الفوائد المدهشة لزبدة المانجو

يمكن استخدام زبدة المانجو لكلٍ من التطبيقات الموضعية أو استهلاكها بشكل عام لأنها تقدم عدد من المزايا الممتازة للصحة العامة .

ما هي زبدة المانجو

زبدة المانجو هي زبدة طبيعية مصنوعة من نواة ثمار المانجو . يعرف المانجو علمياً باسم (المانجيفيرا إنديكا) ، وهو يحظى بشعبية كبيرة كفاكهة استوائية ، إلا أن زبدة هذه الثمار مصنوعة فقط من البذور . لون الزبدة أبيض فاتح ويشبه زبدة الكاكاو . في حين أن نوع زبدة المانجو التي يمكنك صنعها في المنزل لها بعض الخصائص المغذية ، فإن الضغط البارد للزيت من البذور هو خطوة مهمة تطلق العديد من المكونات النشطة .

ولهذا السبب ، نظراً لتعقيد عملية الإنتاج ، يتم شراء زبدة المانجو سابقة التحضير من المخازن . زبدة المانجو ليست فقط للتطبيق الموضعي على الجلد ، مثل زبدة الشيا أو زبدة الكاكاو ؛ بل يمكن استهلاكها واستخدامها كبديل للزبد التقليدي . لا تشم رائحة المانجو أو طعمها مثل فاكهة المانجو لأنها مصنوعة من النواة وليس من لحم الثمرة ، ولكنها تحتوي على نسيج عند إعدادها بشكل صحيح .

كيفية إعداد زبدة المانجو

إذا كنت تريد صنع زبدة المانجو في المنزل ، فإن العملية تستغرق وقتًا طويلاً جدًا وتتطلب الكثير من حبات المانجو . إذا كنت من عشاق المانجو ، فإن جمع هذه البذور قد لا يكون صعبًا ، ولكنك ستحتاج إلى مكبس هيدروليكي من نوعٍ ما لاستخراج الزيوت الضرورية من حبات الزبدة لتكون فعالة وغنية بالمواد المغذية الحيوية .

الخطوة 1 – إجمع 15-20 حبة من المانجو واضغطهم هيدروليكيًا .

الخطوة 2 – إتباع تعليمات الضغط ، واستخراج زيت نواة المانجو .

الخطوة 3 – إضافة زيت نواة المانجو إلى مزيج الزبدة في خلاط أو وعاء الخلط .

الخطوة 4 – يُقلب الخليط جيدًا ، ثم يُشكَّل في وعاء خاص للزبدة .

الخطوة 5 – تخزين زبدة المانجو لمدة تصل إلى أسبوعين في الثلاجة .

الفوائد الصحية لزبدة المانجو

العناية بالبشرة

مع المحتوى المضاد للأكسدة الغني الموجود في حبات المانجو ، تعتبر هذه الزبدة تطبيقًا موضعيًا ممتازًا للتخلص من الأمراض الجلدية . يمكن أن تساعد على تخفيف الإلتهابات الجلدية الناجمة عن الصدفية ، والأكزيما ، وإلتهاب الجلد ، والوردية ، وحالات أخرى شائعة .

تأخير ظهور علامات الشيخوخة

كما تعمل مضادات الأكسدة على تحييد الجذور الحرة ، وهي التي تسبب إجهادًا تأكسدياً في الجلد ، كما أنها مسؤولة عن التجاعيد والبقع العمرية والعيوب الجلدية . يمكن أن يؤدي تطبيق هذه الزبدة على الجلد أيضًا إلى تحسين مرونة البشرة لتبقي البشرة كأصغر سناً لفترة أطول .

الحماية من حروق الشمس

إذا قمت بتطبيق هذه الزبدة على بشرتك قبل الخروج في الشمس ، سيكون لديك فرصة أقل للتعرض إلى حروق الشمس ، وأيضاً إذا قمت بتطبيق زبدة المانجو بعد التعرض لحروق ، فإنها يمكن أيضاً أن تسرع من عملية الشفاء . كما تحميك من الأشعة فوق البنفسجية الضارة .

تساعد في ترطيب الجلد

من المعروف أن زبدة الجسم تساعد في ترطيب الجلد وتساعد على نقل الماء عبر الجلد إلى الداخل ، والحفاظ على بشرتك ناعمة وملساء .

تساعد على الحماية من الأمراض المزمنة

عندما تستهلك هذه الزبدة مثل الزبدة الطبيعية ، يمكن ذلك أن يساعد على التخلص من السموم والجذور الحرة في الجسم ، والتي يمكن أن تقلل من خطر الإصابة بالأمراض المزمنة ، بما في ذلك السرطان وأمراض القلب .

تُسرِّع من شفاء الجروح

إن تطبيق هذه الزبدة على الجروح في الجسم لن تسرع عملية الشفاء فقط ، ولكن بفضل محتوى فيتامين (د) ومحتوى الأحماض الدهنية ، ستساعد أيضًا في حماية الجرح من أي عدوى .

كيفية استخدام زبدة المانجو

يمكنك استخدام زبدة المانجو في غسل الشعر أو فرك الجسم اليومي لتحسين صحة بشرتك بشكل عام . لكن تأكد من غسل أي زبدة زائدة لا يتم امتصاصها في الجسم .

الوسوم :
الوسوم المشابهة :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

Marianne Abou Negm

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *