إمكانية الحمل بعد بلوغ سن اليأس

كتابة: دعــاء آخر تحديث: 18 مارس 2022 , 00:51

يُعرف إنقطاع الطمث بالفترة التي تبدأ فيها الدورة الشهرية بالتوقف و يحدث هذا الأمر بسبب عدم إنتاج مبايض المرأة للهرمونات الأنثوية ، و غالباً ما تحدث هذه الفترة عندما تكون المرأة بين سن 45 – 50 سنة ، و بالرغم من أنه من المعروف أن المرأة لا يُمكنها الحمل بعد إنقطاع الطمث تماماً و بلوغها ” سن اليأس ” ، إلا أنه هناك تقنية حديثة ساعدت المرأة على جعل حملها ممكناً في هذا السن .

ما يحدث في مرحلة انقطاع الطمث :
يبدأ سن اليأس بمرحلة انقطاع الطمث و التي تؤهل الجسم للتغيير بشكل كبير ، حيث تقوم المبايض بإنتاج كميات أقل من هرمونات الاستروجين و البروجسترون ، و يحدث تغيير كبير في الهرمونات ، و يصاحب هذا الأمر ظهور بعض الأعراض التي تتمثل في السخونة و التعرق الليلي ، كذلك تصبح الدورة الشهرية غير منتظمة لعدم انتظام المبايض في إنتاج البويضات .

بالرغم من أن مستويات الخصوبة في تلك الفترة تكون منخفضة للغاية ، و لكن تظل إمكانية الحمل موجودة ، و لازال يتوجب على المرأة أخذ حبوب منع الحمل إذا لم تكن ترغب في حدوث الحمل ، و يتم التأكد من الوصول إلى سن اليأس عند مرور سنة كاملة لانقطاع الحيض ، و في هذه الحالة تصبح المرأة غير قادرة على الحمل .

الحمل في فترة سن اليأس :
تم اختراع تقنية جديدة عُرفت بإسم ” تنشيط المختبر ” و يتم فيها استئصال جزء من المبيض أو استئصاله كله ، ثم العمل على معالجته خارج جسد المرأة ، بعد ذلك يوضع مرة أخرى حيث تتم زراعته قرب قناة فالوب ، ثم تتم الاستعانة بالهرمونات التي تحفز المبيض لكي يقوم بإنتاج البويضات مرة أخرى ، مما يسترجع فرصة الحمل لدى المرأة مرة أخرى .

تم إجراء عدة تجارب لهذه التقنية على عدة نساء في جامعة ستنفورد في كاليفورنيا ، و قد كان الطمث متوقف لديهن منذ حوالي 6 سنوات ، و عندما قام الاطباء بفحصهن تم الكشف عن وجود خلايا لبويضات غير ناضجة مازالت موجودة لدى 13 سيدة منهن ، و عندما خضعن للعلاج نجح الأمر مع بعضهن حيث تم تجميع 5 بويضات صالحة ثم القيام بتلقيحها بحيوانات منوية ، بعد ذلك تم نقلهم إلى الرحم و نجح الحمل .

مازال البحث مستمر لتطوير هذه التقنية حيث لم يتم تجربتها على السيدات اللاتي لديهن مشاكل تمنع حملهن مثل المعاناة من أمراض الخصوبة التي تنتج من التعرض للعلاج الكيماوي و الاشعاعي للسرطان أو النساء المصابات بالعقم ، و لكن بالرغم من نجاح تلك التجربة مع عدد من النساء إلا أنه يجب الحذر قبل إجراء العلاج و معرفة كافة الاحتمالات بسبب خطورة الحمل بعد سن اليأس و الذي قد يتسبب في حدوث مضاعفات عديدة .

مخاطر الحمل في سن متقدمة :
كلما تقدم سن المرأة كلما زادت مخاطر الحمل بالنسبة إليها و خاصةً إذا تجاوت سن 35 عام ، و تتعدد هذه المخاطر كالآتي :

– عندما يتم التلقيح الصناعي فمن المحتمل أن تحمل المرأة في أكثر من جنين ، و يتسبب هذا الأمر في إحداث مشاكل خطيرة من بينها الولادة المبكرة ، و صعوبة الولادة ، و انخفاض وزن الطفل .

– قد تصاب المرأة بما يسمى بمرض سكري الحمل و الذي يعمل على ارتفاع نسبة السكري في الدم و يؤدي هذا الأمر إلى الإصابة بمشاكل عديدة سواء للأم أو الطفل .

– يُمكن أن يحدث ارتفاع في ضعط الدم و يجب الحرص على أخذ الأدوية المناسبة و معالجة هذا الأمر بسرعة و مراقبة الضغط باستمرار لعدم حدوث أي مضاعفات خطيرة .

– حدوث انفصال في المشيمة و هي من الأمور التي تتطلب من المرأة أن تحصل على الراحة الدائمة في الفراش مع تناول الأدوية ، و قد تحتاج إلى إجراء ولادة قيصرية .

إشترك
نبّهني عن
guest
5 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
امة الله
امة الله
3 سنوات

ياااارب اكرمني

فا/الزهراء
فا/الزهراء
4 سنوات

لدي نفس السؤال . ارجو الرد . عمري 47 سذنة .

انعام رزاق
انعام رزاق
4 سنوات

السلام عليكم اطلعت عل الموضوع الذي طرح عن الانجاب بعد الخمسين ،وانا سيده بعمر تجاوز الخمسين وارغب بالانجاب ،للعلم نحن زوجان ليس لدينا حاله عقم مرضيه. ارجو الاجابه باقرب وقت وجزيل الشكر.

منى
منى
4 سنوات
ردا على  انعام رزاق

نفس السؤال يخصنى احتاج الى اجابة

زر الذهاب إلى الأعلى