التوت البري لعلاج أمراض البروستاتا

البروستاتا هي إحدة الغدد المتواجدة في أجسام الرجال ، و هي المسئولة عن عدد من الهرمونات التي تختص بأجسام الرجال ، و كذلك البروستاتا هي المسئولة عن تركيبة السائل المنوي.

التوت البري
من البحوث وجد أن  التوت البري يحتوي على خصائص مضادة للبكتيريا و مضادة للأكسدة و مضادة للالتهاب ، و ذلك وفقًا لمركز ميموريال سلون كيترينج للسرطان ،
 يحتوي التوت البري على مركبات تُسمى proanthocyanidins و التي تحافظ على البكتيريا النافعة ، و هذه البكتيريا الأخرى في خلايا المسالك البولية ، مما قد يمنع العدوى ، و قد يكون التوت البري مفيدًا أيضًا لسرطان البروستاتا و كذلك التهابات البروستاتا ، و الالتهاب في غدة البروستاتا هو الأكثر شيوعًا عند الرجال الذين يعانون من تضخم البروستاتا .

سرطان البروستاتا
بعض عصائر التوت بما في ذلك عصير التوت البري ، لديها القدرة على منع البروستاتا و المعدة و الأمعاء و الثدي من الإصابة بالسرطان ، و بالتالي ينبغي أن تدرج في النظام الغذائي ، و اقترح د. Boivin و الشركاء الاستنادا إلى دراسة نشرت في عدد مارس 2007 من أبحاث السرطان إن اتباع نظام غذائي صحي غني بالخضراوات و الفواكه ، يرتبط بنتائج أفضل في مرضى السرطان ، و بدلا من الاعتماد على تناول عصير التوت البري ، حيث قيم الباحثون فعالية مستخلصات التوت البري كاملة في قتل خلايا سرطان البروستاتا ، و تم نشر هذه الدراسة في عدد ديسمبر 2010 من التغذية و السرطان.

و خلصت مؤلفة الدراسة إلى أن المواد الكيميائية النباتية من التوت البري لديها القدرة على قتل خلايا سرطان البروستاتا في المختبر ، و هناك ما يبرر المزيد من الدراسات لتقييم التوت البري كعامل محتمل لعلاج سرطان البروستاتا ، كذلك يشير مركز سلون كيترينج للسرطان إلى أن مادة البوليفينول من التوت البري هي أكثر المواد الفعالة ضد خلايا سرطان البروستاتا ، و لكن آليتها المحددة غير معروفة.

أثار علاج السرطان
قد يقلل التوت البري من مخاطر التهابات المسالك البولية لدى الرجال الذين يخضعون لعلاج الإشعاع لسرطان البروستاتا ، و قد حددت دراسة نشرت في طبعة أغسطس 2012 من مجلة إدارة السرطان و البحوث ، و
 وجدت دراسة أخرى في عدد 2011 من التغذية و السرطان ، تحدثت عن أن المواد الكيميائية النباتية الموجودة في التوت البري قادرة على التصدي لخلايا السرطان في البروستاتا ، مما يجعلها فعالة في الوقاية من سرطان البروستاتا.

عدوى البروستاتا
التوت البري يغير درجة الحموضة في البول ، و يمكن أن يكون علاجا مكملا فعالا للالتهاب البروستاتا ، و ذلك وفقا للتقارير في مجلة الحقيقة حول صحة البروستاتا ، حيث 
ينصح مارك ستينغلر مؤلف كتاب العلاجات الطبيعية للعلاج الطبيعي ، بأن التوت البري يمنع عدوى البروستات أيضًا من خلال قدرته على منع بكتيريا E. coli ، و هي البكتيريا الأساسية المسؤولة عن التسبب في التهاب البروستاتا.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *