اضرار المعسل الالكتروني

المعسل الالكتروني لم تقتصر أشكال التطور التكنولوجي على  الصناعات المفيدة فقط، بل تم أيضا ابتكار العديد من المصنوعات والأجهزة التي قد تضر بالإنسان وتقضي على صحته، ومن أمثلة تلك الصناعات الجديدة هو “المعسل الالكتروني” أو كما يعرف باسم “السيجارة الالكترونية” أو “الأرجيلة الالكترونية” أو “الفيب”، فقد تم إطلاق العديد من المسميات حول ذلك الجهاز وفيما يلي سوف نتعرف على اضرار المعسل الالكتروني

ما هو المعسل الالكتروني

تم تصنيع ذلك الجهاز الخطير من اسطوانة معدنية مصنوعة من مادة الفولاذ وهي مقاومة بشكل كامل لعوامل الصدأ، يوجد داخل ذلك الجهاز أنبوب يحتوي على مادة النيكوتين في صورتها السائلة، يدعي مصنعين ذلك الجهاز أن يحتوي على نسبة نيكوتين اقل من التي يتم تناولها في السيجارة أو الارجيلة العادية، أما بالنسبة لشكل ذلك الجهاز من الخارج فهو ليس بكبير فيمكن استخدماه بيد واحدة فهو يشبه فوهة أرجيلة المعسل، يحتوي ذلك الجهاز على بطارية، حتى يعمل، كما يمكن شحنها بسهولة أثناء تواجدك في خارج المنزل.

خطورة وأضرار المعسل الالكتروني

الأقاويل والتصريحات التي تزعمها الشركات المصنعة للمعسل الالكتروني جميعها خاطئة، حيث أنها تعمل على إلحاق أخطار كبيرة لا يمكن تفاديها، فنسب النيكوتين الموجودة بها لا تشكل أي فائدة على رئتين الإنسان، بل تزيد من إهلاكهم، فالنيكوتين السائل مركز بشكل أكبر من الموجود بالسجائر العادية، وهناك الكثير من الأبحاث اكتشفت أن رئة المدخن بعد استخدام المعسل الالكتروني تبلى وتهلك بعد فترة ويصاب الإنسان بأمراض القلب والرئة مثل تصلب الشرايين والأوردة بالقلب وسرطان الرئة، ولذلك بالفعل تم إطلاق الكثير من حملات التوعية حول خطورة وضرر ذلك الجهاز المميت على وسائل الإعلام المختلفة مثل التليفزيون والراديو ومواقع الانترنت المختلفة مثل مواقع التواصل الاجتماعي المعروفة.

انفجار المعسل الالكتروني

هناك بعض الأنواع المصنعة من المعسل الالكتروني تنفجر عند الاستخدام لفترات طويلة، ومن أنواع المعسل الالكتروني الذي ينفجر بسهولة هو “الارجيلة الميكانيكية”، وهي عبارة عن جهاز يتم تصنيعه بخبرة غير كافية وبمعدات بدائية من البطاريات والأسلاك وتقوم بتصنيعه الشركات والمصانع المحلية، السبب في انفجار ذلك الجهاز هو انفجار البطارية الخاصة به، حيث أنها تكون غير مستعدة وغير مناسبة لتحمل الضغط المطلوب لإشعال وتشغيل الجهاز للفترة المطلوبة، وبالتالي قد يؤدي انفجار ذلك الجهاز الخطير إلى فقدان الإنسان لحياته بمنتهى السهولة.

سلبيات المعسل الالكتروني

لا شك أن تأثير ذلك الجهاز يصل للرئة وأجهزة الجسم بشكل قوي ومباشر، ولذلك سنقوم بتوضيح أسوء وأخطر السلبيات التي يشكلها “المعسل الالكتروني” على الإنسان من خلال الآتي :

1- يعمل “المعسل الالكتروني” على إدخال الجسم نسب عالية من النيكوتين نتيجة للأدخنة والخبرة الخارجة من الجهاز، وبالتالي تصاب الرئة بالكثير من الأمراض الخطيرة التي تؤدي بعد فترة إلى “الوفاة”.

2- تحتوي أدخنة وأبخرة “المعسل الالكتروني” على أنواع مختلفة من الروائح العطرية، وتشكل تلك الروائح خطورة كبيرة، حيث أنها تحتوي على مواد سامة للرئة وللجسم، ومع تراكمها على الرئة فبالتأكيد تؤدي إلى الإصابة بمرض “سرطان الرئة“.

3- احتكاك وتلامس فوهة الجهاز بمنطقة الفم لفترات طويلة يعمل على تراكم المواد والأدخنة والمواد السامة على سطح الفم، ومع ازدياد معدلات استخدماها قد يصاب الإنسان بـ “سرطان الجلد“.

4- استنشاق جهاز “المعسل الالكتروني” يساعد على دخول نسب هائلة من الدخان على عكس السيجارة والأرجيلة العادية، وبالتالي يؤدي ذلك إلى ظهور “أمراض الرئة” المختلفة مثل “الربو”.

موقف منظمة الصحة العالمية من المعسل الالكتروني

يرى أعضاء تلك المنظمة العالمية أن مصنعي “المعسل الالكتروني” قاموا باستخدام الكثير من الوسائل غير المشروعة والمعلومات الخاطئة التي لا تمس الواقع بصلة لتسويق تلك الأجهزة الخطيرة وبيعها، حيث قاموا بنشر معلومات خاطئة حول استخدام ذلك الجهاز، فقد نقلوا الوهم إلى مستخدميها بأنها تعمل على استخدام نسب أقل من مادة النيكوتين، وجميع تلك المعلومات خاطئة.

فالنسبة للنيكوتين الموجودة بالمعسل الالكتروني تزيد عن نسبة النيكوتين الموجودة في السجائر العادية، وبالتالي سيكون الضرر قد تفاقم، فبذلك لقد جعلت تلك الشركات مستخدميها من المدمنين بشراهة للتدخين، وقد قامت المنظمة بعمل العديد من الأبحاث والدراسات لإثبات تلك التصاريح، وبالفعل تم التأكد من أن كمية التبغ والنيكوتين الموجودة داخل “المعسل الالكتروني” تساوي ضعف كمية النيكوتين الموجودة داخل السجائر والأرجيلة العادية.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

محررة صحفية

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *