اذاعة عن الرفق بكبار السن

غالبا ما يكون لدى كبار السن قدرات محدودة، وأكثر عرضة للإصابة بالأمراض والمتلازمات والمرض من البالغين الأصغر سنا، وتسمى العملية العضوية للشيخوخة العجز، والدراسة الطبية لعملية الشيخوخة تسمى دراسة الأمراض التي تصيب كبار السن “الشيخوخة”، ويواجه المسنون أيضا مشكلات اجتماعية أخرى حول التقاعد والوحدة والعمر .

اذاعة مدرسية للرفق بالمسنين

المقدمة

الحمد لله الواحد الأحد الفرد الصمد الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفواً أحد، الحمد لله الذي جعل لنا السمع والأبصار والأفئدة وعلمنا ما لم نكن نعلم وكان فضل الله عظيماً، والصلاة والسلام على حبيبنا وقرة أعيننا سيدنا محمد وآله وصحبه الكرام، المدير الفاضل المعلمين الاعزاء أخواتي الطالبه والطالبات حياكن الله في صباح يوم مشرق يملؤه النور والسعادة والسرور،  اذاعتنا اليوم مخصصه للرفق بكبار السن .

فقرة  القرآن الكريم

قال الله تعالى : ( وَقَضَىٰ رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا ۚ إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُل لَّهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلًا كَرِيمًا (23) وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ وَقُل رَّبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا (24) . سورة الإسراء

فقرة الحديث الشريف

عن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها قالت “قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «إن الله رفيقٌ يحبٌ الرفق في الأمر كله” متفق عليه، وعنها رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : (إن الله رفيق يحب الرفق، ويعطي على الرفق ما لا يُعطي على العنف وما لا يعطي على ما سواه) رواه مسلم، وعنها رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : «إن الرفق لا يكون في شيء إلا زانهُ، ولا ينزعُ من شيءٍ إلا شانهُ» رواه مسلم .

فقرة الحكمة

1- إن لم تكن رفيقاً فتصنع الرفق حتى يستقر في قلبك و كيانك ، و اعلم أن من يحرم الرفق يحرم الخير ، فإذا حرمت خيراً ما ، فتذكر أنه ربما يكون بسبب فظاظتك يوماً ما مع خلق الله .

2- إن القلب الخرب يجعل من العلم سلاحا للفساد.. (( و ما تفرقوا إلا من بعد ما جاءهم العلم بغيا بينهم ) .. فانظر إلى ضراوة العلم عندما يفقد الإخلاص لله و الرفق بالعباد ، كيف يثير التفرقة ، و يقطع ما أمر الله به أن يوصل – محمد الغزالي .

فقرة الكلمة

كبار السن هي عندما يكون الشخص قريبا من العمر المتوقع المعتاد أو يتجاوزه، وعادة ما يكون عمره من 60 عاما وما بعده، وعادة ما يتقاعد كبار السن من العمل ويقضون وقتهم بطرق أخرى مثل المساعدة في رعاية الأطفال الصغار الذين هم أقارب لهم بطريقة أو بأخرى، وفي كثير من الأحيان الناس من كبار السن والجلد التجاعيد، وسوف يتحركون أبطأ ويصبحون حساسون، ويعاني كبار السن من مشاكل صحية أكثر من البالغين والكثير منهم يتعاطون الأدوية ويحتاجون إلى الرعاية التامة، والسبب في ذلك هو أن أجسادهم تتدهور ببطء، لذلك لديهم المزيد من المشاكل خاصة مع الحركة، وترقق العظام يضعف العظام وهي واحدة من المشاكل التي أصبحت أكثر شيوعا مع تقدم العمر .

وعلم الشيخوخة هو جزء الدواء الذي يتعامل مع هذه الأشياء، وويطلق على كبار السن أيضا “الشيوخ” أو “المسنين “، ويعتبر كبار السن من الحكماء لأن لديهم خبرة كبيرة في حياتهم الطويلة، وتنظر العديد من الثقافات إلى كبار السن باحترام ولطف وتعتمد عليهم لنقل المعرفة للأجيال الشابة من الناس، ويجب علينا الرفق بهم عند مرضهم ورعايتهم دائما .

فقرة كلمة الصباح

روى الصحابي الجليل أنس بن مالك رضي الله عنه عن رسول الله قال : ” رأيت قصورا مشرفة على الجنة، فقلت : لمن هذه يا جبريل … قال : للكاظمين الغيظ والعافين عن الناس” .

فقرة هل تعلم

1- قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “من يحرم الرفق يحرم الخير كله” .
2- لا مال لمن لا رفق له .. عمر بن الخطاب .
3 – خير الأعمال ما زانه الرفق .
4- ان الله سبحانه وتعالى يحب الرفق .

فقرة الدعاء

أسألك بنور وجهك الذي ملئ أركان عرشك، وأسألك بقدرتك التي قدرت بها على جميع خلقك وأسألك برحمتك التي وسعت كل شيء، لا إله إلا أنت، يا مغيث أغثنا، استغفر الله العظيم الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه، اللهم إنا نسألك زيادة في الدين وبركة في العمر وصحة في الجسد وسعة في الرزق وتوبة قبل الموت، وشهادة عند الموت ومغفرة بعد الموت وعفوا عند الحساب، وأمانا من العذاب، ونصيبا من الجنة، وارزقنا النظر إلى وجهك الكريم، اللهم ارحم موتانا واشفي مرضانا، اللهم منك الفرج واليك الفرج، اللهم من اعتز بك فلن يذل ومن اهتدى بك فلن يضل ومن استكثر بك فلن يقل ومن استقوى بك فلن يضعف ومن استغنى بك فلن يفتقر، ومن استنصر بك فلن يخذل ومن استعان بك فلن يغلب ومن توكل عليك فلن يخيب ومن جعلك ملاذه فلن يضيع ومن اعتصم بك فقد هدى إلى صراط مستقيم .

الخاتمة

وأخيراً لكم شكري واعتزازي ونسأل الله العظيم أن يوفقنا جميعا و نتمني لكم يوماً دراسياً موفقا ً والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *