طريقة ماري كوندو لترتيب الملابس

كتابة اسماء آخر تحديث: 20 فبراير 2020 , 23:01

تختلف طرق ترتيب الملابس من إمرأة لأخرى حيث أن لكل إمرأة طريقة معينة تتميز بها عن غيرها ، فللترتيب طرق متعددة وذلك لأنه يضفى للملابس بل لجميع المنزل هيئة أكثر راحة ، يعتقد الجميع أن الترتيب نمط يومي يتم أدائه بطريقة يومية دون ابتكار ، انتشرت مؤخرا العديد من الطرق المختلفة لترتيب وطي الملابس بصورة مبتكرة مبتعدين عن الطريقة المعتادة كانت السوشيال ميديا هي الأرض الخصبة لانتشار العديد من الفيديوهات التي تهتم بذلك الأمر.

من هي ماري كوندو

هي سيدة يابانية كانت تعمل في إحدى وظائف الدولة اليابانية ، كان لديها شغف الترتيب والابتكار منذ الصغر ، عملت ماري كوندو على تنمية تلك المهارة لتكون سببا في شهرتها وحصولها على ملايين الدولارات جراء تلك المهارة ، وذلك عبر بعض الفيديوهات التي قامت بنشرها على مواقع التواصل الاجتماعي ونالت إعجاب الجميع من شتى أنحاء العالم بطريقتها المبتكرة في ترتيب وطي الملابس وكذلك تنظيم أساس المنزل ، لم تكتفي ماري بتلك الفيديوهات فقط بل قامت أيضا على تأليف كتاب قامت بتسميته “سحر الترتيب ، الفن الياباني وإزالة الفوضى” .

وتناولت في ذلك الكتاب أهم الطرق المبتكرة في ترتيب الملابس بطريقة أكثر تنظيما ، كما عملت ماري أيضا على تدريب العديد من الأشخاص ضمن دورات تدريبية لا يستطيعون الالتحاق بها إلا قبل الحجز بما يقرب من ثلاثة أشهر قبل بدء التدريبية ، لتحصل بذلك كوندو على العديد من الدولارات جراء تلك الدورات التدريبية ، ومن المستغرب في مسيرة ماري أنها حولت مهارة عادية يتم ممارستها بشكل يومي إلى مهنة عظيمة يلجأ إليها العديد من الأشخاص في شتى أنحاء العالم لاستشارتها فيما يتعرضون إليه من أمور فوضوية .

طريقة ماري كوندو لترتيب الملابس

من أهم ما تميزت به طريقة ماري كوندو في ترتيب الملابس بساطتها فلم تتطرق إلى الأمور الصعبة والمعقدة في التنظيم خاصة أن الأشخاص دائما ما يشعرون بالملل جراء الطرق النمطية السائدة ، من ضمن ما تؤمن به ماري أن الفوضى لم تخلق هكذا دون وجود من يقوم بها ، أو أن الغرف تصبح هكذا فوضوية دون وجود أشخاص يقومون بإحداث تلك الفوضى ، لذا كانت تقول أن الفوضى تكمن من الإنسان ذاته قبل أن تظهر حوله في الغرف أو الملابس ، لذا يتوجب على المرء إزالة الفوضى التي تكمن بداخله وبذلك استطاعت ماري أن تجد سبب المشكلة التي يعاني منها الجميع لكي يسهل العمل على حلها ، كما أنها كانت تتبع طريقة ترتيب الفئة ولا تتبع طريقة ترتيب الغرفة تلو الأخرى وكيفية الاستفادة واستغلال كل ماهو قديم من المقتنيات .

عناصر طريقة ماري كوندو

هناك بعض العناصر التي عملت ماري على اتباعها في تنظيم وترتيب المنزل والملابس ومن تلك العناصر ما يلي 

الالتزام بالترتيب ، وذلك عن طريق وضع خطة معينة يتم السير عليها عند الترتيب على أن يتم الالتزام بها بطريقة يومية ، وقد تختلف الطرق من شخص لآخر حسب المسؤوليات والأعمال لكل شخص .

من العناصر التي اتبعتها ماري في عملية الترتيب ، هي تخيل المكان في حال كونه مرتب ومنظم فمجرد التخيل فقط يبعث في النفس الراحة ، فما بال رؤية المكان والمنزل مرتب هذا يجعل الإنسان يشعر بالكثير من الراحة النفسية والسكنية جراء ذلك الترتيب والتنظيم .

البعد عن الأمور التي تعمل على التأثير على فكرة الترتيب والتنظيم كالتجاهل ، وبعض الأمور الأخرى التي تعمل على إعاقة وعرقلة تلك الفكرة .

اتباع الطريقة التي تنصح بها ماري في الترتيب ، وهي الترتيب حسب الفئة وليس حسب الغرفة أو الموقع .

من ضمن العناصر المتبعة أيضا العمل على السير في الترتيب بطريقة صحيحة ومنظمة وعدم الترتيب بطريقة مملة واعتيادية ، وذلك لأن الطريقة العادية لا تأتي بجديد ولا تبعث في النفس الراحة التي ترتجيها ماري من الطرق المتبعة .

الإيقان بأن الترتيب يعمل على بعث الفرح في النفس ، حيث أن ذلك الأمر يعمل بشأنه على الذهاب إلى الترتيب بأكثر همة ونشاط دون الشعور بالملل .

كما أن ماري عملت على تحديد خمسة عناصر هامة للعمل على ترتيبها وهي :

جعلت ماري الملابس أولى الفئات التي تحتاج إلى ترتيب ، وتلي فئة الملابس الكتب ، ثم بعد ذلك ضمنت ماري الأوراق ضمن العناصر التي تحتاج إلى الترتيب ، ومن الأمور التي ضمتها ماري إلى فئات الترتيب عنصر الأمور والأغراض المتنوعة وأطلقت على تلك الفئة مسمى كومونو ، وكانت آخر الفئات التي ضمنتها ماري هي العناصر العاطفية .

مميزات طريقة ماري للترتيب

تميزت طريقة ماري بالكثير من الأمور التي جعلتها من أهم الطرق المتبعة في الترتيب ، حيث أنها تميزت أيضا بالتدبير واستخدام كل قطعة بالمنزل ، وترك كل ماهو غير مفيد وفعال بالمنزل ، وذلك للعمل على تنظيم الادراج والخزائن ،  ثم بعد ذلك يتم العمل على ترتيب الفئة الثانية من العناصر وهي الكتب في الأماكن المخصصة لها ، وبعد ذلك تعمل ماري على ترتيب بقية العناصر ليصبح البيت أكثر تنظيما ، وعندما تناولت ماري العنصر العاطفي حرصت على الحديث عما يتركه الترتيب والتنظيم من شعور في النفس كالراحة والفرح مثلا .

وعندما تعمل ماري على طي الملابس تحرص بشكل دائم على جعلها لا تأخذ حيزا كبيرا عند التنظيم والترتيب ، لذا اعتبرت تلك الطريقة من الطرق الغير تقليدية في الترتيب والتنظيم خاصة في فئة الملابس .

كما أن الكتاب الذي قامت ماري بتأليفه لم يختص فقط بترتيب الملابس فحسب ، بل شمل الكتاب أيضا أدوات المطبخ وكذلك لوازم التنظيف التي يحتاجها الجميع عن التنظيم والترتيب ، كما أنها جعلت الطريقة التي ابتكرتها تحمل اسمها لتكون علامة تجارية كبيرة في عالم السوشيال ميديا ، بل وكذلك في الواقع أيضا حيث عملت على أداء العديد من الدورات التدريبية لكي تفيد الأشخاص مما تعرف من خبرات في ذلك الأمر ، وتعتبر ماري من أولى النساء الذين تطرقوا لذلك الأمر وتعمل على لفت الأنظار إليها بذلك الشكل المتعارف عليه ، كانت الفيديوهات التي نشرتها ماري من ضمن الوسائل الأولية التي نشرت من خلالها الفكرة والمهارة التي تؤمن بها ورغم عدم انتشار ذلك النوع من الأمور إلا أن ماري استطاعت أن تتربع في ذلك المجال الهام .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق