اضرار القسط الهندي

القسط الهندي هو عبارة عن عُشب ، ويتم استخدام جذوره والزيت المستخرج من جذوره لصناعة العديد من الأدوية  ، ويستخدم القسط الهندي في علاج عدوى الدودة الخيطية ، كما يتم الاستعانة بزيت القسط الهندي لعلاج الربو والسعال والغازات والأمراض المعوية الحادة ، كما أنه يستخدم كمنشط ولتحفيز الهضم  ، ويدخل زيت القسط الهندي في الأطعمة والمشروبات كمكون توابل ، وفي التصنيع يتم استخدام زيت القسط الهندي كعطر مثبت في مستحضرات التجميل .

كيف يعمل القسط الهندي

تحتوي جذور القسط الهندي على مواد كيميائية يبدو أنها تقتل الديدان ، ويعتقد بعض الباحثين أن المواد الكيميائية الموجودة في زيت القسط الهندي قد تمنع الممرات الهوائية من التضييق مما يعمل على خفض ضغط الدم .

أضرار استخدام القسط الهندي

يعتبر زيت القسط الهندي آمنًا بالنسبة لمعظم الأشخاص عند تناوله عن طريق الفم بكميات موجودة في الأطعمة ، كما تعتبر جذور القسط الهندي آمنًا لمعظم الأشخاص عند تناوله عن طريق الفم بشكل مناسب ، ومع ذلك في كثير من الأحيان يحتوي القسط الهندي على ملوث يسمى حمض أرسطوتشيك ، ويقوم حمض أرسطوتشيك بتدمير الكلى ويسبب السرطان ، وأن منتجات القسط الهندي التي تحتوي على حمض الأرسطوخ هي غير آمنة .

لذلك لا تستخدم القسط الهندي إلا إذا أثبتت الاختبارات المعملية أنها خالية من حمض الأرسطوخ ، وبموجب القانون يمكن لإدارة الغذاء والدواء العالمية مصادرة أي منتج نباتي تعتقد أنه يحتوي على حمض الأرسطوتشيك ، كما أنه لن يتم إصدار أي منتج حتى يثبت الصانع أنه خالٍ من حمض الأرسطوخ .

الحمل والرضاعة الطبيعية مع القسط الهندي

لا توجد معلومات موثوقة كافية حول سلامة أخذ القسط إذا كنت حاملاً أو مرضعة ، لذلك يتم النصح دائماً بالبقاء على الجانب الآمن وتجنب استخدام القسط الهندي أثناء الحمل والرضاعة الطبيعية .

الحساسية من القسط الهندي

قد يتسبب القسط الهندي في حدوث رد فعل تحسسي لدى الأشخاص الذين لديهم حساسية من هذه النباتات ، وبالتالي إذا كنت تعاني من الحساسية ، فتأكد من استشارة موفر الرعاية الصحية الخاص بك قبل تناول القسط الهندي .

الجرعات المناسبة من القسط الهندي

تعتمد الجرعة المناسبة من القسط الهندي على عدة عوامل مثل عمر المستخدم وصحته والعديد من الحالات الأخرى ، وفي الوقت الحالي لا توجد معلومات علمية كافية لتحديد نطاق مناسب من الجرعات بالنسبة إلى القسط الهندي ، ولكن ضع في اعتبارك أن المنتجات الطبيعية ليست آمنة دائمًا وأن الجرعات يمكن أن تكون مهمة ، وتأكد من اتباع الإرشادات ذات الصلة من متخصصي الرعاية الصحية قبل الاستخدام دائماً .

فوائد القسط الهندي

حتى الآن ، فإن معظم النتائج حول الفوائد الصحية المحتملة للقسط الهندي تأتي من دراسات أولية على الحيوانات وفي أنابيب الاختبار ، على سبيل المثال تظهر الأبحاث الأولية أن مستخلص القسط الهندي قد يعمل كمضاد للميكروبات حيث يحتوي على مادة تدمر أو تقضي على نمو الكائنات الحية الدقيقة بما في ذلك البكتيريا والفطريات .

في حين أن التجارب السريرية التي تختبر الآثار الصحية للقسط الهندي على البشر غير متوفرة حالياً ، وتشير الدراسات الأولية أيضًا إلى أن هذه العشبة قد تقدم العديد من الفوائد الصحية الأخرى .

تشير العديد من الدراسات إلى أن فوائد القسط الهندي هي تعزيز صحة القلب ، كما أنه يظهر وعدًا جديداً للحماية من السرطان ، ويعمل القسط الهندي في علاج اضطرابات الكبد ، حيث يساعد في تقليل تلف الكبد المرتبط بالتهاب الكبد الوبائي .

نصائح هامة عن القسط الهندي

يحتوي القسط الهندي على مادة تعرف باسم حمض الأرسطوتشيك ، وهو مركب يظهر أنه يسبب تلف الكلى ويكون بمثابة مادة مسرطنة ، وعلى الرغم من أن المنتجات المحتوية على حمض الأرسطوتشيك محظورة من قبل إدارة الأغذية والعقاقير الأمريكية ، فمن المهم التأكد من أن أي منتج للقسط الهندي تستهلكه خاليًا من حمض الأرسطوتشيك .

بسبب البحث المحدود عن القسط الهندي ، فمن السابق لأوانه التوصية باستخدام القسط الهندي كعلاج لأي حالة ، ومن المهم أيضًا ملاحظة أن المعالجة الذاتية لأحد الحالات وتجنب أو تأخير الرعاية القياسية قد يكون لها عواقب وخيمة ، وإذا كنت تفكر في استخدامه فتأكد من استشارة مقدم الرعاية الأولية أولاً .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *