معلومات عن فصل الخريف

الخريف هو فصل من فصول السنة الأربعة ويأتي بعد فصل الصيف وبعده يأتي الشتاء، ويكون فصل الخريف في المناطق القطبية الباردة قصير جداً، وتبدأ درجات الحرارة فيه بالانخفاض بشكل تدريجي، حتى تصل في المنتصف بين حرارة فصل الصيف وبرودة فصل الشتاء، ويشهد فصل الخريف تساقط الأوراق عن الأشجار.

معلومات عن فصل الخريف

– فصل الخريف هو نهاية موسم النمو وبداية موسم الحصاد.
– تتغير فيه لون أوراق الشجر بسبب توقف الأوراق عن إنتاج مادة الكلوروفيل الخضراء والتي تمتاز بحساسيتها الشديدة للبرد وهي المسئولة عن سحب أشعة الشمس حتى تنتج الطاقة.

– يرتبط فصل الخريف عند الحيوانات بالطعام لأنها تقوم بجمع الأطعمة حتى تستعد لقدوم فصل الشتاء.
– في فصل الخريف تقوم فراء الحيوانات بالنمو فتصبح سميكة، وتهاجر الطيور إلى خط الاستواء حتى تهرب من انخفاض درجات الحرارة.

– يبدأ فصل الخريف في نصف الكرة الشمالي في الفترة التي يتساوى فيها الليل مع النهار بتاريخ 22 أو 23 أيلول، وينتهي بتاريخ 21 أو 22 كانون الأول

– يبدأ فصل الخريف في نصف الكرة الجنوبي في فترة 20 أو 21 آذار، وينتهي في 21 أو 22 حزيران.

مظاهر حلول الخريف

انخفاض درجات الحرارة

– فصل الخريف تقوم فيه درجات الحرارة بالانخفاض على حسب موقع المنطقة بالنسبة لخط الاستواء، فالمناطق البعيدة عن خط الاستواء،

– في الشمال أو الجنوب يكون تتغير درجات الحرارة بشكل كبير بسبب سقوط أشعة الشمس عليها أما المناطق القريبة من خط الاستواء فتكون درجات الحرارة فيها ثابتة لأن أشعة الشمس التي تسقط عليها تكون ثابتة.

تغير لون أوراق الشجر

في فصل الخريف يتوقف إنتاج الكلوروفيل الأخضر، الذي يساعد الأوراق على سحب أشعة الشمس وتقوم بإنتاج الطاقة، وتغير درجات الحرارة والصقيع المبكر يقوم بإيقاف إنتاج الطاقة بسرعة أكبر، فيختفي اللون الأخضر على الأوراق وتظهر الألوان البرتقالية والصفراء.

سبب التغيرات الفصلية

تنحرف الأرض عن محورها خلال دورانها حول الشمس كل عام، فتقوم بتغير المواسم ، وبما أن الأرض تدور حول الشمس، فيوجد أوقات معينة في السنة يميل فيها القطب الشمالي نحو الشمس أكثر، وتكون هذه الفترة خلال فصل الصيف في نصف الكرة الشمالي، وعندما يميل بعيداً عن الشمس، وتكون خلال فصل الشتاء في نصف الكرة الشمالي.

خصائص فصل الخريف

– تقوم فيه أوراق الشجر بتغيير لونها من الأخضر إلى اللون الأصفر أو الأحمر أو البرتقالي أو البني، وهي آخر مرحلة بعدها تتساقط جميع الأوراق عن الشجرة.

– يحدث فيه تساوى طول الليل مع طول النهار، ثم بعدها يبدأ النهار بالتناقص بالتدريج، ويزداد الليل بالتدريج.
– يمتلك طقس متقلب فهو يجمع بين الفصول الثلاثة الأخرى في فصل واحد، فيكون فيه الجو مائل إلى الاعتدال في معظم الأوقات، وقد تتخلله بعض موجات الحر، وبعض الرياح الباردة، في ساعات الليل، وفي الصباح الباكر.

– فصل الخريف يكون فيه الجو جاف وبه بعض الغبار بسبب تأثره بفصل الصيف لأنه يجفّف التربة والنبات ويقوم بتقليل نسبة المياه والرطوبة في الجو.

– تزداد فيه الامراض التي تسبب الالتهاب نتيجة تقلبات الطقس، مثل الرشح والإنفلونزا والزكام والنزلات الشعبية الرئوية ومرض الربو والجيوب الأنفية وأمراض العيون.

– تكون السماء غائمة في معظم الأوقات، وأحياناً قد تظهر في السماء بعض السحب السوداء أو الرمادية.
– في فصل الخريف تقوم فيه الطيور بالهجرة إلى بلاد بعيدة حتى تهرب من البرد القادم.

– تبدأ بعض الحيوانات في فصل الخريف بالدخول في مرحلة البيات الشتوي، وتقوم بالاختباء في الجحور والأوكار والبيوت الخاصة بها، مثل الأفاعي والقوارض والحيوانات ذات الدم البارد.

– في فصل الخريف تتوقف فيه نمو معظم الأشجار.
– فصل الخريف يزرع فيه عدة أنواع من النباتات،وأشجار النخيل، وشجر الحور، وشجر الدردار.

– في فصل الخريف يوجد العديد من أنواع الأزهار التي تبدأ في الإزدهار، ومن أشهرها نبتة ورد الغريب، وسميت بهذا الاسم لأنها تختلف مع ورد الربيع وتزهر في فصل الخريف.

– في فصل الخريف تأتي فيه الفرصة لاستعادة اللياقة والنشاط البدني، عكس فصل الصيف الذي يحول دون ممارسة التمارين الرياضية بسبب ارتفاع درجات الحرارة.

– في فصل الخريف تبدأ فترة النهار بالتراجع وتزداد ساعات الليل فيجعلنا نحصل على فترة نوم أطول، بالإضافة إلى اعتدال درجة حرارة التي تساعد على نوم هادئ وعميق.

– يساعد فصل الخريف على تناول المشروبات الساخنة المفيدة عكس الصيف الذي يجعلنا نلجأ المشروبات الغازية الباردة بسبب ارتفاع درجات.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *