اماكن الغدد اللمفاوية في الرقبة

تعتبر الغدد الليمفاوية والتي يشار إليها أيضًا باسم الغدد اللمفاوية جزءًا مهمًا من الجهاز المناعي ، وتوجد الغدد الليمفاوية في جميع أنحاء الجسم ، وهي مرئية ويمكن الشعور بها بوضوح عندما تكبر أو يحدث تورم بها .

أماكن وجود الغدد اللمفاوية في الجسم

العقد اللمفاوية تنتشر في جسم الإنسان ، وكل مجموعة منها تتوافق مع منطقة معينة من الجسم وتعكس ملامح تلك المنطقة ، والمناطق الشائعة التي تكون فيها الغدد الليمفاوية المتضخمة أكثر بروزًا وأكثر وضوحًا هي خلف الاذن ، في العنق ، الفخذ ، تحت الذقن وفي الإبطين .

يفحص الأطباء وغيرهم من أخصائي الرعاية الصحية هذه المناطق بحثًا عن تضخم العقد اللمفاوية ، وتعد الإصابات المتنوعة واسعة النطاق هي الأسباب الأكثر شيوعًا لتورم الغدد الليمفاوية ، على سبيل المثال التهاب الحلق والتهاب الأذن ، أما المشاكل الطبية الأكثر خطورة مثل عدوى فيروس نقص المناعة البشرية أو الأورام اللمفاوية أو غيرها من أنواع السرطان قد تسبب تورم الغدد اللمفاوية .

يمكن أن تشمل الأعراض المرتبطة بتورم العقدة الليمفاوية والأمراض ذات الصلة حدوث ألم في منطقة التورم والحمى والتعب .

ما هو الدور الذي تقوم به الغدد الليمفاوية

الغدد الليمفاوية هي جزء مهم من الجهاز المناعي للجسم ، وتقوم بالمساعدة في مكافحة الالتهابات ، ويشار إلى تورم الغدد الليمفاوية عادة باسم التهاب الغدد اللمفاوية .

إن الغدد الليمفاوية عبارة عن أجسام صغيرة أو ناعمة أو مستديرة أو بيضاوية موجودة في جميع أنحاء الجسم وتتصل ببعضها في سلسلة ، أما اللمف هو سائل مائي يدور داخل الأوعية اللمفاوية ، وقد تم العثور على العقد اللمفاوية بالقرب من هذه الأوعية .

تحتوي الغدد الليمفاوية على أنواع معينة من الخلايا المناعية ، وهذه الخلايا هي الخلايا اللمفاوية بشكل أساسي والتي تنتج بروتينات تلتقط وتحارب الفيروسات والميكروبات الأخرى .

أين تقع الغدد الليمفاوية في الرقبة

عند البحث عن مكان الغدد اللمفاويه ، نجد أن الغدد الليمفاوية توجد في جميع أنحاء الجسم ، وبعضها تحت الجلد مباشرة والبعض الآخر عميق داخل الجسم ، حتى الغدد الليمفاوية الأكثر سطحية أو القريبة من الجلد عادة ما تكون غير مرئية أو واضحة ما لم تكن منتفخة .

تتجمع الغدد الليمفاوية بشكل عام في مناطق مختلفة من الجسم حيث تكون مسؤولة عن تصفية الدم وأداء وظيفتها المناعية لتلك المنطقة المعينة من الجسم ، وتوجد الغدد الليمفاوية في الرقبة خلف الاذن ، في العنق وتحت الذقن .

بشكل عام يمكن أن يكون تورم الغدد الليمفاوية ناجم عن الالتهابات أو السرطانات ، وتكون مؤلمة ، وبعض الأسباب الحميدة لتضخم الغدد الليمفاوية قد لا تسبب حدوث ألم .

الأماكن الشائعة لتضخم الغدد الليمفاوية

إن الغدد الليمفاوية المنتفخة على جانب الرقبة أو تحت الفك هي الأكثر شيوعًا ، وقد تمثل عدوى حول تلك المنطقة مثل التهاب الأسنان أو الخراج ، التهاب الحلق ، مرض فيروسي ، أو عدوى الجهاز التنفسي العلوي ، ومعظم أسباب تضخم الغدد الليمفاوية في هذه المنطقة حميدة ولكن في بعض الأحيان تورم هذه الغدد الليمفاوية قد يوحي أيضًا بسرطان في منطقة الرأس والرقبة .

قد تترافق الغدد الليمفاوية خلف الأذن أو في قاعدة الجمجمة مع عدوى حول فروة الرأس أو عدوى العين ، والسبب الأكثر شيوعًا للغدد الليمفاوية في فروة الرأس هو الأمراض الجلدية التي تصيب فروة الرأس مثل قشرة الرأس أو خُراج أو عدوى الأنسجة الرخوة .

إن الغدد الليمفاوية في الإبط مهمة تشريحياً في سرطان الثدي ، وغالبًا ما يتم فحصهم جسديًا في المرضى الذين يخضعون للتحري عن سرطان الثدي ، كما أنها تلعب دورًا مهمًا في التنبؤ بنتيجة سرطان الثدي أثناء إزالة الأنسجة السرطانية من الثدي .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *