الفرق بين المحاليل الغروية والمعلقة

المحلول الحقيقي هو مخلوط متجانس من مادتين أو أكثر ، تمتزج مع بعضها بصورة منتظمة ، ولا يحدث بينها اتحاد كيميائي ، ويتكون من “مذيب” / solvent ، وهو المادة الموجودة بوفرة في المحلول ، و “مذاب” / solute وهو المادة الموجودة بنسبة أقل في المحلول ، وهذه المادة المذابة ذات دقائق صغيرة للغاية ، والتي تذوب في المذيب بشكل كامل ، وتتلاشى تماما حيث لا يمكن ملاحظتها بالعين المجردة ، ولا بأقوى المجاهر ، كما لا نستطيع فصلها بالترشيح ولا تترسب مهما تركنا هذه المخلوط .

على سبيل المثال عند إضافة مادة السكر (مذاب) إلى الماء (مذيب) وتقليبهما ، يتكون خليط متجانس يطلق عليه (المحلول الحقيقي) ، كما يسمى (المحلول المائي ) في هذه الحالة ، لأن الماء هو المذيب .

ملاحظات

–  المحاليل المائية هي المحاليل التي يكون فيها الماء هو المذيب.
–  قد يحتوي المحلول علي أكثر من مادة مذابة.
– المحاليل السائلة الحقيقية شفافة، تمرر الضوء ولا تشتته، ويمكن الرؤية من خلالها.
–  في بعض الأحيان تكون المحاليل السائلة الحقيقية ملونة ولكنها تظل شفافة ولا تشتت الضوء.

خصائص المحلول الحقيقي

– مخلوط متجانس الشكل والتركيب.
–  لا يحدث اتحاد كيميائي بين مكوناته (المذيب والمذاب).
– دقائقه متناهية في الصغر.
– لا يمكن رؤية وتمييز جزيئات المذاب بالعين المجردة ولا بأقوى المجاهر، حيث أن دقائق المذاب صغيرة للغاية، وتختفي تماماً بين جزيئات المذيب.
– لا يمكن فصل جزيئات المذاب عن جزيئات المذيب بالترسيب أو بالترشيح.
– دقائقه تذوب، وتختفي، ولا تترسب.

أمثلة لمحاليل حقيقية

– محلول سكر القصب في الماء ، محلول ملح الطعام في الماء ، ماء البحر ، الهواء الجوي .

– محلول السكر في الماء حقيقي، لأن دقائقه صغيرة للغاية، فتذوب جزيئات السكر (مذاب) وتختفي بين جزيئات الماء (مذيب)، وتظل محتفظة بخواصها (الطعم الحلو) ، ولا يمكن فصلها عن الماء بالترشيح، ولا تترسب مهما ترك المحلول.

-الهواء الجوي يعتبر محلولاً حقيقياً، حيث أنه مخلوط متجانس في الحالة الغازية مكون من عدة غازات أهمها النيتروجين بنسبة 78%، والأكسجين بنسبة 20%، والباقي (2%) بخار الماء، وثاني أكسيد الكربون، وأول أكسيد الكربون، وغازات أخرى. ومن ثم نجد أن غاز الأكسجين وتلك الغازات الأخرى (كمذابات) تذوب في غاز النيتروجين (كمذيب) حيث أن نسبة تواجده هي الأكبر في الهواء.

الفرق بين المحلول الغروي والمعلق

المحلول المعلق

هو مخلوط متجانس من مادتين أو أكثر ، تمتزج مع بعضها بصورة غير منتظمة ، ولا يحدث بينهما اتحاد كيميائي ، ودقائقه كبيرة نسبيا ، مما يمكن من رؤيتها وتمييزها بالعين المجردة ، كما يمكن فصلها بالترشيح ، وتترسب تدريجيا ، إذا تركنا الخليط فترة من الزمن تحت تأثير الجاذبية الأرضية .

ملاحظات

– المحاليل المعلقة غير شفافة، معكرة ، لا يمكن الرؤية من خلالها بشكل واضح.
– لا تذوب دقائق المادة العالقة، ولا تظل عالقة بشكل دائم ، ولكنها تترسب بعد فترة.

خصائص المعلق

– مخلوط غير متجانس الشكل والتركيب.
–  لا يحدث اتحاد كيميائي بين مكوناته.
– دقائقه كبيرة الحجم بالنسبة لدقائق المحلول ودقائق الغروي.
– يمكن رؤية وتمييز دقائق المحلول المعلق بالعين المجردة، حيث أنها كبيرة نسبياً.
– يمكن فصل مكوناته بالترسيب أو بالترشيح.
– دقائقه لا تختفي، ولكنها تتعلق لفترة قصيرة ثم تترسب.

أمثلة علي المحلول المعلق

من أمثلة المعلقات : مسحوق الطباشير في الماء، حبيبات الرمل في الماء، التراب في الهواء.

– فنجد أن مسحوق الطباشير في الماء معلق ، لأن حجم دقائق الطباشير كبير نسبياً، فبوضع مسحوق الطباشير في الماء والرج، يتعكر الماء، ولا تختفي دقائق الطباشير، وبترك الخليط فترة من الزمن تبدأ بالترسب، كما أنه يمكن فصلها عن الماء بالترشيح.

المحلول الغروي

هو مخلوط غير متجانس من مادتين أو أكثر ، لا يحدث بينها اتحاد كيميائي ، ودقائقه صغيرة نسبيا ( تقع ما بين دقائق المحلول الحقيقي والمعلق) ، لذلك لا يمكن رؤيتها أو تمييزها بالعين المجردة ، لكن نستطيع ذلك بالمجهر الإلكتروني ، كما لا يمكن فصلها بالترشيح ، ولا تترسب مهما تركنا الخليط .

ملاحظات

– لا تذوب دقائق المادة العالقة، وتظل عالقة بشكل دائم، ولا تترسب مع مرور الزمن.
– قد تكون الغرويات ملونة أو نصف شفافة.

خصائص المحلول الغروي

– حالة وسط بين المحلول الحقيقي، والمعلق، فهو متجانس ظاهرياً (عندما يرى بالعين المجردة)، إلا أنه غير متجانس (تحت المجهر).
– لا يحدث اتحاد كيميائي بين المحلول الغروي .
– دقائقه متوسطة الحجم بالنسبة لدقائق المحلول ودقائق المعلق.
–  لا يمكن رؤية وتمييز دقائقه بالعين المجردة، ولكن يمكن ذلك بالمجهر الإلكتروني، حيث أنها صغيرة نسبياً.
–  لا يمكن فصل مكوناته بالترسيب أو بالترشيح.
– دقائقه لا تختفي، وتنتشر وتظل عالقة مهما طال الزمن، ولا تترسب.

أمثلة علي المحلول الغروي

من أمثلة الغرويات : الدم ، الحليب ، النشا في الماء، مسحوق الكبريت في الماء.

– فمسحوق الكبريت في الماء علي سبيل المثال يعد من الغرويات، ذلك لأن حجم دقائق الكبريت صغير نسبياً فتظل عالقة في الماء، وتعطى الماء لونها، ولا يمكن تمييزها بالعين المجردة، ولا تترسب بترك الخليط فترة من الزمن، ولا يمكن فصلها بالترشيح.
–  ومن التفاعلات التي ينتج عنها غروي، تفاعل حمض الهيدروكلوريك المخفف مع المحلول المائي لثيوكبريتات الصوديوم، الذي ينتج عنه غروي ذو لون أصفر، نتيجة لتكون الكبريت (كأحد نواتج التفاعل) الذي يكون غروي مع الماء (الناتج من التفاعل أيضاً).

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *