عوامل مفاجئة تحفز الإصابة بالصدفية

إذا لاحظت احمرار ، حكة أو بقع متقشرة على البشرة في الظهر أو فروة الرأس ، فلا تتجاهل هذا الأمر ، فيمكن أن تكون مصاب بالصدفية ، وهي مرض جلدي مناعي يمكن أن يتغير من بقع صغيرة إلى بقع كبيرة تغطي الجسم بالكامل ، وفي معظم الحالات ، يمكن أن تظهر الصدفية في صورة بقع حمراء اللون مع أخرى بيضاء .

يعتقد الخبراء أن الصدفية تنتج عن الجينات الوراثية ، ولكن لا يوجد علاج لها .

ولكن نعم ، توجد بعض الأدوية والمراهم المتاحة لوقف نمو الصدفية وتوفير الشعور بالراحة ، لذلك إذا لاحظت بقع  على البشرة ، فلا تصنفها على أنها حساسية عادية ، بل ينبغي استشارة الطبيب في الحال .

وقبل البحث عن أي دواء يجب التعرف على العوامل التي تحفز الصدفية ، وحاول أخذ الإجراءات الاحتياطية ضد هذا المرض .

1- التوتر : يعد التوتر من المحفزات الشائعة لمعظم المشاكل الصحية ، بداية من زيادة ضغط الدم وحتى السكتة القلبية ، فالتوتر لديه العوامل التي تؤدي إلى الصدفية وانتشارها ، وهذا لأن مريض الصدفية يقع تحت مواقف تسبب الضغط النفسي ، وبالتالي يزداد هرمون التوتر (الكورتيزول) الخاص به ، فمريض الصدفية يمتلك معدلات عالية من هرمون التوتر ، بالمقارنة مع الأشخاص العاديين ، لذلك يحتاج هذا المريض إلى الاسترخاء قدر المستطاع .

2- العدوى البيكتيرية : تؤدي البكتريا الضارة غالبا إلى الأمراض وضعف الجهاز المناعي ، وأي شيء يستطيع إضعاف الجهاز المناعي يمكن أن يكون ضار لمريض الصدفية ، والبكتريا الضارة لدى الأشخاص تؤدي إلى التهاب الشعب الهوائية ، التهاب اللوزتين ومشاكل الجهاز التنفسي ، لذلك ينبغي أن يبقى مريض الصدفية بعيدا عن الجراثيم ، وخاصة البكتريا ، كما يجب الرعاية الطبية لهذه الحالة .

3- جفاف البشرة : تظهر الصدفية نتيجة جفاف الجلد ، ولذلك بسبب نقص رطوبة البشرة ، حيث تسبب الحكة وتدهور الحالة ، ففي بعض الحالات يمكن أن يصاب المريض بالنزيف ، ونظرا لأنه لا يستطيع استخدام المرطبات العادية ، فإنه يستخدم المراهم بانتظام على المناطق المصابة لمنع البشرة من الجفاف .

4- عضات الحشرات : يجب أن يحرص مرضى الصدفية عن عضات الحشرات ، وعلى الرغم أنها لا تسبب الصدفية بشكل مباشر ، فإنها تؤدي لالتهاب الصدفية وانتشارها ، بالإضافة إلى ذلك الحكة في المنطقة المصابة يمكن أن تسبب النزيف ، لذلك يجب الحفاظ على النظافة الشخصية واستخدام واقي أو طارد الحشرات .

5- الحروق : إن تهيج سطح الجلد يمكن أن يسبب الالتهاب ، لذلك يجب تجنب اللهب لأن أي حروق تزيد الحالة سوء ، لذلك ينبغي استخدام مراهم للوقاية منها والحفاظ على البشرة .

6- التدخين : أثبتت العديد من الدراسات أن التدخين يؤدي إلى تدهور الحالة لدى مرضى الصدفية ، وخاصة الذين يعانون من النوع المزمن ، ووجدوا أن المدخنين أكثر عرضة للإصابة بهذا المرض بالمقارنة مع الأشخاص الآخرين ، لذلك ينصح بالابتعاد عن هذه العادة غير الصحية .

7- الكحول : تظهر الصدفية لدي مدمني الكحول بصورة كبيرة ، لأنه الكحول يسبب جفاف البشرة ، وبالتالي يمكن الإصابة بالنزيف أيضا ، بالإضافة إلى ذلك فإنه يسبب تلف الكبد ، يزيد الوزن ويترك المريض يعاني .

8- قلة التعرض للشمس : يساعد التعرض لأشعة الشمس لفترة قصيرة لدى بعض مرضى الصدفية إلى اختفائها ، وهذا لأن الأشعة فوف البنفسجية تحد من نمو الصدفية على خلايا البشرة ، وهي المسئولة عن الالتهاب ، كما أن هذه الأشعة توفر فيتامين د للبشرة بالكمية المطلوبة ، وقلة التعرض لها تسبب ظهور الصدفية .

9- بعض الأدوية : توجد بعض الأدوية التي تحفز الصدفية ، وخاصة المستخدمة لعلاج أمراض القلب ، والسيترويدات مثل الكورتيزون يمكن أن تكون مفيدة لعلاج الصدفية ، ولكن عند تناولها عن طريق الفم يمكن أن تصبح محفزا لها ، كما أن الليثيوم المضاد للملاريا مثل بلاكنيل والكيناكرين ، وأدوية ارتفاع ضغط الدم والكينيدين ، الاندوميثاسين يمكن أن تسبب الصدفية ، لذلك يفضل استشارة الطبيب قبل تناول أي دواء لتبقى بصحة جيدة .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *