أفضل 8 علاجات من المنزل للبرد والانفلونزا

غالبا ما تزداد نزلات البرد والانفلونزا في فصل الشتاء وخاصة في الفترات التي تكثر فيها الرياح والأمطار، وتناول المضادات الحيوية قد لا يكون الحل الأمثل في معظم الأوقات لأن أحيانا يكون الأعراض الجانبية الناتجة عنها أسوأ من المنافع ولذلك فإنه من الأفضل التمسك بالعلاجات المنزلية القديمة التي تساعد في علاج البرد والإنفلونزا دون أعراض جانبية شديدة.

أسباب نزلة البرد : تحدث نزلات البرد والانفلونزا نتيجة فيروسات أنفية شديدة العدوى ويمكن أن تصيب الناس من خلال الاتصال المباشر أو غير المباشر وتشمل الأعراض سيلان الأنف والتهاب الحلق وآلام في الجسم، والحمى المنخفضة، والعينين المائيين والعطس. الرضع والأطفال هم أكثر عرضة لهذه الفيروسات بسبب عدم نضوج  الجهاز المناعي الخاص بهم فيكون غير  قادرة على محاربة الفيروسات.

أفضل 8 علاجات طبيعية لعلاج إحتقان الحلق والأنفلونزا :
معظم المكونات التي تستخدم وفي العلاجات الطبيعية للبرد والانفلونزا تكون موجودة في المطبخ المنزلي ، ويمكن استخدامها بشكل فعال للعلاج من المنزل والحصول على نتائج جيدة بدون أية آثار جانبية.

١- الثوم :
عتبر الثوم أفضل علاج لنزلات البرد والانفلونزا. الثوم معروف باحتوائه على مضادات للبكتيريا ، ومكافحة الفطريات، ومكافحة الفيروسات وخصائص أنتي بروتوزول، فإنه يساعد في تخفيف السعال الشديد وتطهير الرئتين من المخاط ويرجع قدرة الثوم على محاربة البكتريا والفيروسات بسبب احتوائه على مادة  “أليسين”  التي تعطيه أيضا نكهة ساخنة وقوية.

أفضل طريقة لاستخدام الثوم كعلاج لنزلات البرد هي سحق 5-6 فصوص من الثوم الطازج ولكن يمكن أيضا أن يتم خلطه مع كوب من اللبن.  والثوم يساعد أيضا في خفض ارتفاع ضغط الدم والكوليسترول وتقليل فرص الإصابة بأزمة قلبية والسكتة الدماغية.

٢- الزنجبيل:
الزنجبيل هو واحد من أهم المكونات الأساسية العلاجات في الايورفيدا، وقد تم استخدامه لعدة قرون لعلاج أنواع مختلفة من الأمراض. فإنه يساعد في علاج التهابات الجهاز التنفسي، والسعال المستمر والتهاب الشعب الهوائية. مركب “أجوين” الموجود في الزنجبيل يساعد في السيطرة على العدوى من البكتيريا والفيروسات والميكروبات. وبالإضافة إلى ذلك، فإنه يعمل أيضا كإجراء وقائي طبيعي للسرطان، وعلى وجه التحديد سرطان القولون. كما أنها تستخدم لعلاج تقلصات العضلات وآلام العضلات.

طريقة استخدام الزنجبيل هي إعداد الشاي الزنجبيل لذيذ عن طريق غلي الماء في إناء مع قطعة صغيرة من الزنجبيل الطازج وإضافته إلى الماء مع 2 ملعقة كبيرة وعصير الليمون وملعقة كبيرة من العسل والتمتع هذا الشراب مهدئ أثناء الاسترخاء في السرير.

٣- القرفة :
تعتبر القرفة من التوابل اللذيذ للغاية التي تستخدم على نطاق واسع في الطبخ الآسيوي والمتوسطي وكانت لها قيمة كبيرة في مصر القديمة. تحتوي القرفة على خاصية الاحتباس الحراري المضادة للبكتيريا والطبيعية تساعد على علاج التهاب الحلق ونزلات البرد والسعال وكوب دافئ لطيف من  القرفة يمكن أن يشفي تهيج الحلق، ومنع حدوث نزلات البرد. كما أنه يعمل كعلاج طبيعي للانتفاخ والغاز، والتهاب المفصل.

أفضل طريقة لاستخدام القرفة لعلاج البرد والتهاب الحلق هو مزج ملعقة واحدة من العسل مع ملعقة 1/2 ملعقة من القرفة المطحونة طازجة وتناوله 2-3 مرات في اليوم لمدة 3 أيام.

٤- العسل :
يعتبر العسل أعظم هدية من الطبيعة للانسان منذ بدء الحضارات القديمة وحتى القدماء المصريين الذين استخدموه كمضاد للبكتيريا لعلاج للاصابات والجروح، ومضادات الأكسدة والخصائص المضادة للميكروبات من العسل يساعد في تهدئة السعال ولعلاج السعال ليلا عند الرضع ويعزز النوم دون عائق. ومع ذلك، فمن غير المستحسن للأطفال أقل من 1 سنة تناول العسل  بسبب خطر التسمم. يساعد العسل أيضا في الحد من حساسية الحلق عن طريق طلاء ذلك. وبالإضافة إلى ذلك، فإنه يوفر أيضا الجلد متوهجة بشكل طبيعي والشعر.

أفضل طريقة لاستخدامه لتخفيف السعال هي خلط 1 ملعقة كبيرة من العسل و 1 ملعقة كبيرة من عصير الليمون في كوب من الماء الدافئ و رشفة ببطء.

٥- الفلفل الحار
يعتبر الفلفل الأحمر الحار وسيلة رائعة لتطهير احتقان الأنف والممرات التنفسية، الجيوب الأنفية وتحفيز التعرق لخفض ارتفاع درجات حرارة الجسم والحمى. مصدر هذه الحرارة الموجودة في الفلفل الحار يكمن في مركب “كابسيسين” . وبالإضافة إلى ذلك هو أيضا مكون فعال لفقدان الوزن الطبيعي، ويساعد في خفض ارتفاع ضغط الدم وخفض الكولسترول في الدم.

أفضل طريقة لاستخدام فلفل كايين لعلاج نزلات البرد والحمى هو مزجها في الشاي مع ملعقة من العسل. صب الماء المغلي في كوب وتغمس كيس الشاي فيه وتخلط ملعقة كبيرة من العسل و 1/2 ملعقة صغيرة من مسحوق الفلفل الجاف ويشرب ببطء.

٦- الليمون والبرتقال :
فيتامين C هو علاج مقبول عالميا لنزلات البرد الشائعة وأفضل مصدر طبيعي لفيتامين C هو الحمضيات مثل البرتقال والليمون الذي يعمل على الدفاع الطبيعي للجسم ومحاربة الفيروسات والبكتيريا. الليمون يساعد في تخفيف المخاط، والحد من البلغم وتطهير الجهاز التنفسي

أفضل طريقة لاستخدام الليمون لعلاج البرد والسعال يمكن الاستمتاع بكأس من عصير البرتقال الطازج المحلي أو مشروب دافئ جميل يتم تحضيره عن طريق خلط ملعقة من عصير الليمون وملعقة من العسل في كوب من الماء الدافئ. وبالإضافة إلى ذلك، يساعد الليمون أيضا في تحسين عملية الهضم ويعمل كعلاج طبيعي فعال لإزالة آثار الشمس.

٧- الأعشاب والشاي الأخضر
الفوائد الصحية من الشاي الأخضر لا تعد ولا تحصى ولا يوجد شيء على الاطلاق مثل الاسترخاء مع كوب من الشاي عندما يعاني الفرد  من البرد والتهاب الحلق وسيلان الأنف. شاي الأعشاب مثل البابونج أو شاي الزنجبيل والشاي الأخضر تحتوي على مضادات الأكسدة التي تمنع البكتيريا والفيروسات من النمو بالاضافة إلى الشاي الأخضر يساعد في زيادة قوة مقاومة الجسم من خلال تعزيز جهاز المناعة التي تساعد في مكافحة العوامل المعدية.

أفضل طريقة لجني أقصى قدر من الفوائد من الشاي الأخضر هو صب الماء المغلي في كوب ووضع كيس من الشاي الأخضر في الكوب ونقعه لمدة 10 دقيقة، ثم تناوله مع ملعقة صغيرة من العسل.

٨- الريحان :
مكن استخدام الريحان كدواء لتخفيف التوتر والقلق حيث ان منهج الأيورفيدا  الموجودة في أوراق الريحان لها قوية مضادة للبكتيريا، المضادة للفطريات كما أن الخصائص المضادة للالتهابات  تعمل بشكل فعال لعلاج الحمى والأنفلونزا وأنفلونزا الخنازير والتهاب الشعب الهوائية والملاريا والصداع والتهاب الحلق. الأعشاب تساعد في إزالة البلغم وعلاج الجهاز التنفسي كما أنه يعمل كعلاج طبيعي فعال لالتهاب المفاصل.

أفضل طريقة لاستخدام الريحان لنزلات البرد هو غليه 8-10 يترك مع الشاي و رشفة ببطء.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

منة

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *