موضوع عن الحجاب

الحجاب في اللغة هو حجب الشيء أي ستره، واصطلاحا : هو ذلك اللباس الساتر الواسع الفضفاض الذي فرض على المرأة والذي يغطي جميع جسدها ورأسها وهو واجب على المرأة لباسه ، أما الوجه والكفين فقد اختلف العلماء على أن يستر الوجه والكفين أو يكشفا.

موضوع عن الحجاب

الحجاب

لقد أصبح الحديث والجدل كثيرا في الآونة الأخيرة في مسألة حجاب المرأة وهل فرضته الشريعة الإسلامية أم كان مجرد لباس ترتديه المسلمات في الأزمان الغابرة ، وقد تولى كبر التشكيك في فرضية الحجاب نفر من المسلمين ارتموا في أحضان الغرب وافتخروا بحضارته الزائفة المليئة بمعاني الانحلال من الأخلاق والقيم النبيلة، وفي معرض الرد على هؤلاء المشككين ينبغي لنا أن نعرف معنى الحجاب في الإسلام ؟ وما هي الآيات التي تدل على أنه واجب ؟ وما هي الآثار الحميدة لارتداء المسلمات الحجاب ؟

مفهوم الحجاب

يدل مصطلح الحجاب على اللباس الذي ترتديه النساء وتحجب أي تستر به عوراتهن ومفاتنهن عن أعين الأجانب والغرباء، ولقد بين الفقهاء المسلمون شروط الحجاب الشرعي بمواصفاته التي تضمن أن يكون وفقا لما أراد الله ورسوله ، وبما يسد ويمنع الفتنة.

صفات وشروط الحجاب

للحجاب صفات ينبغي توفرها حتى يكون الحجاب هو الحجاب الإسلامي ومن ذلك : أن يكون الحجاب ساتراً لجميع بدن المرأة والرأس، ويجب أن يكون واسعاً فضفاضاً غير ملفت للانتباه، وأن لا يكون به زينة، وأن لا يشبه لباس الرجال ولباس الكافرات، وألا يكون معطراً بالطيب، وألا يكون الهدف منه الشهرة أمام الناس، وإنّما طاعة لله ورسوله صلى الله عليه وسلم قال تعالى : “وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ وَلَا مُؤْمِنَةٍ إِذَا قَضَى اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَمْرًا أَن يَكُونَ لَهُمُ الْخِيَرَةُ مِنْ أَمْرِهِمْ وَمَن يَعْصِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ ضَلَّ ضَلَالًا مُّبِينًا “،الأحزاب.

الدليل على فرضية الحجاب

لقد دلت الآيات الكريمة على فرضية الحجاب، حيث قال تعالى في سورة النور الآية 31 : (وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِ‌هِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُ‌وجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ‌ مِنْهَا وَلْيَضْرِ‌بْنَ بِخُمُرِ‌هِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ )، فالآية الكريمة توضح أنه على المؤمنات أن يضعن الخمار الذي ينسدل من أعلى الرأس ليغطيه ويغطي النحر، والخمار من خمر الشيء أي غطائه ، لذلك أطلق على الشراب المسكر خمرًا.

كما تشير الآية الكريمة إلى مسألة إخفاء الزينة إلاّ ما ظهر منها، والذي يظهر من النساء كما بين العلماء المسلمون الوجه والكفان كما في حديث النبي عليه الصلاة والسلام للسيدة أسماء رضي الله عنها.

أما في السنة عن عبد الله بن عمر قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (ثلاث لا يدخلون الجنة ولا ينظر إليهم الله يوم القيامة العاق والديه، والمرأة المترجلة المتشبهة بالرجال، والديوث).

حيث أن لبس الحجاب واجب على المرأة أمام الأجانب عنها أي غير محارمها، ولا يجوز لها أن تبدي زينتها إلا أمام محارمها وهم : الأزواج، والآباء، وآباء الأزواج، وأبناؤهن وأبناء الأزواج، والإخوة، وأبناء الإخوة، وأبناء الأخوات، والأعمام، والأخوال، والأخوة بالرضاع.

ثمرات الالتزام بالحجاب

يتميز الالتزام بالحجاب بفوائد وثمار عظيمة بالنسبة للمرأة المسلمة والمجتمع الإسلامي الذي تعيش فيه، فالحجاب الشرعي يحفظ المرأة المسلمة من نظرات الرجال الأجانب ويمنع عنها الحديث في عرضها والتكلم في محاسنها وما يسببه ذلك من إشاعة الفحشاء والمنكر في المجتمع.

كما أن الحجاب هو تكريم للمرأة ورمز لعفتها، لذلك حرص الفاروق رضي الله عنه على تمييز الحرائر عن السبايا في الحجاب حتى تظهر المرأة المسلمة بصورتها وهيبتها التي أرادها الإسلام لها، كما يكون للحجاب فوائد عظيمة في صون المجتمع من انحرافات الرجال الذين تثير الملابس غير المحتشمة في نفوسهم الشهوة وتدفعهم على الوقوع في الزنا.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

بسمة حسن

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *