معلومات عن الاشعة المقطعية ” ct scan “

كتابة nervana آخر تحديث: 11 مارس 2019 , 23:09

تعد الأشعة المقطعية هي عبارة عن تصوير من العديد من الوسائل الطبية التي يتم الإحتياج لها في العديد من الحالات المرضية، ويطلبها بعض الأطباء في بعض الحالات التي تحتاج إلى فحص دقيق وهي تكون عبارة عن صورة محورية يتم برمجتها من خلال الحاسوب وهي التي تعمل على إخراج صورة واحدة وتوضح فيها جميع التفاصيل الدقيقة للجزاء الذي يريد تصويره، وهي التي تعرف لدى العديد من الأطباء بإسم CT أو السي آي تي وهي التي يتم استعمال التصوير فيها لإظهار التغيرات الخاصة بالمريض للتشخيص الصحيح.

أهم مخاطر أستعمال الأشعة المقطعية CT

هذه الأشعة المقطعية يتم استعمالها دائماً وهي التي تكون قليلة المخاطر وتكون بعض المخاطر والمشاكل في بعض أنواع الصبغات التي تتكون بشكل رئيسي من اليود وهي التي يتم حقنها في الأوردة، وهذا يكون بغرض إظهار أجزاء الجسم بشكل واضح ليتم تصويره بشكل مقطعي وهذه المادة من الممكن أن تسبب بعض أنواع الحساسية وهي مثل:

الطفح الجلدي

الحكة والقشعريرة أو الإحساس بدفئ الجسم وفي بهذ الأوقات تكون هذه ردود فعل ذاتية للجسم الإنسان وفي بعض الأوقات تختفي بشكل سريع إلا في بعض الحالات فهي تزداد سوءاً.

في بعض الحالات التي يكون لديهم فرط في الحساسية يحدث لديهم حالة وهي التي تسمي بصدمة الحساسية.

بعض الحالات يحدث لهم العديد من الاعراض والتي منها ضيق في التنفس والقشعريرة الشديدة وهي من الحالات نادرة الحدوث ولكنها تحتاج إلى حل فوري وسريع.

الاشعة المقطعية بالضبغة

وهي التي تكون من خلال الفم ويتم من خلالها فحص المرئ أو المعدة وهي التي تحتاج إلى أن يقوم المريض بإبتلاع السائل الذي يتكون من مادة تباينية.

وتكون من خلال الحقن وهي التي تكون من عوامل الظهور والتي تكون عبر حقن الوريد في الذراع وتكون لإيضاح المرارة والمسالك البولية والكبد والأوعية الدموية بشكل ظاهر، وفي بعض الحالات سوف تشعر بإحساس الدفء خلال الحقن أو حدوث طعم معدني داخل الفم.

توجد الحقنة الشراجية وهي التي تكون من خلال إدخال مادة ثباينية في المستقيم وهو الذي يساعد في تصوير الأمعاء وهذا الإجراء من الممكن أن يساعد في الإحساس بالإنتفاخ وعدم شعور المريض بالراحة.

معلومات عامة عن الأشعة المقطعية ct scan

دواعي الأشعة المقطعية للدماغ

يتم استعمال الاشعة المقطعية على الدماغ لتظهر التفاصيل الدقيقة للرأس وهذا يكون بشكل عام مثل الجمجمة والدماغ والجيوب الأنفية وغيرها ويتم عملها للأسباب الأتية:

لتشخيص إذا كان يوجد حالة من شذوذ عظام الجمجمة.

يتم استعمالها لإكتشاف تشوه شرياني وريدي أو أوعية دموية غير طبيعية.

لتشخيص حالة ضمور الأنسجة المخية.

لإظهار العيوب الخلقية.

لإظهار تمدد الأوعية الدموي في الدماغ.

لإظهار الأستسقاء المتواجد في الرأس أو في حالة تراكم بعض السوائل في الجمجمة.

لظهور الألتهابات أو التورم.

لظهور اصابات الرأس أو الوجه أو الجمجمة أو السكتة الدماغية أو الاورام.

يلزم أيضاً عملها في بعض الحالات التي تأتي لبعض المرض والتي منها حدوث الإغماء بشكل متكرر دون وجود سبب طبي.

في حالة وجود صداع في الرأس بشكل مستمر.

حدوث حالة من نوبات الصرع بشكل خاص في حالة إذا حدث أي شئ منها.

حدوث العديد من التغييرات السلوكية المفاجئة أو بعذ التغيرات في التفكير.

في حالة حدوث فقدان السمع أو البصر.

حالة ضعف في العضلات أو التنميل في الأطراف.

حدوث صعوبة في الكلام أو البلع.

دواعي الأشعة المقطعية للبطن

في الفترة الأخيرة ظهر المسح المقطعي للبطن وهي من الطفرات الكبيرة التي تساعد في رعاية المرضي ويتم اتخاذ العديد من الأحتياطات والإجراءات الطبية الهامة قبل عمل الأشعة على البطن، ويتم استعمال التصوير القطعي في البطن في العديد من الحالات ومنها:

يتم من خلالها تقييم ضحايا الصدمة في حالات الإصابات الحشوية.

يتم تقييم الآلام الحادة في البطن.

لتقييم الحصبات الكلوية والتهاب الزائدة الدودية الحادة وبعض أمراض البطن الصعبة.

هي من أكثر الأشياء السريعى التي تحدد إصابة البطن لدى الأطفال.

تستعمل في تشخيص بعض حالات البطن المعقدة.

يتم استعمالها في تقدير مضاعفات الفتق والتهاب البنكرياس وانسداد القنوات الصفراوية والتوائها.

في تقييم التواء الأوعية الدموية الحاد والخاص بتمديد الأوعية الدموية التي توجد في البطن.

دواعي الأشعة المقطعية على الصدر

يعد صدر الإنسان من أهم الأجزاء والأعضاء الهامة في جسم الإنسان لأنه يوجد به القلب والرئتين وفي حالة فقدانهم فإن هذا يؤدي إلى تهديد حياة المريض بالخطر، وأيضاً هذا يؤدي إلى هلاكه لذلك يتم استعمال أشعة الصدر لما يلي:

تستعمل في الكشف عن انسداد الوعاء الدموي أو الليمفي.

يتم استعمالها في اكتشاف الإصابات أو الكدمات المباشرة.

يتم استخدامها في حالة الكشف عن النزيف داخل الصدر.

يتم استعمالها في الكشف عن العدوى الميكروبية.

تستعمل في الكشف عن الأورام والأضرار الأخرى التي تصيب الصدر.

يتم استعمالها في كشف بعض آلالام الصدر التي لا يعرف الشخص مصدرها.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق