Thursday, Sep. 20, 2018

  • تابعنا

هل صعود الدرج ونزوله للحامل يفتح الرحم ؟

- -

فور أن تعرف المرأة بحملها ، يتوجب عليها اتباع عدد من التعليمات الهامة ، و التي تساعد على الاحتفاظ بالحمل و سلامته ، و هذه التعليمات يتم تغيرها باستمرار ، تبعا لحالة الحمل و عمره ، و من أهم هذه التعليمات تلك التي تتعلق بحركة الأم الحامل ، و المأكولات والمشروبات المتاحة للحامل لها و المأكولات والمشروبات الممنوعة .

صعود الدرج و نزوله للحامل في الشهور الأولى
يمنع تماما على الحامل في الشهور الأولى ، الإكثار من صعود و نزول الدرج ، و ذلك لأن هذه الحركة تعمل على فتح الرحم ، و تنشيطه مما يجعلها خطرا على صحة الحمل ، و قد تؤدي إلى الأجهاض .

صعود الدرج و نزوله للحامل في الشهور الأخيرة
على العكس من منع هذه الحركة في الشهور الأولى ، فصعود الدرج و هبوطه من أكثر الأشياء التي ينصح بها الأطباء ، في الأشهر الأخيرة من الحمل ، و تحديدا منذ بداية الشهر التاسع ، و ذلك لأن هذه الحركة لها فوائد كثيرة في تلك المرحلة .

فوائد صعود الدرج و نزوله في الشهر التاسع
– يعمل على تسهيل حركة فتح الرحم ، و بالتالي يعجل من الولادة الطبيعية .
– يساعد على تنشيط الدورة الدموية ، مما يسهم في تقوية عضلة القلب ، و تنشيط ضغط الدم مما يعود ، بالنفع على الأم الحامل أثناء الولادة .

– يعمل على تقوية عظام و عضلات و مفاصل الساقين ، و الحوض و العمود الفقري ، و بالتالي يسهل للحامل الاستشفاء بعد الولادة بفترة وجيزة .

– المشي و صعود الدرج و نزوله يخفف من أعراض الاكتئاب  ، التي قد تشعر بها المرأة في تلك المرحلة ، من الحمل بالإضافة أنه يدعم تنشيط طاقة الجسم بشكل ملحوظ .

نصائح للحامل عند صعود و نزول الدرج
– على الحامل أن تحاول فرد ظهرها ، بقدر الأمكان عند صعود و نزول الدرج ، حرصا على تقوية عضلات الظهر .
– ينبغي ألا يتم صعود و نزول الدرج في درجات الحرارة المرتفعة ، حتى لا تصاب بإختلال معدلات ضغط الدم .
– عند الشعور بالإجهاد أو الدوار ، ينبغي على الحامل التوقف فورا .
– لابد من تناول المياه بكميات كبيرة أثناء ممارسة هذه الرياضة ، حتى لا يتم فقد المياه بشكل زائد من الجسم .
– أما عن المدة المناسبة لممارسة صعود و نزول الدرج ، فينصح ألا تزيد عن نصف ساعة يوميا .
-على الحامل أن تهتم بقياس ضربات القلب ، بشكل يومي بعد ممارسة هذه الرياضة ، للاطمئنان على أنها لا تمثل لها اجهادا .

بعض التمرينات المناسبة للحامل في الشهور الأخيرة
– أولا رياضة المشي و صعود و نزول الدرج من أفضل الرياضات ، التي تساعد الأم و الجنين ، و لكن يمنع الإسراف فيهما حرصا على نسبة الأوكسجين الواصلة للجنين ، مع الحرص على أن تكون حركة الأم بهدوء .

– من أفضل التمرينات أيضا تمرين القرفصاء ، على الأم أن تقوم بالجلوس لمدة 30 ثانية ، في وضع القرفصاء 5 مرات يوميا .
– العلاقة الزوجية أيضا من أهم ما يساعد على الولادة الطبيعية ، لذا فينصح بالمداومة عليها في الفترة الأخيرة من الحمل .

– هناك بعض الأماكن في الجسم ، و التي يمكن الضغط عليها من أجل زيادة هرمون الولادة ، و من أشهر هذه الأماكن المنطقة ما بين إصبع الأبهام و كف اليد ، و المنطقة التي تعلو الكاحل ، و مناطق أعلى الكتفين و الجزء السفلي من القدم ، تحديدا في باطن القدم .

بعض الأطعمة التي تساعد على الولادة الطبيعية
– يمكن شراب كوبين من القرفة يوميا ، لأنها تعمل على إنقباض الرحم .
– بعض الفواكهة الاستوائية أيضا تعمل على تطرية منطقة عنق الرحم ، و بالتالي تسهل الولادة الطبيعية ، و من أشهر هذه الفواكهة الكيوي و الأناناس و جوز الهند .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

esraa hassan

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *