انواع الطباعة اليدوية

 يعتبر فن الطباعة من أهم الفنون العملية الهامة التى لا يمكن أن يستغنى عنها الإنسان فى حياته اليومية، وعلى الرغم من التطور الهائل فى أساليب الطباعة التكنولوجية الاَلية إلا أن الطباعة اليدوية مازالت موجودة وتتمتع بمكانة مرموقة بسبب ما تشكله من قيمة فنية عالية.

تعريف الطباعة

هي وسيلة للتعبير الفنى باستخدام أساليب متنوعة وهي التي تعكس أفكار فنية رائعة لا تكون موجودة فى الطباعة الآلية، والتي يمكن من خلالها الحصول على نماذج أو رسومات ملونة بطرق مختلفة سواء كان على الأنسجة من القطن أو الصوف أو الحرير الطبيعي

أنواع الطباعة اليدوية

الطباعة بطريقة القالب

تعتمد عملية هذه الطباعة على فكرة البصمة وهي الأثر الذى يتركه الشيء على أى سطح مناسب فمثلاً القدم تترك بصمة على الرمال، والكف أو الأصبع إذا كان مبللاً بالألوان فيترك بصمة على الورق

تحضيرات القالب الطباعى

– يتم تحديد التصميم الذى يصلح للطباعة بهذا القالب كالتالي:

* نرسم التصميم الذى نريد طباعته.

* نقوم بتحديد الأجزاء التى نرغب فى طباعتها.

* نقوم بتظليل الأجزاء التى لا نرغب فى طباعتها حتى يظهر شكل التصميم.

– تحضير الخامات والأدوات المكونة من:

* قالب الطباعة.

* السطح الطباعى ويكون ورق أو قطعة من الأقمشة.

* تحضير ألوان جواش أو زيت للطبع على الورق  أو حبر للطباعة على القماش.

* إحضار منضدة مغطاة باللباد والإسفنج الرقيق وعليها قطعة من المشمع.

المواد المستخدمة في إعداد القالب الطباعى

هو الأساس الذى تقوم علية عملية الطبع، ويعتمد بشكل أساسى على فكرة أن بعض الأجزاء التى سيتم طباعتها  تكون أجزاء بارزة، بينما تكون الأجزاء الأخرى غائرة ومحفورة حتى لا تترك أثراً على السطح المراد الطباعة عليه.

– يستخدم في إعداد القالب الطباعى خامات متنوعة منها مشمع الأرضية والفلين، وبعض الخامات الطبيعية، مثل الجزر والبطاطس، وخامات صناعية كالفلين وهى من الخامات المتوفرة ويسهل الحصول عليها.

خطوات إعداد القالب الطباعى

– أستخدم قطعة مناسبة من الفلين يكون سطحها مستوي.

– يتم نقل التصميم المراد طباعته على هذا السطح المستوى.

– نستخدم أى اَلة حادة ونقوم بحفر الأجزاء المظللة فى التصميم حتى يظهر الشكل الأساسى.

– نقوم بفرد الورق على المنضدة المعدة للطباعة ثم نفرد اللون على القالب بفرشاة بحيث يتم توزيعه على جميع أجزاء التصميم.

– يتم نقل القالب مباشرة افوق السطح المراد طباعته ويتم الضغط على القالب حتى يتم التأكد من انتقال اللون إلى سطح الورق.

الطباعة بالقوالب الخشبية

– تعتبر من أقدم الطباعات اليدوية ولكن ليس لها أهمية تجارية كبيرة لأنها بطيئة ولذلك فأن المنتج يكون مرتفع السعر ويتطلب استخدام هذه الطريقة في البلاد التي تكون فيها تكاليف العمالة منخفضة

– يستخدمها المستهلكين الراغبين في اقتناء أعمال فنية أصلية بعيدة عن الطباعة الآلية

– هذه الطريقة لديها إمكانيات واسعة فمن الممكن استعمال عدد كبير من القوالب في تصميم الواحد دون أن يحدث أي اختلاط بين الألوان

خطوات إعداد القوالب الخشبية

– حفر الشكل المطلوب على القوالب الخشبية أو المعدنية ويتم نقل عجينة الطباعة على هذا الرسم الموجود على القالب

–  غمس القالب في معجون الصبغة وعند الطبع يتم تثبيت القالب في المكان المخصص له على القماش ويتم الضغط عليه بآلات خاصة حتى يتم نقل اللون من القالب للقماش

– يرفع القالب في كل مرة ويغمس في معجون اللون عدة مرات حتى تتم طباعة القالب المخصص لأول الألوان

– للحصول على ألوان عديدة بالتكرار الواحد يجب عمل عدة قوالب بنفس عدد الألوان المختارة

– في هذا النوع من الطباعة كلما زاد عدد الألوان الموجودة بالتصميم كانت القطعة المطبوعة ذات قيمة عالية وتكون غالية الثمن

– يمكن التعرف على الأقمشة المطبوعة باستعمال القوالب الخشبية لأن دقة التصميم غير منتظمة

الطباعة بالباتيك

وينقسم إلى قسمين باتيك بالشمع و باتيك بالربط وهما الطباعة بالمناعة عن طريق عزل جزء من النسيج عن امتصاص الصبغات إما بالشمع أو بربط جزء من القماش بالخيط.

الباتيك بالشمع

*أولا  يتم عمل تصميم على القماش

*يتم تحديد أماكن توزيع الألوان

*نقوم بعمل خليط من شمع العسل والبرافين ويتم ملأ أجزاء التصميم والأرضية التي لن تتعرض للطباعة وبعدها نترك القماش حتى يجف

*يجب استعمال الصبغة وهي باردة حتى لا تؤثر على الشمع

*يجب أن يكون القماش خالي من مواد البوش

*يتم غمر القماش في حمام الطباعة

*بعد جفاف القماش يزال الشمع عن طريق تعريضه للتسخين

* في بعض الأحيان قد يتعرض الشمع للتشقق فيسمح لاختراق الصبغة على الأجزاء المصبوغة فيعطي تصميم متعدد الألوان فتعطي الشكل المميز للطباعة بالباتيك.

الباتيك بالربط

* تتشابه نتائج الطباعة بهذه الطريقة اليدوية مع طريقة الطباعة بباتيك الشمع.

* التصميم يكون على شكل دوائر فقط ويمكن عزلها عن التأثير على القماش في مناطق محدودة عن طريق لف خيوط رفيعة مشمعة حولها قبل أن يتم غمرها في حوض الصباغة فتتعرض الأجزاء الخارجية من العقد الملفوفة للون الصبغة ويظل الجزء الداخلي خالي من الألوان

* يجب عند طباعة القماش بطريقة الباتيك بالربط أن يكون القماش خالي من المواد النشوية عن طريق نقعه وغسله في الماء والصابون وبعدها تتم الطباعة عليه وهو غير مجفف تماما.

* بعد إتمام عملية الطباعة يترك القماش حتى يجف ثم تحل الأربطة فتظهر أماكن مختلفة بالتعاريج البيضاء التي تحدد أماكن الأحزمة والأربطة وتظهر ألوان مشتقة جميلة بسبب تسرب ألوان الصبغة واختلاطها مع بعضها البعض

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *