واحة الكرامة في أبوظبي

واحة الكرامة هي مقصد أساسي للزوار و السائحين، لكي تعرفهم على تضحيات أبناء الإمارات من أجل ترسيخ مكانة الدولة، بإعتبارها مركز دولي للتسامح و التعايش.

واحة الكرامة
جسدت واحة الكرامة رؤية الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، و توجيهاته لتخليد أسماء الذين ضحوا بأرواحهم في تأدية واجبهم الوطني، و هذا ليكون علم الإمارات عاليا في سماء الدولة، و هي تمثل رمز إماراتيا للبطولة و الشجاعة و الوحدة، فهي تعد وجهة وطنية للتعرف على تضحيات أبناء الإمارات الذين قاموا بتقديم أرواحهم للحفاظ على أمن و إستقرار الدولة.

و تقع منطقة واحة الكرامة في منطقة حيوية مقابل جامع الشيخ زايد الكبير في أبوظبي، و تبلغ مساحتها 46 ألف متر مربع و قد تم الإعلان عن واحة الكرامة في شهر نوفمبر عام 2015، و بعد أن تم إجراء مسابقة تصميم وقع الإختيار على تصميم يجسد الوحدة و التلاحم و قام به الفنان إدريس خان.

و في عام 2016 بدأت أعمال التنفيذ في واحة الكرامة و تركيب ألواح الألومنيوم، و في نفس العام تم الإنتهاء من العمل في واحة الكرامة و تم إعتماد التصميم النهائي.

المميزات
يوفر مركز واحة الكرامة تجربة متميزة لزائريه عن طريق سرد قصة نصب الشهيد، و التي تروي قصص بطولية عن تضحيات شهداء دولة الإمارات، و يتميز المكان بمساحته الكبيرة التي تتخذ شكل دائري، ليقدم إنعكاس واضح لنصب الشهيد و جامع الشيخ زايد الكبير.

كما أن ميدان واحة الكرامة يحيط به مدرج كبير يتسع إلى ألف و مائتين شخص، و في منتصف الميدان يوجد بركة دائرية بعمق خمسة عشر مم، و تشكل لوحة فنية تجمع بين إنعكاس نصب الشهيد و جامع الشيخ زايد الكبير عليها.

نصب الشهيد


يتكون النصب التذكاري للشهداء في واحة الكرامة من واحد و ثلاثين لوحة من الألمنيوم، و يستند كل منهما على الآخر ليتخذ رمز للوحدة و التكاتف و التضمن، و هذا في مشهد يعبر عن أسمى معاني الوحدة و التلاحم بين القيادة و الشعب، و أيضا النصب التذكاري يرمز إلى القوة و الشجاعة التي يتحلى بها شهداء دولة الإمارات و أبطالها.

كما تم نقش قسم القوات المسلحة لدولة الإمارات على العمود الطويل الذي يوجد في الجزء الخلفي من نصب الشهيد، أما الألواح الأخرى فقد تم نقش عليها بعض من أقوال الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رحمه الله، بالإضافة إلى بعض قصائد الحب و الإقتباسات للشيخ محمد بن راشد آل مكتوم.

و الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، كما يتكون النصب التذكاري و الذي يمر من خلاله مجرة مائي يرمز إلى الفلج، من ثلاثمائة طن من الحديد و أكثر من ألف لوح مصنوع من الألمونيوم.

جناح الشرف


يوجد في سقف الجناح ثمانية ألواح يرمزوا إلى الإمارات السبعة، أما اللوح الثامن فهو يمثل شهداء دولة الإمارات العربية المتحدة، كما يوجد في منتصف الجناح عمل فني يتكون من ألواح زجاجية شفافة كبيرة، و هي تمثل الإمارات السبعة كما يحيط بها بركة رائعة يجري الماء من خلالها.

و كل لوح يحيط به من الجانبين الأمامي و الخلفي نقش بقسم الجنود حيث يمكن للزوار قراءته من أي من الجوانب، و هذا بالإضافة إلى وجود آيتين من القرآن الكريم في جناح الشرف، الآية الأولى تم نقشها بالألمنيوم على الجانب الأيمن من المدخل، أما الآية الثانية فهي توجد في الجدار الخلفي فوق لوحة الأسماء.

فاعلية واحة الكرامة
تم قيام أول فاعلية ليوم الشهيد في واحة الكرامة في عام 2015، و حضر فيها حكام الإمارات و قاموا بتقديم وسام الشهيد لأسر شهداء الوطن، فواحة الكرامة أصبحت رمز للبطولة و الفخر و الشجاعة، حيث يحتشد فيها أبناء دولة الإمارات من أجل التعبير عن حبهم و إعنزازهم بدولتهم و بقيادتها الرشيدة و شهدائها الأبرار.

كما أن واحة الكرامة تعد مكان لتكريم تضحيات أبناء الدولة الذين قاموا بتقديم أنفسهم و أرواحهم للحفاظ على الكرامة و عزة الإمارات، و تم تصميمها بشكل فريد و جهة وطنية، ليتم التعرف على تضحيات أبناء دولة الإمارات و بطولاتهم و شجاعتهم، و هذا من أجل ترسيخ مكانة الدولة بإعتبارها رمز للتسامح و التعايش.

و تحتوي أيضًا على منصة مثالية من أجل إقامة الفعاليات السنوية للإحتفال بيوم الشهيد، و تقوم بإستقبال القادة و كبار الزوار و عائلات الشهداء الأبطال و المقيمين.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

الشيماء يوسف

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *