كيفية زراعة الموز من البذور ؟.. وكم تستغرق ومراحل نموها

كتابة: ليمار محمد آخر تحديث: 26 ديسمبر 2021 , 14:58

طريقة زراعة الموز من البذور 

  • أولاً قم بنقع بذور الموز في مياه دافئة لمدة يوم أو يومين مع تغذية التربة بالسماد العضوي.
  • ثانياً يتم وضع البذور في عمق 6 مليمترات تقريبا، ويفضل أن يتم اختيار مكان مشمس ثم يوضع السماد مرة ثانية.
  • ثالثاً تروى البذور  حتى تصبح التربة رطبة.
  • وتستغرق بعض الأنواع حوالي 2-3 أسابيع، ولكن ياخذ البعض الآخر من 2 شهر أو أكثر.

المدة التي يستغرقها الموز حتي ينمو

تنتمي نباتات الموز إلى جنس Musa من عائلة Musaceae وهي موطنها جنوب المحيط الهادئ، إنه أكبر عشب معمر، وغالبا ما تسمى القرم، وقد ينمو نظام الجذر على نطاق واسع في التربة الرخوة، ويمكن أن يصل في بعض الحالات إلى 9 أمتار جانبياً، ويحتوي النبات على 8-12 ورقة، ويبلغ طوله 2-4 أمتار وعرضه 1.5 متر، وتتضمن دورة نمو الموز ثلاث مراحل: النمو الخضري (6 أشهر )، الإزهار (3 أشهر)، فترة الإثمار (3 أشهر)، وهذا يعني أن الوقت بين زراعة نباتات الموز وحصاد عناقيد الموز هو 9 إلى 12 شهرًا اعتمادًا على النوع المزروع وظروف النمو.

مراحل نمو الموز

لا يحتوي الموز على موسم نمو، وهو ما يفسر سبب وجود الموز على مدار السنة في محل ات البقالة، تتوزع نباتات الموز المحلية ومزارع الموز التجارية بشكل رئيسي في المناطق الاستوائية 30 درجة شمال وجنوب خط الاستواء

وفقًا لـ Lima Europe لا يحتوي الموز على موسم نمو واضح، ولكن له ثلاث مراحل نمو النمو الخضري حوالي ستة أشهر، والأزهار حوالي ثلاثة أشهر وفترة الإثمار حوالي ثلاثة أشهر مما يعني أنه في ظل الظروف المثالية، ويستغرق حوالي عام من الحصاد.

سواء كانت تنمو من البذور أو كمصاصات للجذور الأم ، تبدأ النباتات مرحلة نموها الخضري بزراعة الأغصان الكاذبة أو الأغصان الكاذبة، كما تنمو السيقان مع نمو الأوراق، وتشكل الأوراق طبقة متحدة المركز؛ مما ينتج عنه نباتات أوراق الموز بدلاً من أشجار الموز

يحتاج النبات إلى فترة خالية من الصقيع من 10 إلى 15 شهرًا لينمو إلى أقصى ارتفاع. تبدأ فترة ازدهار نبات الموز عندما ينمو الجزء العلوي من النبات من الأرض من خلال عظم كاذب ليشكل ساق زهرة كبيرة بشكل خاص، ثم تنمو زهرة الموز إلى الفاكهة، وتحدث هذه العملية في حوالي ثلاثة أشهر.

زراعة الموز من الفسائل

يحتاج نبات الموز لكي ينمو إلى  تربة غنية و تصريف جيد وأن تكون نسبة الحموضة فيها مرتفعة ولكن بشرط ألا تزيد عن 7.5 درجة،  ويجب أن ألا تحتوي التربة على نسبة عالية من الأملاح، ومن المعروف أن نبات الموز يحتاج إلى الري بشكل كافي، وهذا يتطلب أن  تكون التربة دائما رطبة ولكن دون مبالغة في الري حتى لا يحدث تعفن في الجذور، ويجب أن تكون نسبة الرطوبة 50% على أقل تقدير، أما بالنسبة لدرجة الحرارة خلال النهار فيجب أن تتراوح بين 26 و 30 درجة مئوية، ويجب ألا تقل درجة الحرارة عن 20 درجة مئوية ليلا.

في البداية لا بد من الحصول على فسائل الموز، ويُفضّل أن يتراوح طول الفسيل  بين 1.8 متر و2.1 يتم تقليم الأجزاء الميتة من الفسيلة أو الأجزاء التي تعرض لونها للتغير  أو التي تعفنت أو تعرضت للتلف بفعل الحشرات، وإذا كان أكثر الفسائل قد تعرض للأذى فيجب أن تستبدل.

قم بقص بضعة سنتيمترات من الجذور، تعمل هذه الخطوة على تقليل نسبة إصابة النبات بأي نوع من الأمراض.

بعدها قم بتجهيز حفرة خاصة لكل فسيلة بحيث تكون أبعادها 30 سنتيمترا عرضً وبطول 30 سنتيمتراً، ويتم التخلص من جميع الأعشاب الضارة التي  قد تظهر حول الفسيلة ثم  أملأ الحفرة بالتربة ولكن بشكل غير كامل لكي تتم عملية تصريف المياه بسهولة، ثم توضع فسيلة الموز بحيث يغطيها التراب 1.5 إلى 2.5 من جهة القاعدة.

هل يحتاج نبات الموز إلى السماد

 يحتاج إلى السماد بالقدر الكافي، من خلال استعمال  السماد بشكل متوازن كل شهر مرة واحدة، ويتم  توزيعه حول الفسيلة بطريقة دائرية.

من أين يتم الحصول على فسائل نبات الموز

 يعد نبات الموز من  الفواكه التي لا تحتوي على بذور من الداخل مثل نبات الأناناس، ويرجع  غياب بذور ثمرة الموز  إلى أنّها تنمو من أنواع متزاوجة دون أن تحتاج إلى تلقيح، إلّا إنّه يلاحظ وجود بعض البذور الصغيرة في الموز ذو اللون الأخضر قبل أن ينضج ويتحول للونه الأصفر المعروف، وتلك البذور تختفي أثناء عملية النضج لأنه لا يحدث لها تلقيح، ولذلك يقوم القائمون على زراعة الموز بفصل النباتات الصغيرة التي توجد حول نبتة الموز البالغة و تتفرع منها ثم يقوموا بزراعتها مباشرةً في التربة.

طريقة ري الموز 

يعد الري القليل من أهم الأسباب التي تؤدي لموت نبات الموز، ولكن الزيادة في الري أيضا يتسبب في تعرض الجذور للعفن والتلف، يحتاج نبات الموز إلى الري بشكل يومي في الجو الدافئ الغير ممطر، ولكن فقط إذا كانت الأجزاء العليا من التربة جافة، قم باختبارها بيدك قبل  أن تقوم بالري.

من الأفضل أن تقلل كمية الماء المستخدمة خلال كل  دورة إذا كان النبات معرض  للماء لفترات طويلة حيث أنها ربما تسبب العفن، والممكن أن تقوم بالري  مرة واحدة كل أسبوع أو كل أسبوعين إذا كانت درجات الحرارة منخفضة ولكن عليك اختبار الرطوبة قبل الري 

تساعد أوراق النبات على تبخير الرطوبة الزائدة، لذا تجنب أن تنقع النباتات الصغيرة التي لم تنمو أوراق لها بعد فقط قم تبليلها بالماء فقط. 

قم بتنظيف نباتات الموز من الأوراق الميتة ثم  ضعيها حول النباتات الحية، يمكن استخدام رماد الخشب لزيادة العناصر الغذائية في التربة.

ثم تحقق من طبقة النشارة بصفة مستمرة وقم بإزالة أي أعشاب أو حشائش قد تنمو لأن هذه الحشائش تتنافس مع نبات الموز على الغذاء.

 إذا كانت النباتات مريضة، يجب أن يتم تحديدها وعلاجها على الفور، أو تخلص منها فورا ولابد من التحكم في الآفات الضارة حين اكتشافها بطريقة سريعة حيث يعد قلة النيتروجين والبوتاسيوم من أكثر مشاكل التغذية انتشارا بالنسبة لنبات الموز فلابد أن تتعرف على العلامات المميزة له فحينما تكون أوراقه  صغيرة أو شاحبة، أغلفة أوراق وردية اللون شاحبة أيضا، وعندما يكون معدل النمو ضعيف، وكمية الفاكهة التي تنتج صغيرة.  

بينما علامات نقص البوتاسيوم هي ظهور  اللون الأصفر البرتقالي على الأوراق بشكل سريع ثم تموت النبتة، أوراقها تكون صغيرة أو مكسورة، يكون الإزهار متأخر عن وقته، كمية فاكهة الناتجة صغيرة.

الأمراض التي تصيب الموز 

من ضمن الأمراض التي تصيب نبات الموز مرض الذبول الباكتيري، مرض موكو، مرض باناما، الرأس السوداء، عفن الجذر و مرض انتشار سقوط الأوراق السوداء، ومن ضمن الآفات التي تصيب النبات سوسة الذرة و يرقانة الموز ونوع من الحشرات الدقيقة.

طرق الاعتناء بفسائل الموز ومراحل نموها

قم بإزالة كل الفسائل عدا واحدة  فقط حين نضج النبات لتحسن من محصول الفاكهة وتزيد من صحة النبات.

ثم غطي الجزء الظاهر من النبات بالتربة، كرر هذه العملية بقطع أكثر عمقا إذا نمت الفسائل مرة ثانية، سمى الفسيلة المتبقية التابعة وسوف تحل محل الأم حين تموت، ويمكن أن تترك تابعتين بشكل استثنائي.

قم بتدعيم النبات لتجنب سقوطه أو بفعل الرياح الشديدة أو وزن السباطة الكبير ويتم ذلك عن طريق قطع الجزء السفلي من زجاجة بلاستيكية ثم ادخال خيط طويل جداً أو حبل قوى جداً خلال فوهة وقعر الزجاجة ثم قم بطي الزجاجة ووضعها لتدعيم جذر الموزة فوق، وشد الحبل لكي يمتد الجذر قليلا بشكل مستقيم ثم قم بربط الخيط بدعامة قوية وهناك طرق أخرى لتدعيم النباتات.

 إذا كانت درجة الحرارة منخفضة جداً خلال شهور الشتاء يجب العناية بجذور النباتات وفيها يتم تغطية الجذر ببطانية وتكون هذه حماية كافية لحين ترتفع درجات الحرارة حتى ينمو النبات مرة أخرى.

تخزين نبات الموز

لتخزين النبات بالداخل قم باقتلاع النبات بشكل كامل ثم قم بإزالة الأوراق ثم قم بحفظ النبات في كمية من الرمل الرطب  داخل .مكان دافئ

لكي ينمو النبات بداخل الرمل سوف يتطلب عمل فتحة تصريف للمياه في الإناء المستخدم لحفظ النبات. إذا كنت لا ترغب لنبات الموز أن تصبح كبيرة جداً على الإناء، سوف تعمل على تقليل أو وقف علاجات الأسمدة.

حين يحدث قطع  أو فصل بعض الفسائل فيمكنك انقاذها وزراعتها مرة أخرى قم بقطعها بشكل بعيد عن الأجزاء الميتة ثم قم بحفظها في أوان صغيرة خاصة بها لزراعتها في وقت لاحق.

 نبتة الموز النموذجية تزهر خلال ستة أشهر تقريبا إذا وجدت في ظروف مثالية، ولكن يمكن أن تستغرق فترة تصل إلى عام بفعل الطقس، ولا تقم بإزالة الأوراق  الموجودة حول الزهرة حيث أنها تحميها من الشمس. 

حين تنسحب البتلات وتظهر عناقيد الموز فذلك يستغرق هذا شهرين إضافيين وتسمى كل باقة موز سباطة وكل موزة تسمى إصبع، وحين تظهر جميع المجموعات قم بإزالة الأجزاء الزائدة مثل براعم الزهرة أو الموز الصغير وهي الذكور العقيمة من النبات و يجب أن تذبل السباطة وحدها.

سوف يحمي الفاكهة من الحشرات والمخاطر الأخرى إذا قمت بتغطية السباطة، ولكن يجب أن تكون الأغطية مفتوحة عند الطرفين لكي تسمح بدخول الهواء والماء الكافي من الجانبين 

حصاد الموز 

حين تموت الزهرة الصغيرة الموجودة في نهاية كل موزة وستصبح جافة وسهلة الإزالة، أو سيفقد الموز معظم أوراقه هذا هو الوقت المناسب لقطف الثمار.

اقطع شق في منتصف الشجرة في مقابلة الجانب الخاص بالحزمة ثم قم بالسماح للشجرة بالانحناء ثم  اقطع الحزمة.

سوف تنضج الفاكهة بسرعة فور حصادها، قم باختيار بعضها في وقت مبكر قبل الحصاد حتى لا ينتهي بك الأمر مع فاكهة زائدة.[1]

فوائد الموز

الموز من الفاكهة التي من الممكن أن يتم أكلها وحدها أو تدخل في العصائر لتعطي العصير القوام السميك، كما أنه يدخل في صناعة الحلويات و الكثيرمن الأطباق حيث إنه يتميز بعدة فوائد أهمها أنه يعد من أفضل المصادر الطبيعية للطاقة والسكريات والمعادن التي يحتاجها جسم الإنسان.

يمد الإنسان بالطاقة حيث يمتاز الموز بأنه طري وسهل الهضم ويحتوي على سكريات بسيطة سهلة وسريعة الامتصاص بالجسم  السكروز ولهذا يعتبر  من الأغذية المهمة للرياضيين والتي تمدهم بالطاقة السريعة أثناء التمرين والمباريات، الوقاية من مشاكل الجهاز الهضمي حيث يحتوي الموز على نسبة كبيرة من الألياف.[2]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: