عدد ساعات استخدام الجوال للاطفال حسب العمر

كتابة: duaa mohe آخر تحديث: 18 يونيو 2021 , 04:31

عدد ساعات استخدام الأطفال للجوال

إن الكثير من الآباء والأمهات يتهاونون في استخدام أطفالهم للجوال على الرغم من تسليط الضوء الكبير على مخاطر وأضرار تعلق الطفل بالجوال حيث أن الدراسات قد أثبتت أن للجوال مخاطر سلبية على صحة الأطفال وقد حذرت الدراسات المطروحة من جلوس الطفل أمام الجوال لساعتين أو عدة ساعات ، وقد ذكرت صحيفة إندبندنت البريطانية أن الوقت المسموح به لاستخدام الجوال للأطفال الذين أعمارهم ثلاث سنوات بمعدل ساعة واحدة يومياً لا أكثر، وإن تعدى الطفل هذه المدة فسيؤثر عليه سلباً من الجانب السلوكي .

وقد صرح الباحثون في هذا الأمر أن الأطفال ذو الأعمار المتراوحة مابين الثلاث إلى الخمس سنوات إذا تجاوز وقت جلوسهم واستخدامهم للجوال عن الوقت الموصي به فيكونوا أكثر عرضة للإصابة بمشاكل سلوكية ومشاكل ذهنية والتي تتعلق بالانتباه والتركيز أكثر من الأطفال الذين يجلسون أمام الجوال بالوقت الأقل أي الوقت الموصى به، وهنا نجد أن لكل عمر له عدد ساعات محددة لاستخدام الجوال وسنوضح في هذا المقال عدد ساعات استخدام الجوال للاطفال حسب العمر وهي كالتالي:

  • الأطفال الأقل من عمر 18 شهراً يجب الابتعاد عن استخدام الجوال.
  • الأطفال الذين أعمارهم من 18 شهراً وحتى عامين على الآباء الذين يرغبون أن يستخدموا الجوال بهدف التعليم لأطفالهم ولكن بشرط استخدام برامج عالية الجودة.
  • الأطفال من عمرعامين إلى خمس سنوات الوقت الموصي به ساعة يومياً فقط، كما يجب أن يقوم الآباء بمشاهدة البرامج والألعاب نفسها حتى يتم التوضيح للطفل لكل ما يراه وتعليمه، وبشرط أن تكون البرامج عالية الجودة.
  • الأطفال من عمر ستة إلى 12 سنة الوقت الموصي به ساعتين يومياً فقط وعلى الآباء أن يلاحظوا نوعية البرامج والألعاب التي يلعبها الطفل دون أي تدخل منهم، ويجب أن يكون هناك أوقات للرياضة والنوم وأوقات ممتعة مع الأسرة بعيداً عن الجوال واستخداماته.
  • الأطفال الذين أعمارهم فوق 12 سنة الوقت الموصي به ثلاث ساعات يومياً.

عدد الساعات المسموح بها لمشاهدة التلفاز للأطفال

نجد أن التلفاز لا تقل أهميته عند الأطفال عن الجوال فهو يعمل على استقطابهم وجذبهم، لهذا فهو أيضاً من الأجهزة التي يجب على الوالدين أن يحددا وقت لجلوس الطفل أمام التلفاز لما له مضار مثله مثل الجوال ولهذا  إن المبادرة الألمانية أصدرت توصيات تعمل على تحديد المدة المناسبة للطفل لجلوسه أمام التلفاز حسب عمر الطفل حتى لا يسبب له الضرر ولا يؤذيه، وتكون المدة كالتالي:

  • الطفل حتى خمس سنوات يجب أن لا يزيد جلوسه أمام التلفاز على نصف ساعة بشكل يومي.
  • الأطفال من عمر عشر سنوات ممكن أن تكون عدد ساعات جلوسهم أمام التلفاز بمعدل تسع ساعات في الأسبوع الواحد.

ونجد أن هذه القواعد تساهم بتعليم الطفل على كيفية تحديد وقته الذي يقضيه أمام التلفاز وتساعده مستقبلاً لتنظيم وقته، وهنا وجب التنويه أنه يجب إرفاق أوقات للهوايات والعلاقات الاجتماعية مع أوقات مشاهدة التلفاز.

أضرار الهاتف النفسية على الأطفال

لقد تم تجميع بعض البيانات من قِبل مجموعة مكونة من 1642 طفلاً  في الصف الأول في اليابان حتى يتم تحديد إذا كان هناك ارتباطاً ما بين استخدام التكونولوجيا للهاتف الذكي والتطور السلوكي ولكن الباحثون وجدوا أن الاستخدام الروتيني المتكرر للأجهزة المحمولة له ارتباط بالمشاكل السلوكية في مرحلة الطفولة.

حيث أن إدخال الهاتف الذكي للأطفال في مرحلة ما قبل المدرسة أي في مرحلة مبكرة ممكن أن يتعرض الأطفال لخطر تطوير الميول وسلوكيات سلبية، بالإضافة إلى أن استخدام الأطفال لتقنية الهاتف الذكي يساهم في تقليل احتمالية التطوير الصحي النفسي لهم، بالإضافة إلى أن الترددات التي تنبعث من الهواتف المحمولة ممكن أن تؤدي إلى مخاطر الإصابة بمرض السرطان حيث أن هذه الترددات ممكن أن تؤثر على أدمغة الأطفال، وإن الأكاديمية الأميركية لطب الأطفال أصدرت معلومات أن مخاطر الجوال تتجلى في:

  • تؤدي إلى السمنة بسبب الجلوس الدائم أمام الشاشات.
  • يؤدي إلى الأرق وانخفاض النوم .
  • يؤدي إلى التشتت مما يساهم في ضعف الأداء الأكاديمي
  • ممكن أن يتعرض الطفل للتنمر عن طريق استخدامه للجوال مما يؤثر على صحته النفسية.
  • يمنع استخدام الجوال من تعزيز التواصل الاجتماعي لدى الطفل وبناء العلاقات.[1][2]

السن المناسب لإعطاء الطفل جوال

إن للإجابة عن هذا السؤال نجد أنه لم يتم تحديد عمر محدد حيث أنه يكون العمر المناسب لإعطاء الطفل الجوال ولكن غالباً ما يزود الآباء أطفالهم بالجوال خلال سنوات المدرسة الإعدادية أي عندما يستخدم الطالب الجوال للمشاركة في الأنشطة المدرسية، وإن بحسب التقرير الذي تم نشره عن طريق موقع شاين أن 25 بالمائة من الآباء تم إعطائهم هواتف في أعوامهم الأولى أي في مرحلة المدرسة الابتدائية ويكمن السبب في تقلدهم الجوالات بهدف التواصل معهم من قبل أسرهم، وإن الطبيب النفسي فران ولفيش قال في كتابه “الأب الواعي بنفسه” أنه لا يعتمد إعطاء الطفل الجوال على المرحلة العمرية وإنما يعتمد على درجة الوعي والنضج التي بلغها، ولكن لا يجب أن يُعطى الطفل ذو عمر العشر سنوات وما دون ذلك الجوال، بينما العمر المثالي هو من سن 12 حتى 13 سنة لبداية حصوله على الهاتف الذكي الشخصي.

طريقة معرفة عدد ساعات استخدام الجوال

إن معرفة كم من الساعات تم استخدام الجوال هي نقطة مفيدة للآباء لمراقبة أطفالهم ومعرفة كم من الوقت يقضون على هذه الشاشات الصغيرة وهي أيضاً مهمة للكبار على حد سواء حيث أن الأجهزة الالكترونية قد تم الإدمان عليها من قِبل الصغار والكبار ولهذا إذا أردت أن تعرف مقدار الوقت الذي تقضيه على هاتفك إليك هذه الطريقة، وهي تختلف اعتماداً على الجهاز الذي لديك هل هو جهاز Android أو iOS، حيث أننا نجد أن أغلب الشركات التي صنعت الهواتف المحمولة يكون نظام التشغيل لديها Android ، بما في ذلك Google و Samsung و Motorola. بينما تعمل هواتف آبل حصريًا على نظام iOS، فإن الطريقة التي يمكن أن تنفذها لمعرفة الوقت الذي تقضيه على الجوال للهواتف الأندرويد هي كالتالي:

  • نجد أن إحصائيات استخدام الهاتف تكون موجودة في جهاز الأندرويد ضمن قسم الرفاهية الرقمية ومن خلاله يستطيع المستخدم أن يصل إلى احصائيات استخدام الهاتف اليومية والأسبوعية حتى يمكن أن يصل إلى الرقابة الأبوية واتبع هذه الخطوات للوصول إلى اعدادات Digital Wellbeing لنظام Android:
    1. اذهب إلى الاعدادات.
    2. اضغط على الرفاهية الرقمية وأدوات الرقابة الأبوية.
    3. ثم ضمن أدوات الرفاهية الرقمية اضغط على إظهار بياناتك، مع العلم أن أول مرة ستفتح فيها الرفاهية الرقمية ستحتاج إلى إعداد الملف الشخصي.
  • أما البحث عن احصائيات استخدام الهاتف للهواتف التي أنظمة تشغيلها iOS فنجد أن الاحصائيات الموجودة على أجهزة الأندرويد هي نفسها على جوالات الآبل ولكن ما يختلف هو اسم الأداة بالإضافة إلى المسار للعثور على البيانات، حيث أن هواتف الآبل تطلق على تطبيق مراقبة الاستخدام الخاص بها اسم screen time، وتعمل على إظهار الوقت الذي يقضيه الأشخاص في استخدام التطبيقات، بالإضافة إلى أن الوالدين يستطيعان إعداد رمز مرور لتأمين الإعدادت التي قاموا بإعدادها لأطفالهم حتى يقوموا بالحد من وقت الشاشة على تطبيقات أو مواقع محددة، وإن الوصول إلى إعدادات iOS Screen Time:
    1. اذهب إلى الإعدادات.
    2. اضغط على مدة استخدام الجهاز.
    3. اضغط على تشغيل وقت الشاشة.
    4. اضغط على متابعة.[3]
    5. ثم حدد ماذا تريد من الخيارين التاليين This is My iPhone” أو “This is My Child’s iPhone”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق