كم هو معدل عمر الأسد ؟ ” ومراحله العمرية

كتابة: Nermeen Zanaty آخر تحديث: 12 مايو 2021 , 17:18

معدل عمر الاسد

يتم تصنيف الاسود البريه بأنها من الحيوانات المهددة بالانقراض ويقل عددها مع مرور الزمن عند مقارنتها بعدد الاسود قبل قرنين ، وانخفض عدد الاسود من 30٪ إلى 50٪ من يومنا هذا وتم عمل محميات لحفظ هذه الاسود وجعلها في وضع الأنواع المهددة بالانقراض.

يتراوح عمر الاسد الافتراضي ما بين 14 إلى 15 عاماً ، وفي الأسر يمكن أن يصل إلى 30 عاماً عند وجوده في البرية ، كما أن ذكور الاسود البرية تعيش لمدة 10 سنوات فقط ، بينما تعيش أناث لفترة أطول من الذكور.

وهناك عدة أسباب لقلة فترة حياة ذكور الاسود ترجع هذه الأسباب لقتال الاسود مع بعضها لحماية اناثها وأسرتها وهذا من أكثر الأسباب في وجود اللبؤة بأعداد كثيره عن عدد الذكور ، ولا يختلف عمر الاسود كثيراً باختلاف أنواعها أو باختلاف البيئة التي تعيش بها ولكن جميعها متشابه تقريباً.

مراحل عمر الاسد

تسمح لنا شيخوخة الأسود بتحديد وتقييم عمره ودوره داخل جماعته ، وهناك اختلاف كبير في حجم الجسم ولون الأنف حالة المعطف لذلك نحتاج لعديد من المميزات التي تساعدنا في تحديد مراحل نمو الاسود بشكل صحيح حيث :[1]

  • تسمى مواليد الاسود بالأشبال ويتم اختفائها حتى يصل عمرهم لعدة أسابيع حفاظا عليهم من اي خطر ، ويمتلكون معطف صوفي خلال الخمس شهور الأولى ، ويمكن معرفة تقدم عمرهم من خلال حجمهم ، وعند وصولهم لعمر الثاني عشر تبدأ ظهور علامات الذكورة لديهم ، ويمكن معرفة عمر الاشبال من خلال قياسهم بأمهاتهم.
  • عند وصول الاسود لسن اثنين أو ثلاث سنوات ، تصبح الاسود بالغة ثانويه ، وتصل لمرحلة شبه البالغين ، ويصلون لمرحلة النضج أو الأسود البالغة في سن ما بين ثلاث لثمانية سنوات ، وقد تنمو وتنضج بصورة كاملة في مرحلة التكاثر ، وفي الغالب يكون للإناث أشبال ، وهي تتزاوج في جميع أوقات السنه وتصل فترة حمل الإناث من 102 إلى 112 يوم وفي العادي تنتج من اثنين إلى خمسة اشبال.
  • وفي مرحلة من مراحل نموها تصل الاسود الى مرحلة الشيخوخة ، ويتم معرفة هذا من خلال كبر حجمها وامتلاء جسمها ، وبالنسبة للذكور تتميز بوجود بشر كبير ومثير للغاية ، وتكون أسنانها صفراء اللون أو تصبح مكسورة ، كما أن فروها يتغير في اللون ويصبح باهتاً وتنتشر به عدد كبير من الندبات ، وتصبح الاذن ممزقة.
  • وعند وصول الإناث لهذا المرحلة ، تصبح رؤوسهن أكثر اتساعاً عما سبق ، وتصبحن ممارسات في الصيد أكثر ، وتستطيع في هذه المرحلة إنجاب عدد كبير من صغار الاشبال ونادراً ما يصل عمر الذكور إلى اثنى عشر عاماً ، ولكن تستطيع الإناث العيش أكثر من الاسود حتي يصل سنها إلى 19عاماً .[1]

تكاثر الاسود

تتكاثر الاسود في اي وقت وعلي مدار العام بالكامل ، ولكن في العادي تقتصر الإناث على واحد أو اثنين من الذكور البالغين ، وفي الغالب تتكاثر الاسود كل عام في الأسر ولكن الاسود البرية لا تتكاثر في العادي أكثر من مره واحده فقط خلال كل عامين.

وتستطيع الإناث من احداث التزاوج بعد ثلاثة أو أربعة أيام بعد الانجاب وفي هذا الوقت يستطيع الزوج أن يتزاوج بشكل عام كل 20_30دقيقة ، ليصل معدل الجماع إلى 50جماعاً خلال كل 24ساعه.

ولا يحفز التبويض لدى الاناث فقط بل يضمن الزوج أيضاً مع ابعاد الذكور الأخرى، وتبلغ فترة الحمل للإناث حوالي 108 يوم ويصل حجم المواليد من واحد إلى ستة اشبال وفي العادي إلى أربعة أو خمسة اشبال ، وتكون الاطفال المولودة لا يستطيعون الرؤية وعاجزين ولديهم بقع داكنة تنتشر بجسمهم ومع تقدم العمر والنضج تختفي هذه البقع ، ويتم فطام الاشبال عند ستة أو سبعة شهور ، ومن ثم تستطيع المشاركة في القتال ولكن لا يستطيعون المواجهة والفوز حتي بلوغهم من العمر عامين.

وعادة من الممكن أن ترضع اناث الاسود اشبال غير صغارها ، ولكن من الصعب الاغفال عن صغارها أو تركهم وتتحسن معدلات الوفاة بعد سن الثانية ويبلغ الوصول للنضج الجنسي إلى ثلاث او أربع سنوات من عمرهم وتظل الإناث في الكبرياء حتى وصولهم لمرحلة النضج الجنسي ، لكن من الممكن أن يجبر أحدهم على الخروج والانضمام الكبائر أخرى أو التجوال كبدو.

ويتم طرد الاشبال الذكور من الكبرياء عند بلوغهم سن الثلاث سنوات من العمر ويصبحون من البدو حتي بلوغهم من العمر ما يكفي للاستيلاء على كبرياء آخر ، ويبقي الكثير من الذكور البالغين من أن يصبحوا في البدو طول العمر ، وتكون فرص التزاوج للذكور الرحل نادرة ، وتكون المنافسة بين الذكور للدفاع عن أرض الكبرياء والتزاوج مع اناثها شرسة جدا ، وتكون فرص التزاوج للذكور الرحل نادرة ، والمنافسة بين ذكور الأسود للدفاع عن أرض الكبرياء والتزاوج مع إناث الفخر شرسة.

ومن خلال ذلك يتم إقامة تحالفات للحفاظ على ابناء الذكور على قيد الحياة ، وتضم التحالفات الصغيرة في العادي ذكوراً مرتبطة ، بينما المجموعات الأخرى الكبيرة تشمل عادة أفراد غير مرتبطين ، وعند تمكن أحد المجموعات الجديدة من الذكور على الاستيلاء علي الكبرياء فيكون كل سعيهم قتل الاشبال الصغيرة التي انجبتهم أسلافهم ، ويؤدي هذا لقلة الوقت قبل استعداد امهات الاشبال لحدوث ازواج مره ثانيه.

وتحاول الإناث أن تخفي صغارها لحمايتهم من القتل والدفاع عليهم ، وهي تكون أكثر حماية ودفاع عن الاشبال من الذكور ، وفي العادي تعيش الذكور لفترات طويلة ويرجع طول فترة حياتهم إلى هجمات البشر أو الأسود الأخرى أو الحيوانات المفترسة الأخرى .[2]

الفرق بين الاسد واللبؤة

تعتبر الاسود من الحيوانات الفريدة والمميزة على الاطلاق ونستطيع أن نميز الذكور عن الإناث بسهولة عن طريق امتلاك الذكر الشعر الكثيف عن اللبؤة.

ومن مميزات الاسود انها تتكيف عيون الاسود على الرؤية بوضوح أثناء الليل للصيد ، وتستطيع سحب اعتمادها لمنعها من التقلص أثناء المشي ويمكنها القيام بها بهدوء دون إصدار أي صوت.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق