على ماذا يدل ظهور دم في البراز ؟.. ومتى يكون خطير

كتابة: Wessam Mohamed آخر تحديث: 19 يونيو 2021 , 15:36

ماذا يعني وجود دم في البراز

وجود دم في البراز يمكن أن يكون مخيفًا أو ظاهرًا، فسواء اكتشفته أثناء الاغتسال أو وجدت آثاره في ملابسك يجب التوجه فورًا للطبيب لاكتشاف السبب وذلك لأن وجود دم في البراز يعني وجود مشكلة ما أو الإصابة بمرض معين وفي بعض الحالات يكون الدم في البراز إنزار بمرض خطير.

أسباب اختلاط الدم بالبراز

كما ذكرنا أن وجود دم في البراز يعني الإصابة بمرض معين والبعض يكون خطير جدًا، لذلك إذا كنت تعاني من اختلاط الدم بالبراز يحب معرفة أسباب ذلك كما يلي:

– داء الرتوج

مرض الرتوج هو عبارة عن عدد من الأكياس الصغيرة التي تخرج من جدار القولون، وعادةً لا يسبب هذا المرض أي مشاكل لكن في بعض الأحيان أيضًا يمكن أن يسبب نزيف فيختلط بالبراز أو يسبب الإصابة بالعدوى.

– شق شرجي

يمكن أن يتسبب الشق الشرجي وهو تمزق أو قطع صغير أو تشققات في الأنسجة المبطنة لمنطقة الشرج في ظهور دم في البراز ويحدث هذا القطع نتيجة مرور البراز الصلب والكبير مسببًا ألم واضح للمريض.

– التهاب القولون التقرحي

من بين الأسباب الأكثر شيوعًا لظهور الدم في البراز هو الإصابة بمرض التهاب القولون التقرحي حيث تؤدي هذا التقرحات إلى نزيف يظهر في البراز.

– خلل التنسج الوعائي

يُعرف هذا الخلل بتشوه في الأوعية الدموية الصغيرة مسببًا نزيف في الجهاز الهضمي غير مبرر مما ينتج عنه مرض فقر الدم وظهور دم في البراز.

– القرحة الهضمية

تتسبب العدوى البكتيرية المعروفة بـ “H. pylori” في حدوث تقرحات في بطانة المعدة أو الاثني عشر والأجزاء العليا من الأمعاء الدقيقة مما يؤدي لظهور دم في البراز، كما يؤدي استخدام جرعات عالية من الأسبرين والإيبوبروفين والنابروكسين إلى حدوث تقرحات ونزيف.

– الأورام الحميدة أو السرطان

يمكن أن تنمو الأورام الحميدة مسببة نزيف ويمكن أيضًا أن تصبح سرطانية مدمرة، مثل سرطان القولون والمستقيم فهو  رابع أكثر أنواع السرطانات شيوعًا ويسبب نزيف لكن من المؤسف أنه لا يمكن ملاحظته بالعين المجردة فيمكن أن يتفاقم ويتطور الوضع دون الشعور به.

– دوالي المريء

يمكن أن تؤدي التمزقات أو الدوالي الوريدية للمريء والتي تحدث غالباً للمصابين بمشاكل خطيرة في الكبد إلى حدوث نزيف وتدفق شديد في الدم ويظهر ذلك في البراز.

البواسير

تؤثر الإصابة بالبواسير على وجود دم في البراز، وهي أوعية دموية عند فتحة الشرج تكون منتفخة لعدة أسباب تؤدي لحكة شديدة وآلام مبرحة خاصًة أثناء التبرز مصاحبة بـ نزيف.

أعراض وجود دم في البراز

قد يكون وجود دم في البراز غير ملحوظ في بعض الأحيان حيث لا يدرك المريض ولا يشعر بـ أي أعراض، ولكن من ناحية أخرى قد يعاني من بعض الأعراض اعتمادًا على سبب النزيف وشدته مثل:

  • آلام في البطن
  • قيء
  • ضعف عام
  • صعوبة في التنفس
  • الإصابة بـ الإسهال
  • خفقان
  • إغماء
  • فقدان في الوزن

تشخيص الدم في البراز

يجب تشخيص وجود دم في البراز بشكل دقيق وسليم لمعرفة السبب وعلاجه وتجنب مضاعفاته الوارد حدوثها، حيث يقوم الطبيب بتقييم الحالة وإلقاء بعض الأسئلة على المريض والتي قد تساعده في التشخيص مثل لون البراز حيث يشير البراز الأسود إلى وجود قرحة أو مشكلة أخرى في الجزء العلوي من الجهاز الهضمي، ويشير الدم الأحمر الفاتح عادةً إلى وجود مشكلة في الجزء السفلي من الجهاز الهضمي مثل البواسير أو الإصابة بمرض الرتج، وبعد الحصول على التاريخ المرضي سيقوم الطبيب بطلب بعض الاختبارات للتأكد من سبب النزيف وتتمثل الاختبارات في الآتي:

  • غسل المعدة: يتم عمل غسيل للمعدة لظهور ما إذا كان النزيف في الجزء العلوي أو السفلي من الجهاز الهضمي، ويتم عن طريق إزالة محتويات المعدة بواسطة أنبوب يدخل عبر الأنف، فإذا لم تُظهر محتويات المعدة أي دليل على وجود دم فقد يكون النزيف قد توقف أو يكون النزيف في الجزء السفلي من الجهاز الهضمي.
  • تنظير المريء: يتم بواسطة إدخال أنبوب موصل بـ كاميرا صغيرة الحجم ويتميز الأنبوب بمرونته حتى يتمكن من العبور من الفم إلى المريء والمعدة والأثنى عشر، حيث تصور الكاميرا كل ذلك من الداخل ليتمكن الطبيب من رؤية مكان النزيف ومصدره، كما يمكنه أيضًا أن يجمع بعض العينات من الأنسجة الداخلية لفحصها ومعرفة السبب.
  • تنظير القولون: تمامًا كما يحدث في تنظير المريء لكن الإختلاف أنه يتم إدخال الأنبوب عبر المستقيم لعرض القولون بصورة واضحة مع أخذ عينة أيضًا من الأنسجة لفحصها تحت المجهر.
  • التنظير المعوي: كما يتم في تنظير المريء والقولون حيث يتم فحص الأمعاء الدقيقة، ويمكن الاستعانة بكبسولة موصلة بكاميرا صغيرة يقوم المريض بـ ابتلاعها لتصوير فيديو يوضح سبب النزيف.
  • أشعة الباريوم السينية: يتم إجراؤها بـ ابتلاع مادة الباريوم أو إدخالها عبر المستقيم لفحص الجهاز الهضمي وظهوره في الأشعة السينية.
  • مسح النظائر المشعة:  يتضمن هذا الإجراء حقن مواد مشعة في الوريد لكن بكميات صغيرة، ومتابعة تدفق الدم خلال الجهاز الهضمي بواسطة كاميرا  كمية لمعرفة مصدر النزيف.
  • تصوير الأوعية: يتم فيه حقن صبغة خاصة في الوريد تجعل الأوعية الدموية مرئية بوضوح في الأشعة السينية حيث تتسرب هذه الصبغة من الأوعية الدموية إلى مصدر وموقع النزيف.
  • فحص البطن الجراحي: يتم اللجوء إلى هذا الإجراء الجراحي إذا فشل الطبيب في محاولاته السابقة لمعرفة مصدر النزيف حيث يقوم بفحص البطن من الداخل.

– الجدير بالذكر أيضًا أنه قد يطلب الطبيب إجراء بعض الاختبارات المعملية لفحص ما إذا كان المريض يعاني من مشاكل تخثر وفقر الدم والتأكد من وجود عدوى بكتيريا حلزونية.

علاج وجود دم في البراز

يتم علاج وجود دم في البراز أولاً بوقف النزيف لدى المريض بعدة طرق منها:

  • بعد استخدام التنظير الداخلي يتم حقن مواد كيميائية في مكان النزيف.
  • العلاج لمكان النزيف بالتيار الكهربائي أو أشعة الليزر.
  • استخدام رباط لغلق مكان النزيف.
  • حقن الدواء المناسب عبر الأوعية الدموية للسيطرة على النزيف.

بعد السيطرة على وقف النزيف وتشخيص حالة المريض ومعرفة سبب وجود دم في البراز يصف الطبيب عدد من الأدوية لعدم عودة النزيف مرة أخرى ومعالجة المشكلة مثل المضادات الحيوية والأدوية المثبطة لحموضة المعدة والأدوية المضادة للالتهابات حيث تختلف الأدوية حسب حالة المريض، وقد يلزم الوضع لإجراء عملية جراحية لإزالة الأورام الحميدة أو أجزاء من القولون إذا كان مصاب بالسرطان أو التهاب الرتج أو مرض التهاب الأمعاء.

مع بعض النصائح المهمة أيضًا للمريض مثل اتباع نظام غذائي غني بالألياف للتخفيف من الإمساك إذا كان سبب وجود دم في البراز هو “البواسير” أو الشق الشرجي، مع الجلوس في ماء دافئ للتخفيف من الشقوق وآلام البواسير.

مخاطر وجود الدم في البُراز

بالطبع قد يدل وجود دم في البراز في بعض الحالات إلى وجود مشكلة صحية خطيرة تهدد حياة المريض وهي الإصابة بـ سرطان القولون لذلك يجب الفحص وعدم الاستهانة بالأمر خاصًة لكبار السن لأنه إذا تم الفحص والعلاج بشكل سريع سوف يتم السيطرة على سرطان القولون كونه من الأمراض البسيطة من ناحية السيطرة والعلاج لكن بشكل سريع دون التهاون مع الأمر.

ملحوظة: قد تظهر مضاعفات لبعض الحالات والتي تُعد واحدة من المخاطر التي يجب الإسراع في علاجها على الفور مثل تغير مستوى الوعي، الارتباك، صعوبة في التنفس، دوخة، إغماء، ارتفاع في درجة الحرارة، سرعة النبض، صلابة البطن، ألم شديد في البطن، التقيؤ دمًا أو مادة سوداء تشبه القهوة، الإصابة بضعف شديد.

نصائح للمُصاب بوجود الدم في البُراز

بعد الكشف وخطوة التشخيص ووصف العلاج، يجب على المريض إتباع بعض النصائح لتحسين الحالة وعدم تفاقم الوضع، من أهم هذه النصائح: 

  • متابعة الحالة جيدًا والنظر لـ كمية النزيف الذي يخرج في كل مرة أثناء التبرز فإذا ازدادت الكمية يجب إبلاغ الطبيب على الفور.
  • كما ذكرنا سابقًا عدم التعرض للإمساك قدر المستطاع بإتباع نظام غذائي غني بالألياف حتى لا يتسبب الإمساك في زيادة مشكلة البواسير والشقوق الشرجية والشعور بآلام صعبة وزيادة الدم في البراز.
  • شرب كميات كبيرة من السوائل.
  • تنظيف منطقة الشرج جيدًا وبشكل مستمر لمنع الإصابة بـ البكتيريا وزيادة تفاقم الحالة المرضية.
  • إذا كان وجود دم في البراز نتيجة الإصابة بالبواسير فيجب الجلوس في ماء دافئ يوميًا، سيسرع ذلك ويساعد في العلاج.

هل البواسير تسبب دم مع البراز؟

نعم، تسبب البواسير ظهور دم في البراز وتكون مصحوبة بآلام صعبة غير محتملة.

متى يكون الدم في البراز خطير؟

عند الشعور بفقدان الوعي وصعوبة في التنفس واكتشاف الإصابة بـ مرض سرطان القولون.

هل وجود الدم في البراز يعني سرطان؟

نعم، يمكن أن يؤدي سرطان القولون إلى ظهور دم في البراز وتكون من الحالات الخطيرة التي يجب علاجها فوراً. [1][2][3]

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق