علاج التهاب الكبد المزمن B باستخدام الخلايا المناعية

يتجه أغلب العلماء لتعزيز الجهاز المناعي ليكون الحامي الأساسي في جسم الإنسان و للقضاء على أغلب الأمراض المزمنة ، و في دراسة حديثة توصل الباحثون إلى أن للجهاز المناعي قدرة فائقة في المساعدة في التخلص من عدوى فيروس التهاب الكبد B بعد إيقاف العلاج .

التهاب الكبد المزمن B :
التهاب الكبد المزمن B هو أحد أكثر الأمراض شيوعًا في العالم ، و يحدث بسبب فيروس التهاب الكبد B ، و طبقًا لآخر الإحصائيات فإن هذا المرض يُصيب 250 مليون شخص حول العالم ، و يعد الأشخاص المصابون بالعدوى هو الأكثر عرضة لخطر الإصابة بتشمع الكبد و سرطان الكبد ، و حتى وقت قريب كان مماثلات النيكيلوزيدات/النيكلويتيدات – NA هي أكثر الأدوية المستخدمة شيوعًا لعلاج التهاب الكبد B ، و لكن مع الأسف فإن تلك المعالجة هي مثبطة للفيروس فقط ، و من النادر أن تؤدي إلى التخلص من العدوى بشكل كامل ، و لذلك نجد أغلب مرضى التهاب الكبد المزمن B يتلقون العلاج مدى الحياة .

استخدام الجهاز المناعي لعلاج التهاب الكبد المزمن B :
– تقوم استراتيجيات العلاج الجديدة على تعافي الجهاز المناعي عند المرضى ، بهدف القضاء على فيروس التهاب الكبد B ، لدى 20-30 % من مرضى التهاب الكبد B يتعافى الجهاز المناعي من استنزافه من قبل العدوى المزمنة بالفيروس ، و يكتسب القدرة على مكافحة الفيروس بكفاءة ، و ذلك عندما يبدأ في التكاثر من جديد بعد إيقاف علاج التهاب الكبد B .

– و قد تم إجراء دراسة سريرية خضع لها خمسة عشر مريضًا من مرضى التهاب الكبد B ، و تم إيقاف إعطاءهم العلاج المنظم بالـ NA ، كما تم مراقبتهم عن قرب ،  و أُخذت عينات حيوية لهم قبل و خلال و بعد إيقاف العلاج ، و تم جمع هذه العينات و تنظيمها بشكل مستمر لتحليلها لاحقًا باستخدام التدفق الخلوي ، هي تقنية لعـد و فحص الجسيمات المجهرية الخلايا و الكروموسومات ، من خلال تعليق تلك الجسيمات في تيار من السوائل و تمريرها عبر جهاز كشف إلكتروني ،  و قد كان تركيز الباحثون في هذه الدراسة على أجزاء الجهاز المناعي التي تمتلك القدرة على التعرف على خلايا الكبد المصابة بالفيروس و القضاء عليها .

– و قد أشارت الباحثة كريستين زيمر ، من معهد كارولينسكا في هودينغ ، إلى أن إيقاف علاج التهاب الكبد بالأدوية المعتادة مثل النيكلويتيدات ، له دور كبير و فعال في تعزيز عمل الجهاز المناعي ، و دفع قدرة الخلايا المناعية على قتل الخلايا المصابة بفيروس التهاب الكبد B ، و هذا التنشيط كان مشتركًا أيضًا مع الشفاء الوظيفي للمرضى ، و تتميز تقنية تعزيز الجهاز المناعي بأنها تقضي على المرض بشكل نهائي على عكس الأدوية التي يلجأ إليها المريض و يتناولها مدى حياته ، و بالتالي قد تؤثر على العديد من وظائف الجسم .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *