سبب برودة اسطوانة الغاز

انطفأت نار البوتاجاز ولكن أسطوانة الغاز مازالت ثقيلة، دائماً ما نسمع هذه العبارة في فصل الشتاء، ودائماً ما نجد العمال في المطاعم يقوموا بوضع أسطوانات الغاز في ماء ساخن أو يقوموا بسكب الماء الساخن عليها لتدفئتها، ونجد أحياناً ربات المنازل يقومون بنفس هذه العملية، فما السبب وراء هذا، حسنا دعونا أولاً نتعرف علي غاز اسطوانة الغاز أو كما يقال علية أحياناً غاز الطبخ أو الغاز البترولي المسال.

غاز أسطوانات الغاز

الغاز البترولي المسال أو غاز المطبخ ويرمز له ب(LPG) يتكون هذا الغاز من خليط من الغازات التي توضع تحت ضغط عالي جداً ويتم تبريده ليتحول إلي الحالة السائلة لأنه في هذه الحال يكون أفضل في النقل والتخزين وأكثر أماناً، ثم يتم تخزينه في أسطوانات بأشكال مختلفة حسب الاستخدام التي ستستخدم فيه ويوضع في خزانات أيضاً، مصنوعة من فولاذ ثقيل، تتراوح درجة غليان غاز الطبخ بين 44 درجة مئوية إلى صفر درجة مئوية، وقد تم استخدامه لأول مرة كمصدر للوقود المتنقل عام 1860 ميلادية، ومن بعدها أنتج وانتشر في استهلاكه في الكثير من الاستخدامات صناعية واستخدامات منزلية، المكونين الأساسيين في هذا الغاز هو غاز البروبان وغاز البيوتان وبالإضافة لهم غاز الميثان ثيول المتطاير.

خصائص ومكونات غاز الطبخ

غاز الطبخ يتميز بأنه سهل الاشتعال ، وأثقل في الوزن من الهواء، وهذا يجعله يستقر في مناطق منخفضة مثل الطوابق السفلية والمصارف مما قد يسبب الاختناق في هذه المناطق أو الحرائق أو الانفجارات .

يدخل هذا الغاز في استخدامات عدة مثل أجهزة الطبخ وأجهزة التدفئة، وبعض الصناعات والمركبات والوقود.

هذا الغاز هو غاز عديم الرائحة واللون، ويتم استخراج هذا الغاز من باطن الأرض بدون رائحة وبدون لون ولكن لشدة خطورته تتم إضافة رائحة مميزة له للتعرف عليه  في حالة وجود تسريب، وهذه المادة المضافة التي تعطيه هذه الرائحة هي مادة ال(Ethyl Mercaptan) وتضاف بنسبة صغيرة.

مكونات غاز الطبخ : غاز الطبخ أو غاز اسطوانات الغاز المنزلية يتكون عن خليط من غازين أساسيين وهم: غاز البروبان(C3H8) بنسبة 20%، وغاز البوتان (C4H10) بنسبة 80%.

وزن غاز الطبخ وسبب الاشتعال

في كل 3 مل سائل فى درجة حرارة 15.5 درجة يساوي وزن البروبان 504 كيلو جرام ،ووزن البيوتان 582 كيلوجرام .

نسب الاشتعال الخاصة بغاز الطبخ : هذا الغاز سريع الاشتعال  بمجرد ملامسته لمصدر حرارة أو نار يحدث اشتعال لهذا الخليط، حيث أن نسبة 2% من هذا الغاز في الهواء يسبب اشتعاله أما نسبة من 2% إلي أكثر في الهواء تسبب إنفجار.

إنتاجية غاز الطبخ واستخدامه

تم إنتاجه لأول مرة علي يد الدكتور والتر سنلنج سنة 1910 وكان أول إنتاج تجاري له سنة 1912م، ويغطي حالياً نسبة 3% من الطاقة المستخدمة في الولايات المتحدة الأمريكية ، يستخدم أيضاً في محركات الاحتراق الداخلي ويسمى حينها بغاز الماكينة، وبدأت الكثير من الدول استخدامه في محركات الاشتعال كبديل للوقود منذ سنة 1940م، ويستخدم لمحركات الديزل مؤخراً.

استخدام الغاز كوقود للطبخ : شاع استخدام غاز البترول المسال في كثير من الدول العالم، مثلاً في الهند يتم استخدامه من قبل 33.6 مليون أسرة هندية للطبخ، اي ما يقارب من 17.5% من الأسر الهندية، 76.64% من هذه الأسر في المدن و 5.7% من الأسر في الأرياف والقرى الهندية وهذا حسب التعداد سنة 2001 .

يعتبر غاز الطبخ أو غاز البترول المسال مدعوم من قبل الحكومة الهندية  وأي زيادة في أسعاره يعتبر مسألة حساسة في الهند وهذا يرجع لاعتماد الطبقة الوسطى في المدن اعتماد كلي عليها مما قد يؤدي إلى التأثير على نسبة أصواتهم في الانتخابات فيما بعد، وقد كان أيضاً ذو استخدام كبير في المطابخ في هونغ كونغ ولكن بعد إمدادات شركة غاز المدينة وتوسعها قل استخدام هذا الغاز، وكذلك في البرازيل يعتبر الوقود الأكثر استخداماً حيث تستخدمه جميع الأسر، أما الأسر الفقيرة تتلقى منح من الحكومة البرازيلية تسمى منحة فالي غاس لشراء غاز البترول المسال لاستخدامه في الطبخ.

إذا دعونا نتطرق لموضوع تسيل الغازات المستخدم في غاز الطبخ في أسطوانات الغاز المنزلية.

عملية تسييل الغازات

من الممكن أن نقوم بتحويل المادة الغازية إلي مادة في حالة سائلة عن طريق عملية تسييل الغازات إي تحويلها إلي سائل حيث أنها تستخدم في الكثير من الأغراض العلمية والأبحاث العلمية وكذلك في الإنتاج الصناعية فهناك غازات كثيرة يمكننا القيام بعملة التسيل لها في الضغط الجوي العادي فقط بعملة تبريد بسيطة لها نتمكن من تحويلها من حالته الغازية إلى حالتها السائلة، ولكن هناك غازات تحتاج إلى ضغط شديد بجانب التبريد لتتحول من حالتها الغازية للحالة السائلة.

سبب برودة وتجمد الغاز بأسطوانة الغاز

يكون الغاز في حالة سائلة ومضغوط بعد فتح الصمام يدفع الغاز متحولاً من حالته السائلة ليرجع إلي طبيعته الغازية ولكن هذا مع وجود حرارة، ولكن في حالة إن كانت حرارة الجو باردة يصبح الغاز سائلاً وبارداً كما هو عليه لعدم وجود حرارة تعيده لما كان عليه في حالته الغازية مما يجعل عملية التحول من سائل إلى غاز لا تقوم بطريقة سريعة ولا كاملة، ولهذا يلجأ بعض الناس إلي تدفئة الأسطوانة حتى يقوم الغاز بالتحول والاندفاع خارج أسطوانة البوتاجاز.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

(1) Reader Comment

  1. Avatar
    tameem
    2019-08-25 at 21:18

    افرغت جرةا الغاز فبرد اسفلها مالسبب وهل هناك خطر من ذلك ؟

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *