اجمل و احدث صور لـ ” المسجد النبوي من الداخل “

هناك عدد من الأماكن التي تعد من أقدس الأماكن على سطح الأرض ، تلك الأماكن التي يشد الرحال لها ، و من اهم هذه الأماكن المدينة المنورة ، تلك المدينة التي هاجر إليها الحبيب المصطفى و بها العديد من الأماكن المقدسة.

المدينة المنورة

المدينة المنورة هي مدينة في الحجاز منطقة شبه الجزيرة العربية في المملكة العربية السعودية، في قلب المدينة يقع المسجد النبوي، والذي هو المكان الذي دفن فيه النبي محمد صلى الله عليه وسلم، وهو واحد من أقدس ثلاثة مدن في الإسلام، إلى جانب مكة المكرمة والقدس.

المعالم الاسلامية في المدينة المنورة

إنها مدينة السلام والهدوء، تحتوي على مختلف المعالم الإسلامية الهامة، حيث أن السياحة في المدينة لا تشبه أي مدينة أخرى، حيث مواقع الغزوات التاريخية والمعالم كثيرة هناك، ليس للمدينة تاريخ مجيد فحسب، بل حتى حاضرها سوف يأسرك عند زيارة مناطقها التراثية وسط الجمال المعماري.

ابرز المساجد في المدينة المنورة

كانت المدينة المنورة وجهة النبي محمد في الهجرة من مكة المكرمة، المدينة المنورة هي موطن لثلاثة مساجد بارزة، هم المسجد النبوي، مسجد قباء، ومسجد القبلتين.

موقع المدينة المنورة

تقع المدينة المنورة على بعد 210 أميال (340 كم) شمال مكة المكرمة وحوالي 120 ميلاً (190 كم) من ساحل البحر الأحمر، تقع في الجزء الأكثر خصوبة من جميع أراضي الحجاز، حيث تميل تيارات المنطقة المجاورة للالتقاء في هذه المنطقة، يمتد سهل هائل إلى الجنوب، في كل اتجاه يحد المنظر التلال والجبال.

المسجد النبوي

و يعد المسجد النبوي من أهم الأماكن و أكثرها قدسية على الأرض ، ذلك لمسجد الذي قال عنه النبي انه يشد الرحال إليه ، كما أنه به الروضة الشريفة و الغرف المقدسة .

اهمية المدينة المنورة

تنبع أهمية المدينة المنورة كموقع ديني من وجود المسجد النبوي، وقام الخليفة الأموي الوليد الأول بتوسيع المسجد، جبل أحد هو جبل يقع شمال المدينة المنورة والذي كان موقع المعركة الثانية بين القوات الإسلامية والمكية.

مسجد قباء

مسجد قباء هو أول مسجد يقال أن نبي الله محمد قد بناه، يقع الآن في منطقة المدينة المنورة، تم تدميره عن طريق البرق، على الأرجح حوالي عام 850م، في عام 892م، تم تطهير المكان ووضع المقابر ومبنى جيد تم تدميره بنيران عام 1257م وتم إعادة بنائه على الفور، تم ترميمه بواسطة قايتباي، الحاكم المصري، في عام 1487م.

منطقة البقيع

مئات الآلاف من المسلمين يأتون إلى المدينة المنورة سنويا أثناء أداء فريضة الحج، وهناك منطقة البقيع وهي مقبرة هامة في المدينة المنورة حيث دُفن العديد من أفراد عائلة رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم، والخلفاء الراشدين، والعلماء.

المدينة المنورة كوجهة للحج

اليوم ، المدينة المنورة، بالإضافة إلى كونها ثاني أهم وجهة للحج الإسلامي بعد مكة المكرمة، هي عاصمة إقليمية مهمة في المدينة المنورة غرب المملكة العربية السعودية، على الرغم من أن النواة المقدسة للمدينة القديمة خارجة عن حدود غير المسلمين، إلا أن المدينة يقطنها عدد متزايد من العمال المغتربين المسلمين وغير المسلمين من جنسيات عربية أخرى (المصريون والأردنيون واللبنانيون، إلخ) وجنوب آسيا ( البنغلاديشيون والهنود والباكستانيون وما إلى ذلك) والفلبينيين.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *