استخدامات ثلاثي فوسفات الصوديوم .. وهل وجودها في الغذاء مفيد او ضار ؟

كتابة: ماريان ابونجم آخر تحديث: 16 ديسمبر 2021 , 07:33

ما هو ثلاثي فوسفات الصوديوم

أن هذه المادة تحمل فيها الصيغة الكيميائية Na₃PO₄، ويعتبر فوسفات الصوديوم  أو مادة TSP يعتبر مركب غير عضوي متوفر بالعادة في شكل مسحوق أبيض أو بصورة بلورية، مشهور باستخدامه في التنظيف لكافة الأغراض حيث يمكن أن يخلط بسهولة مع الماء الدافئ ليصبح منظف فعال للدهون والأتساخات والشحوم وغيرها من الأتساخات التي يصعب تنظيفها، كما يوجد أيضًا ثلاثي فوسفات الصوديوم في بعض الأطعمة المتنوعة.

دواعي استعمال ثنائي فوسفات الصوديوم

  • منظف قوي معروف للأماكن شديدة الأتساخ.
  • متوفر فيه مواد للتشحيم وإزالة البقع كذلك الشحوم.
  • وهي مادة تضاف للغذاء يمكن أن نجدها في السريل أو الحبوب وكذلك الأطعمة الحمضية.
  • هو مركب مشتق من الفوسفور، لذا له شكل غير عضوي وبالعادة ما يتم وضعه في الأطعمة المصنعة.
  • يقوم الاعتماد على هذه المادة للمساعدة بعض الأغذية على الارتفاع، والوصول للتوازن بمستوى الأس الهيدروجيني، وإبقاء الرطوبة، وحماية المذاق، وتجويد الملمس.[1]

الأغذية التي بها ثلاثي فوسفات الصوديوم

أن مادة ثلاثي فوسفات الصوديوم موجودة بالكثير من الأطعمة المصنعة والمعبأة، وبالأخص أغذية اللحوم والجبن المطبوخ ايضاً، والحساء المعلب، وخلطات الكيك الجاهز، وعجين البيتزا الجاهزة، والبطاطس المهروسة، واللحم المقدد، وعلب التونة، وقد يضاف أيضاً ثلاثي فوسفات الصوديوم بشكل مستمر في الأطعمة، لذا يجب أن يتم تجنب كل هذه الأطعمة قدر الممكن في النظام الغذائي اليومي، وذلك أن كنت حريصًا على عدم إدخال مواد خطيرة لجسمك، لا يقتصر الأمر على أكل الطعام فقط، حيث توجد هذه المادة أيضًا في أنواع من المنتجات الأخرى مثل معجون الأسنان، وغسول الفم، وصودا الخبز ، وبعض مستحضرات التجميل، وبعض الأدوية.

لماذا يضاف ثلاثي فوسفات الصوديوم بالغذاء

يعمل هذا المركب في المساهمة على إبقاء الرطوبة في منتجات اللحوم بفترة التخزين والطهي، كما أنه يساعد الجبن في المحفاظة على شكله حتى يذوب بالتساوي، أما في خلطات الكيك وخلائط المخبوزات الأخرى، يمكن أن يكون مساعد للتخمير فيحافظ على الطعام هشاً، يستعمل أحيانًا للتكثيف في الأطعمة المعبأة كالبطاطس المهروسة وقد يحد من تغيرات اللون بالصودا، يتم إضافته في معجون الأسنان وبغسول الفم لأن له آثاره المضادة للبكتيريا، ونتيجة لخصائصه الطبيعية القلوية القوية، سيكون أيضًا مكون للحد من الحموضة بالأطعمة، ومرة أخرى، كما هو الحال مع السيريال، فإن كمية مركب الفوسفور الموجود في أغلب الأطعمة صغيرة بشكل ملحوظ، ومع هذا، إذا كان النظام الغذائي مليء بالأطعمة المصنعة، فقد يتجاوز الحد اليومي بحسب توصيات السلامة التي عن إدارة الغذاء والدواء.

هل وجود فوسفات الصوديوم بالغذاء مفيد او ضار

نعم، يعتبر فوسفات ثلاثي الصوديوم في الغذاء ضار وهذا من قبل الكثير من خبراء الصحة نتيجة للمشاكل الصحية المحتملة التي يمكن أن يؤدي لها، يقال أنه يؤدي لتلف بالكلى وايضاً تكلس بالأنسجة الرخوة، ويقلل من الكالسيوم بالعظام، يرتبط التماول المستمر له لمدة طويلة من الوقت لأمراض هشاشة العظام، وتشتمل الآثار الجانبية للفوسفات ثلاثي الصوديوم أيضًا تهيج ببطانة الأمعاء وبالمعدة، وقلةحمض اللاكتيك بالعضلات.

ما يسببه تسمم الفوسفات ثلاثي الصوديوم من خلال التنناول العرضي له أو بسبب استنشاق المادة الكيميائية تشتمل على صعوبة في التنفس والسعال وألم الحلق وتورمه، كما يؤدي التسمم للتأثير على العينين والأنف والأذنين في صورة سيلان للعاب والألم القوي وفقدان الرؤية، قد يؤدي أيضًا بالتأثير على المعدة والأمعاء والدم والقلب، يمكن أن تشتمل الأعراض قلة ضغط الدم، ووجود دم أثناء التبرز، والقيء، والإسهال، والصدمة.

وبحسب إدارة الغذاء والدواء، يمكن لأي شخص أن يتناول بأمان ما يقرب من 70 جرامًا من هذه المادة بشكل يومي دون أن تحدث مشاكل صحية، ومع هذا، فإن حقيقة اشتمال العديد من الأطعمة المعروفة على فوسفات الصوديوم أمر مثير للخوف، مما يؤدي أن يكون من الصعب تنظيم المقدار اليومي للفرد، من الممكن تناول كميات كبيرة بصورة يومية بغير معرفة أن هذا سيؤذي الجسم بصورة أو بأخرى.[2]

أضرار ثلاثي فوسفات الصوديوم

حين يتم تناول كميات كبيرة من المادة، مثل تلك المتوفرة في منتجات التنظيف، فإن ثلاثي فوسفات الصوديوم خطير جداً ويمكن أن يؤدي لما يلي:

  • فهو يؤدي للتخلص من الكالسيوم في العظم، وظهور حصوات الكلى، وبعض السرطانات، وحتى يصل للموت، بالنسبة لهؤلاء الذين لديهم أمراض الكلى، فإن تناول كميات ضخمة من الأطعمة التي تشتمل على مركب الفوسفات هذا يمكن أن يكون خطيرًا جداً لهم، وقد ظهر هذا في الدراسة من Trends in Food Science and Technology.
  • يمكن أن تؤدي لتهيج ببطانة المعدة وجدار الأمعاء، ويخفض من حمض اللاكتيك في العضلات
  • كما تم العثور على هذا المركب باستمرار في سوائل غسيل الأطباق ومنظفات الغسيل حتى سنة 2011 حين أكتشف أنه ضار بالبيئة.
  • وقد أوضح مركز السيطرة على الأمراض (CDC) أن المركب يعتبر مادة خطيرة يمكن أن تتسبب في آلام في البطن أو صدمة أو انهيار.
  • الكمية التي يمكن أن تؤدي لظهور مثل هذه الآثار الجانبية الخطيرة أكبر بكثير مما هو متوفر في الطعام العادي، ومع هذا، يعترض العديد من الاشخاص على توفره في الطعام من أي نوع، هناك الكثير من الدراسات البحثية الحالية لاستكشاف الآثار السلبية الجائزة لفوسفات ثلاثي الصوديوم، ولكن في فترة الحالية، لا يزال متوفراً قانونًيا ويتم إضافته في الكثير من المواد الغذائية المعروفة في الولايات المتحدة وبلاد أخرى.

نصائح لتجنب الأغذية الغنية بثلاثي فوسفات الصوديوم

قد يكون الاستغناء عن هذه المضافات الغذائية أمرًا غير سهل، ومع هذا، يمكن للكثير من التغييرات السلوكية الأساسية أن تجعل الابتعاد أسهل، إذا كانت اللحوم والجبن من الأطعمة الرئيسية في الوجبات، فيمكن الحصول على جبن من سوق المزارعين المحليين بدلاً من سوبر ماركت، فأن أغلب أسواق المزارعين اللحوم والأجبان إلى جانب الخضروات والفاكهة والمنتجات الالبان، يقال أيضًا الحرص على الابتعاد عن الأطعمة المصنعة قدر المستطاع، تناول الأطعمة الطبيعية مثل الكثير من الخضار والفواكه، للحفاظ على صحة الجسم، يمكن زراعة ما يمكن والتسوق محليًا بصورة متكررة للتأكد من أن المنتجات التي يتم تناولها طازجة وليسه بها أي من المبيدات الحشرية والمبيدات الحشرية والمواد الكيميائية المختلفة.

إذا كانت الحبوب من الأطعمة المهمة في الصباح، فقم بزيارة متجر البقالة العضوي المحلي للحصول على اختيارات متنوعة من الخيارات العضوية،  قم بعمل قائمة بالحبوب التي تشتمل على هذه المادة الغذائية الضارة للأبتعاد عنها، وخذ هذه القائمة معك في خلال التسوق، كلما قلت الأطعمة المصنعة التي تستهلكها بصورة عامة، من الحبوب التجارية وصولاً للوجبات المجمدة، وستكون أكثر صحة، والاطعمة الغنية بالشحوم والملح والمواد المفسدة للصحة.

اعتبارات للسلامة عند استعمال هذه المادة

فوسفات الصوديوم يعتبر مادة سامة ويمكن أن يؤدي لتهيجًا في العين والجلد وتكون ضارة إذا وصلت للجسم من الداخل، استعمال القفازات الواقية، وواقي للعينين وقفازات في حالة استعماله للقيام بالتنظيف باستخدام فوسفات الصوديوم، يمكن  ارتداء أيضًا حماية كاملة للجلد، بما في هذا ملابس بأكمام طويلة والسراويل الطويلة، تنطبق احتياطات السلامة على كل من الصور الجافة والمختلطة أو المخففة من مادة فوسفات الصوديوم.[3]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: