اضرار الموز على مرضى الكلى

قام الأطباء بتحذير مرضى الكلى من تناول كميات كبيرة من الأطعمة التي قد تحتوي على نسب مرتفعة من ملح الطعام، و أيضا الابتعاد عن الأطعمة المالحة و المأكولات التي تحتوي على البوتاسيوم؛ لأنها تسبب ارتفاع في ضغط الدم و عدم القدرة على استعادة وضعه الطبيعي .

و قد قسم الاطباء مرضى الكلى إلى مرحلتين :
المرحلة  الأولى : مرضى في مرحلة ما قبل التنقية الدموية
– المرحلة الثانية : مرضى التنقية الدموية.

ما هي مرحلة ما قبل التنقية الدموية ؟ : في هذه المرحلة من الضروري الحفاظ على وظائف الكلى عند نسبة معينة حتى لا يحدث لها تدهور و الطبيب و المريض يجب التركيز على هذا الهدف و خاصة في مثل هذه الحالات، فمرضى الكلى غير مستقرين أو بمعني آخر عندما تكون وظائف الكلى ليس غير ثابتة عندهم عند حد معين، هؤلاء يجب عليهم عدم الصيام حتى يحدث استقرار لوظائف الكلى لديهم.

نصائح لمرضى الكلى المستقر : الأشخاص الذين لديهم مرض الكلى بشكل مستقر أو تكون وظائف الكلى لديهم في حالة مستقرة عند حد معين، فيجب عليهم عند الصيام أن يتناولون الأدوية التي وصفها الطبيب المختص بانتظام ، و أن يتم تعديل مواعيد هذه الأدوية مع أوقات الإفطار و الصيام، لأن تلك الأدوية هامة للحفاظ على عدم تدهور الكلى، و من الضروري ان يكثروا من السوائل  و خاصة في الإفطار و السحور، و الأوقات التي بينهم، و السبب في ذلك أن السوائل تعمل على الحفاظ على وظائف الكلى عند هؤلاء المرضى، و أيضا عدم القيام بالأعمال التي تؤدي على خسارة الجسم لكميات كبيرة للماء من خلال التعرق، فعندما يفقد ماء كثير من الجسم و لا يعوض يتسبب ذلك في ضرر الكلى و الجفاف.

نصائح لمريض الكلى

– مرضى الكلى و خاصة المصابون بارتفاع ضغط الدم يجب عليهم الابتعاد عن كافة المأكولات المالحة و الملح لأنها لا تسبب ارتفاع ضغط الدم، و عدم القدرة على السيطرة عليه مما يؤدي الى حاجتهم لتناول جرعات كبيرة من الأدوية.

–  أما المرضى الذين يحتاجون إلى الغسيل الكلوي فإن الاهتمام الأول لديهم عدم تجميع السوائل في أجسامهم، و السبب في ذلك أن الكلى لديهم لا تكون قادرة على التخلص من السوائل الزائدة من أجسامهم، و ضرورية البعد عن الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم ، و عند تناولها يجب أن تكون بكميات قليلة و من ضمن تلك الأغذية الموز و خاصة في مجموعة المرضي الذين يخضعون لغسيل الكلى.

–  المجموعة الثانية يجب عليها الابتعاد عن الأغذية المالحة لأنها تسبب العطش و اضطرار المريض لشرب الكثير من السوائل، حيث عندما يتناول مريض تلك المجموعة الكثير من الماء قد يعمل على تحمل القلب فوق طاقته مما يؤدي إلى اختناق المريض بهذه السوائل.

– الالتزام بجلسات الغسيل الكلوي في المواعيد، و هو من الأمور الهامة في جميع الأوقات و خاصة في شهر الصوم يكون أكثر أهمية.

– من الضروري الالتزام بجلسة التنقية في المدة الكاملة التي يقوم الطبيب المختص بتحديدها، و السبب في ذلك عندما يلتزم المريض بالوقت الكامل سوف يتخلص من جميع السموم في الدم و أيضا يحدث سحب لكميات أكبر من الماء الزائد و حدوث تحسن في حالة المريض العامة.

– على جميع مرضى الكلى بالقيام بالابتعاد عن ملح الطعام و جميع الأطعمة التي بها نسب عالية من الدهون و الأملاح.

– يجب عليهم تقسيم الوجبات على مراحل حتى لا يحدث إرهاق للمعدة.

اضرار الموز على مريض الكلى : الكثير من الناس يحبون تناول الموز لمذاقه اللذيذ و سهولة تناوله، فأنه يحتوي على العديد من الفوائد لكن هناك بعض الآثار الجانبية التي يسببها تناول كميات كبيرة من الموز فالتغذية السليمة يجب ان يكون فيها توازن بين الأغذية المختلفة، و من الآثار الجانبية للموز زيادة الوزن لأنه غني بالنشويات و البروتينات و السكريات، و أيضا يسبب النعاس و تسوس الأسنان لأنه يحتوي على السكريات، و الموز أيضا يساعد على النعاس لاحتوائه على كميات من الماغنسيوم التي تعمل على الاسترخاء و تهدئة الأعصاب، و يعمل ايضا الموز على إرهاق وظائف  الكلى لاحتوائه على نسب عالية من البوتاسيوم.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ريهام عبد الناصر

ريهام عبد الناصر

يوماً ما ستكون لي بصمة يكتب عنها التاريخ وتتناقلها الاجيال

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *