الفرق بين السيلان والزهري

من الامراض التي من الممكن ان تصيب الانسان هو مرض السيلان وأيضا مرض الزهري، وهما من الامراض المتشابهة والتي سنتعرف عليها اليوم بشكل مفصل وسنتعرف على الفرق بينهم.

مرض السيلان

ان مرض السيلان يعتبر واحد من الامراض التي تنتقل عن طريق العلاقة الجنسية، وهو عادة ما ينقل عن طريق البكتيريا المعروفة بالنيسرية البنية، وهو عادة ما يكون على شكل حدوث بعض الالتهابات في الاغشية المخاطية التي تخص الجهاز التناسلي والاحليل، كما ان مرض السيلان يعتبر من الامراض الشائعة للغاية، كما انه يوجد حوالي 62 مليون شخص حول العالم سنويا.

مرض الزهري

يعرف مرض الزهري أيضا على انه من الامراض المنقولة جنسيا، وهو عادة ما ينتج بسبب إصابة الانسان بعدوى من البكتيريا اللولبية الشاحبة، كما ان هناك عدد كبير من الدراسات التي تقول ان هناك حوالي 56 ألف شخص مصابون من مرض الزهري خاصة في الولايات المتحدة الامريكية.

كما انه من الامراض التي تصيب الرجال وأيضا النساء على حد سواء، ولكن تم ملاحظة انها تزيد بشكل كبير عند الرجال، وهو عادة ما يظهر على هيئة تقرحات صغيرة غير مؤلمة، ومن الممكن ان تظهر أيضا على الأعضاء الجنسية وأيضا على المستقيم وأيضا داخل الفم، وعادة لا يلاحظها الشخص المصاب.

اعراض مرض السيلان

 الاعراض عند الذكور

من الممكن ان لا تظهر أي اعراض عند الرجال المصابة بمرض السيلان، ولكن عادة ما تظهر عند الرجال بعد أسبوع واحد من انتقال الإصابة الى الشخص، كما ان تلك العدوى عادة ما تظهر لعدة أسابيع بعد تلقي العلاج الملائم وتزول مع الوقت، كما ان الضرر من الممكن ان يلحق بالخصيتين وأيضا بالمستقيم، وعادة ما يشعر الشخص المصاب بالحاجة الملحة في التبول وتكرار الذهاب الى الحمام بشكل مستمر، كما انه من الممكن ان تظهر بعض الافرازات التي تشبه القيح والتي تظهر على القضيب الذكري، ونجد ان تلك الافرازات لونها اخضر، او ابيض او اصفر، مع الشعور بالم كبير للغاية.

اعراض السيلان عند النساء

عادة ما نجد ان النساء الذين يصابوا بمرض السيلان لا تظهر عليهم أي اعراض، وعادة ما نجد ان تلك الاعراض هي اعراض خفيفة للغاية مقارنة بالرجال، ولكن من اشهر تلك الاعراض هي الافرازات المهبلية الكثيرة والتي تشبه سائل مثل الماء وبلون اخضر، أيضا الشعور بالم في حرقة اثناء التبول، أيضا الشعور بحاجة ملحة في التبول، غزارة الطمث ايضا، والشعور الشديد بلم في الحلق، أيضا الشعور بالم شديد اثناء الجماع، والشعور بالم شديد في اسفل البطن.

مراحل الإصابة بالزهري

الزهري الابتدائي

وهنا تظهر فيه بعض التقرحات والتي تعتبر اول اعراض مرض الزهري، وعادة ما تكون صغيرة للغاية وغير مؤلمة، وهي عادة ما تظهر عند نقطة دخول البكتيريا، كما انه في معظم الحالات يصاب المريض بقرحة واحدة فقط، مع ان هناك بعض المصابين الذين يختبرون العديد من التقرحات والتي تظهر بشك مباشر بعد الإصابة بالمرض بحوالي ثلاث اسابيع، كما ان عدد كبير من المرضى لا تلاحظ وجود ذلك المرض كما ان تلك الأشياء تختفي بشكل كبير من المهبل والمستقيم ايضا، وعادة ما تشفى بعد ثلاث او ستة أسابيع من تلقي العلاج.

 الزهري الثانوي

عادة ما يدخل المريض في تلك المرحلة بعد ان يشفى المريض من القرحة أي انها بعد اسابيع، كما ان المريض سيظهر عليه طفح جلدي يشمل الجذع ولكنه بعد مرور مدة من الوقت، فانه يغطي الجسم بشكل كامل، حتى انها ستغطي البطن وتغطي اليد والقدم، ولكن ذلك الطفح عادة لا يثير أي حكة في الجسم، ولكن تلك التقرحات تظهر أيضا بشكل كبير في المنطقة الحساسة، وتؤدي بعد ذلك الى تساقط الشعر، والشعور بالم في العضلات، وأيضا انتفاخ في الغدد الليمفاوية، وتختفي تلك الاعراض عادة بعد أسابيع قليلة.

الزهري الكامن

ان المريض ينتقل من المرحلة الثانوية الى مرحلة الزهري الكامن إذا ما استطاع المريض ان يتلقى العلج المناسب له، كما انها من الممكن ان تستمر الى سنوات وتختفي من تلقاء نفسها.

 الزهري الثالثي

وتسمى تلك المرحلة المتأخرة من مرض الزهري، وذلك لأنها تلك المرحلة التي تظهر فيها عدد كبير من المضاعفات لمرض الزهري، وذلك لأنها عادة ما تؤثر على مختلف أعضاء الجسم كالدماغ مثلا وأيضا القلب والاعصاب والعيون والعضلات والعظام والكبد والاوعية الدموية.

الزهري الخلقي

وعادة ما يصاب بها حديثي الولادة من الأمهات المصابة بمرض الزهري، وينتقل ذلك المرض عن طريق المشيمة عند الولادة، كما ان معظم الأطفال المصابة لا تظهر عليهم أي اعراض، غير بعض الضعف في السمع وأيضا حدوث بعض التشوهات في الاسنان.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *