اختيار الطعام وفقا للحالة المزاجية

قد تعاني أنت أو أي شخص مقرب إليك من عدة تقلبات مزاجية ، في العمل أو المنزل ، فلا تدع هذه التقلبات المزاجية تؤثر على علاقتك بالآخرين ، يناقش هذا المقال أفضل الأطعمة المناسبة لبعض الحالات المزاجية المختلفة .

يؤثر الطعام على الحالة المزاجية للأشخاص ، بعيدا عن أنه يلعب دورا مهما في قيام الجسم بوظائفه بصورة مناسبة ، ويعرف تناول الطعام العاطفي بأنه سيئا ، ومع ذلك فاختيار الطعام اعتمادا على الحالة المزاجية يمكن أن يساعدك .

فتعمل التغيرات الغذائية على تغيير بنية الدماغ ، مما يؤدي بدوره إلى تعديل في بعض السلوكيات .

كيف يساعد الطعام على تعزيز المزاج ؟
الكربوهيدرات والمزاج هما كل شيء عن التريبتوفان ، وهو حمض أميني غير ضروري ، يدخل الدماغ ، ويتم تصنيع المزيد من السيرتونين في الدماغ ، وهذا يساعد في تحسين المزاج .

كما تعرف أحماض الأوميجا3 الدهنية بتأثيرها على الناقلات العصبية في الدماغ ، ويمكن أن تحمي ضد الإكتئاب ، ويساعد تناول الفطور المتوازن على تحسين الحالة المزاجية عن طريق الشعور بالهدوء .

اختيار الأطعمة وفقا للحالة المزاجية :
1- الشوكولاتة للتوتر : تعتبر الشوكولاتة من الأطعمة التي يمكن أن تساعد في علاج الغضب أو التوتر ، يقول الخبراء أن الشوكولاتة الداكنة تساعد على تقليل هرمونات التوتر ، التي تزدحم في الجسم ، وتؤثر على الحالة المزاجية ، فوجد الباحثون أن تناول 1,4 أونصة من الشوكولاتة الداكنة لديها القدرة على خفض مستوى هرمون الكورتيزول والكانيكولامينات ، مما يقلل الشعور بالقلق .

2- سلطة السبانخ للشعور بالخمول : إذا كنت غير قادر على التركيز ولا تستطيع الحفاظ على عينيك مفتوحتين ، استبدل قهوتك بسلطة السبانخ ، فيعمل حمض الفوليك الموجود في السبانخ على خفض مستوى هرمون الهوموسيستين ، فترتبط المعدلات العالية من هذا الهرمون بتلف الأوعية الدموية والتداخل مع تدفق الدم والعناصر الغذائية إلى الدماغ ، مما يعي الشعور بالخمول والنعاس .

3- الشاي الأخضر للغضب : كيف يعمل الشاي الأخضر على تقليل الشعور بالغضب . يتكون الشاي الأخضر من الثيامين  الذي يعمل على تصفية الذهن ويعزز التركيز ، ويساعد في الحفاظ على معدلات التركيز ، وبعيدا عن الشاي الأخضر توجد بعض الأطعمة الأخرى  مثل الهليون ، الفواكه الغنية بفيتامين ج  والأطعمة الغنية بالزنك .

4- التفاح وزبدة الفول السوداني للمزاج غريب الأطوار : يمكن أن تكون هذه الحالة المزاجية دليل على أنك بحاجة إلى التزويد بالطاقة ، وهذه الحالة تصيبك بالهياج ، ولوقفها ، تناول المزيج من الأطعمة في كل وجبة ، واختر وجباتك الخفيفة بعناية .

ينبغي أن يحتوي مزيج الأطعمة على الكربوهيدرات مع بعض الدهون أو الأطعمة الغنية بالبروتين والكربوهيدرات كمصدر سريع للطاقة المبذولة ، وإضافة الدهون والبروتين إلى النظام الغذائي يبطئ عملية الهضم ، مما يساعد على استقرار مستوى السكر والطاقة في الجسم .

5- الحبوب الكاملة مع الحليب قليل الدسم للحزن : إذا كنت تريد تعزيز مزاجك من خلال تقليل الشعور بالحزن ، ابدأ بتناول حبوب كاملة الحبوب مع الحليب. يمكن أن يكون الشعور بالحزن طوال الوقت بسبب نقص فيتامين (د) في نظامك الغذائي. فيتامين (د) لديه العديد من الأدوار للقيام بها في الجسم ، من بينها للمساعدة في إنتاج السيروتونين. يعرف السيروتونين بالهرمون الجيد الذي يساعد على استقرار مزاجك وتقليل مشاعر الاكتئاب.

6- الأسماك للقلق : إذا كان القلق يسيطر على ذهنك ، تناول الأطباق الغنية بالأسماك ، مثل السلمون ، الماكريل والتونة ، الغنية بالأحماض الدهنية أوميجا3 ، التي تساعد في محاربة الشعور بالقلق ، كما وجدت الأبحاث أن أحماض أوميغا 3 الدهنية تساعد على الحد من الغضب والتهيج. الأحماض الدهنية أوميغا 3 تساعد أيضا في التعامل مع القضايا الصحية الأخرى ، مثل الاكتئاب إلى الربو ، كل شيء .

7- شطيرة البيض لتحسن المزاج المصاحب للدورة الشهرية : من الطبيعي أن تبدأ كل امرأة في التوق إلى الكربوهيدرات قبل فترات الدورة الشهرية. تساعد الكربوهيدرات الجسم على تعزيز مستويات السيروتونين التي تساعد بدورها على تحسين مزاجك . ومع ذلك ، تجنبي الكربوهيدرات عالية الدهون والسكر  مثل الكعك والرقائق ،  التي يمكن أن تترك  شعور غاضب. تناولي خبز الحبوب الكاملة والبيض والموز الذي سيعزز إطلاق التريبتوفان.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

بسمة حسن

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *