علاقة نزيف الأنف بنقص الفيتامينات

- -

قد يكون نزيف الأنف ( أو ما يسمى أيضا بالرعاف ) نتيجة لمجموعة متنوعة من الأسباب . و هو حالة شائعة جدا في الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 16 . في معظم الحالات ، يكون السبب وراء نزيف الأنف صدمة طفيفة ، و يقف النزيف في غضون دقائق ، و خاصة إذا تم تطبيق الجليد على الأنف . يمكن أن يؤدي نقص بعض الفيتامينات أيضا إلى نزيف الأنف المتكرر في كل من الأطفال و البالغين ، و يكون النزيف في هذه الحالة أكثر صعوبة التوقف . قد يكون نزيف الأنف أيضا عرضا لحالة طبية خطيرة ، و خاصة إذا كان متكرر ، و يستمر لأكثر من 20 دقيقة ، لذلك ينبغي التشاور مع أخصائي الصحة .

كيف يحدث نزيف الأنف ؟
الأوعية الدموية الموجودة في الأنف هشة نسبيا ، و تمزق بسهولة مع صدمة الأنف ، إما من ضربة جسدية أو من النفخ من الأنف بقوة . كما يمكن أن يحدث نتيجة لجفاف الغشاء المخاطي أو الالتهاب ، أو أي ظروف صحية . نقص بعض الفيتامينات ، يمكن أن يكون سببا لنزيف الأنف .

نقص الفيتامينات و نزيف الأنف

أولا : نقص فيتامين k
فيتامين K هو أحد الفيتامينات القابلة للذوبان في الدهون ، و هو فيتامي ضروري جدا لعملية تخثرالدم . التخثر هو عملية وقف تدفق الدم عن طريق تشكيل جلطة ، و هو أمر حاسم لشفاء الأوعية الدموية التالفة . نقص فيتامين K يؤدي إلى نزيف لا يمكن السيطرة عليها مرة واحدة حيث تمزق الأوعية الدموية . صدمة الأنف تضر الشرايين الصغيرة بسهولة ، و بدون مستويات كافية من فيتامين K ، تفقد الأنف المزيد من الدم . و تشمل العلامات الأخرى لنقص فيتامينk كدمات الجلد و العضلات بسهولة ، و نزيف اللثة ، و وجود دم في البول والبراز .

ثانيا : نقص فيتامين C
فيتامين C ضروري لتطوير الكولاجين الطبيعي ، و الذي هو المكون الرئيسي في النسيج الضام . يوجد الكولاجين داخل الجلد و الأوعية الدموية . نقص فيتامين C يضعف الأوعية الدموية ، و التي يمكن أن تؤدي إلى حالة تسمى الشعيرات الدموية الهشة . تعتمد الشعيرات الدموية الموجودة في الأنف بشكل خاص على الكولاجين الصحي لمنع التمزق و التسرب . نقص فيتامين C الشديد ، و المعروفة باسم الاسقربوط ، يؤدي عادة إلى النزيف من الأنف و اللثة بكل سهولة ، فضلا عن الكدمات في الجلد والعضلات .

ثالثا : نقص فيتامين B-9 ، و فيتامين B-12
ويمكن أن تؤدي أوجه القصور في الفيتامينات B-9 ( حمض الفوليك ) و B-12 إلى زيادة مخاطر نزيف الأنف ، لأنها تؤدي إلى ارتفاع مستويات الهوموسيستين في الدم ، مما يضر بجدران الأوعية الدموية ، و يجعلها أكثر عرضة للتمدد و التمزق بسهولة .

رابعا : نقص فيتامين A
فيتامين A هو أحد الفيتامينات القابلة للذوبان في الدون ، و هو يلعب دورا هاما في الحفاظ على صحة و رطوبة الأغشية المخاطية في الأنف ، و الجيوب الأنفية ، و الفم ، و العينين و الجهاز الهضمي . نقص فيتامين A يمكن أن يؤدي إلى جفاف و التهاب في تجويف الأنف ، و جعله أكثر عرضة للإصابة بالعدوى و النزيف . الأغشية المخاطية الجافة تزيد أيضا من خطر العدوى ، و التي يمكن أيضا أن تسبب النزيف من الأنف .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

Ayah Hossiny

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *