كيفية التعامل مع الطفل المصاب باضطرابات فرط الحركة

تربية الطفل المصاب باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه لا يشبه تربية الأطفال التقليدية ، ويمكن أن يصبح وضع القواعد المعتادة والروتين المنزلي أمرًا مستحيلًا تقريبًا ، وذلك اعتمادًا على نوع وشدة أعراض طفلك ، لذلك ستحتاج إلى اتباع طرق مختلفة .

قد يكون من المحبط التعامل مع بعض السلوكيات التي تنتج عن اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه لطفلك ولكن هناك طرق لجعل الحياة أسهل . يجب على الآباء قبول حقيقة أن الأطفال المصابين باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه لديهم أدمغة مختلفة وظيفيًا عن أدمغة الأطفال الاخرين ، وبينما لا يزال الأطفال المصابون باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه يتعلمون ما هو مقبول وما هو غير مقبول ، فإن اضطرابهم يجعلهم أكثر عرضة للسلوك الاندفاعي .

تعزيز نمو الطفل المصاب باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه يعني أنه سيكون عليك تعديل سلوكك وتعلم كيفية إدارة سلوك طفلك ، وقد يكون الدواء الخطوة الأولى في علاج طفلك ، ويجب أن تكون التقنيات السلوكية لإدارة أعراض اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه للطفل دائمًا في المكان ، وباتباع هذه الإرشادات يمكنك الحد من السلوك المدمر ومساعدة طفلك على التغلب على الشك الذاتي .

التعامل مع الطفل المصاب بفرط الحركة

السيطرة على عدوان الطفل

يمكن أن تكون الغارات العدوانية من الأطفال المصابين باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه مشكلة شائعة ، وتعتبر المهلة هي وسيلة فعالة لتهدئة الطفل المفرط النشاط ، وإذا كان طفلك يتصرف في الأماكن العامة على ذلك النحو ، فيجب التعامل معه فورًا بطريقة هادئة وحاسمة ، ويجب شرح المهلة للطفل كفترة للتهدئة والتفكير في السلوك السلبي الذي أبداه ، وحاول أن تتجاهل السلوكيات التخريبية المعتدلة كطريقة لطفلك لإطلاق طاقته المكبوتة ، ومع ذلك يجب دائمًا معاقبة السلوك المدمر أو المسيء أو التخريبي المتعمد الذي يتعارض مع القواعد التي تضعها .

وضع روتين معين للطفل

اصنع روتين لطفلك وقم بالتمسك به كل يوم ، وذلك عن طريق إنشاء الطقوس حول وجبات الطعام ، والواجبات المنزلية ، اللعب ، ووقت النوم ، ويمكن أن توفر المهام اليومية البسيطة مثل جعل طفلك يلبس ملابسه لليوم التالي بنية أساسية .

تقسيم المهام إلى أشياء يمكن التحكم فيها

حاول استخدام تقويم حائط كبير للمساعدة في تذكير الطفل بواجباته ، ويمكن لأعمال الترميز اللوني والواجبات المنزلية أن تساعد طفلك في التغلب على المهام اليومية والواجبات المدرسية ، كما يجب تقسيم الروتين الصباحي حتى إلى مهام منفصلة وصغيرة .

تبسيط وتنظيم حياة طفلك

اصنع مساحة خاصة وهادئة لطفلك من أجل القراءة ، وأداء الواجبات المدرسية ، والاستراحة من فوضى الحياة اليومية ، وحافظ على منزلك أنيقًا ومنظمًا حتى يعرف طفلك أين يذهب كل شيء ، وهذا يساعد في تقليل الانحرافات غير الضرورية .

الحد من الانحرافات

يرحب الأطفال المصابون باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه بتشتت الانتباه ،  ويشجع التلفاز وألعاب الفيديو والكمبيوتر على السلوك الاندفاعي ويجب تنظيمه ، ومن خلال تقليل الوقت باستخدام الإلكترونيات وزيادة الوقت في ممارسة أنشطة خارج المنزل سيكون لدى طفلك منفذ للطاقة المبنية .

تشجيع الطفل على ممارسة التمرينات

النشاط البدني يحرق الطاقة الزائدة بطرق صحية ، كما أنه يساعد الطفل على تركيز انتباهه على حركات معينة ، وهذا قد يقلل من الاندفاع ، وقد تساعد التمارين الرياضية أيضًا على تحسين التركيز وتقليل خطر الإصابة بالاكتئاب والقلق وتنشيط المخ بطرق صحية .

العديد من الرياضيين المحترفين لديهم مهارة خاصة في التعامل اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط ، ويعتقد الخبراء أن الرياضيين يمكنهم مساعدة الطفل المصاب باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه على إيجاد طريقة بناءة لتركيز شغفهم واهتمامهم وطاقتهم .

تنظيم أنماط نوم الطفل

قد يكون النوم صعباً بشكل خاص على الأطفال الذين يعانون من اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه ، لأن قلة النوم تؤدي إلى تفاقم الإهمال ، وفرط النشاط ، والتهور ، ومن المهم مساعدة طفلك على النوم بشكل أفضل لمساعدتهم على الحصول على راحة أفضل ، والقضاء على المنشطات مثل السكر والكافيين ، وتقليل وقت التلفزيون ، وإنشاء طقوس صحية لوقت النوم .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *