ما هو تسمم الماء ؟ ” أسبابه وعلامات حدوثه

كتابة: آلاء البرجي آخر تحديث: 20 أبريل 2021 , 22:40

تسمم الماء

الماء ضروري من أجل الأداء السليم لكل خلية في الجسم ومن ناحية أخرى فإن شرب الكثير من الماء يمكن أن يؤدي إلى تسمم المياه وله آثار صحية كبيرة فمن النادر شرب الكثير من الماء عن طريق الخطأ ولكنه يحدث عادةً نتيجة الإفراط في الماء أثناء الأنشطة الرياضية أو التدريب المكثف.

فالارتباك والغثيان والقيء كلها علامات وأعراض شائعة لتسمم الماء ويمكن أن يسبب تسمم الماء تورم الدماغ ويكون قاتلاً في حالات نادرة وتسمم الماء هو فقدان نشاط الدماغ بسبب استهلاك الكثير من الماء نتيجة لذلك تزداد كمية الماء في الدم هذا يمكن أن يخفف الشوارد في الدم وخاصة الصوديوم.

يساعد الصوديوم في الحفاظ على توازن السوائل داخل الخلايا وخارجها وعندما تنخفض مستويات الصوديوم بسبب الاستهلاك المفرط للمياه تنتقل السوائل من الخارج إلى داخل الخلايا مما يؤدي إلى تضخمها وعندما يحدث هذا لخلايا الدماغ يمكن أن يكون خطيرًا ومهددًا للحياة بسبب أضرار شرب الماء بكثرة.

نقص صوديوم الدم هو حالة تقل فيها مستويات الصوديوم عن 135 مليمول لكل لتر (مليمول / لتر) وخلاصة القول هي أن شرب الكثير من الماء يسبب تسمم الماء والماء الزائد يخفف الصوديوم في الدم ويسمح للسوائل بالمرور داخل الخلايا وتضخمها كذلك يشبه التسمم بالكلور.

أسباب حدوث تسمم الماء

تسمم المياه أمر نادر الحدوث ومن الصعب جدًا استهلاك الكثير من الماء عن طريق الخطأ ومع ذلك قد يكون هناك العديد من التقارير الطبية عن الوفيات الناجمة عن الإفراط في شرب الماء والأشخاص الذين يشاركون في الأنشطة الرياضية أو تدريبات التحمل والذين يعانون من مشاكل نفسية مختلفة هم الأكثر تضررًا من التسمم المائي ومن أهم أسباب حدوث الماء:

ممارسة الرياضة

حيث تعد رياضة القوي أمرًا شائعًا بشكل خاص بين رياضيي التحمل ويمكن أن يحدث هذا إذا كان الشخص يشرب الكثير من الماء دون النظر في فقدان الإلكتروليت لذلك غالبًا ما يحدث نقص صوديوم الدم في الأحداث الرياضية الكبرى وفقًا لتقرير بحثي كان 13٪ من 488 مشاركًا في ماراثون بوسطن عام 2002 يعانون من أعراض نقص صوديوم الدم بينما كان 0.06٪ يعانون من نقص حاد في صوديوم الدم مع مستويات الصوديوم أقل من 120 مليمول / لتر.

ومن بين هذه الحوادث أسفر حادث تسمم المياه عن وفاة تتعلق إحدى الحالات بعداء سقط بعد ماراثون ولأنه لم يتم ترطيبه بشكل صحيح انخفض مستوى الصوديوم لديه إلى أقل من 130 مليمول / لتر حيث يتراكم العداء بعد ذلك استسقاء الرأس في الدماغ ويسمى استسقاء الرأس ويصاب بفتق في جذع الدماغ مما يؤدي إلى وفاته.

التدريب العسكري

التقرير الطبي هو مصدر موثوق يصف 17 جنديًا أصيبوا بنقص صوديوم الدم بعد شرب الكثير من الماء أثناء التدريب ومستوى الصوديوم في الدم هو 115-130 مليمول / لتر والمعدل الطبيعي هو 135-145 مليمول / لتر، ووفقًا لتقرير آخر توفي ثلاثة جنود بسبب نقص صوديوم الدم ووذمة دماغية حيث كانت هذه الوفيات مرتبطة بشرب أكثر من 5 لترات من الماء في غضون ساعات قليلة قد يتم تفسير أعراض نقص صوديوم الدم بشكل غير صحيح على أنها أعراض الجفاف وبحسب تقرير أخر توفي جندي أصيب بجفاف وضربة شمس خطأ في تشخيص إصابته بالتسمم المائي نتيجة جهود الجفاف.

المرض النفسي

يمكن أن يكون شرب الماء القهري المعروف أيضًا باسم العطاش أحد أعراض العديد من حالات الصحة العقلية وهو أكثر شيوعًا في مرضى الفصام ولكنه قد يحدث أيضًا في المرضى الذين يعانون من اضطرابات المزاج والذهان واضطرابات الشخصية يمكننا القول أن تسمم الماء يمكن أن يكون مهددًا للحياة وهو أكثر شيوعًا بين الجنود في التدريب ورياضيين التحمل ومرضى الفصام.

ما الكمية المتاحة من الماء كي لا تصاب بالتسمم المائي

وفقًا لمصادر موثوقة من مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) أنه لا توجد إرشادات رسمية حول كمية المياه التي يحتاجها الشخص لشربها كل يوم حيث تعتمد الكمية الصحيحة على عوامل مثل الوزن ومستوى النشاط البدني والمناخ وما إذا كنت ترضعين.

في عام 2004 أوصت الأكاديمية الوطنية للعلوم الطبية بأن تستهلك النساء اللواتي تتراوح أعمارهن بين 19 و 30 عامًا حوالي 2.7 لترًا يوميًا بينما يستهلك الرجال في نفس السن حوالي 3.7 لترًا يوميًا حيث لا يزال بعض الأشخاص يتبعون قاعدة 8 × 8 التي توصي بشرب ثمانية أكواب سعة 8 أونصات من الماء يوميًا بالرغم من هذا فانه لا يعتمد على البحث وانما الاعتماد على العطش قد لا يكون للجميع فعلى سبيل المثال قد يحتاج الرياضيون وكبار السن والنساء الحوامل إلى شرب المزيد من الماء كل يوم حيث يمكن أن يساعد التفكير في السعرات الحرارية عند تقدير العدد الصحيح ويمكننا حساب كمية الماء التي يحتاجها الجسم حيث الشخص الذي يحتاج إلى 2000 سعر حراري يوميًا تكون كمية الماء التي يحتاجها الجسم يوميا 2000 ملليلتر من الماء يوميًا لذلك يجب عليه اتباع مقادير شرب الماء يوميا حتي لا يصاب بالتسمم المائي.[1]

أعراض الأصابة بتسمم الماء

تحدث أعراض تسمم الماء عادةً بعد شرب أكثر من 3 إلى 4 لترات من الماء في فترة زمنية قصيرة فمن الأعراض المحتملة أيضًا:

  • الصداع والتشنجات والتعب العضلي.
  • القيء أو الغثيان.
  • النعاس والإرهاق.
  • يمكن أن يؤدي تسمم الماء أيضًا إلى حدوث نوبات أو فقدان الوعي في الحالات الأكثر خطورة حيث يمكن أن يكون تسمم الماء مميتًا إذا لم يعالج الشخص.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • الارتباك .
  • حدوث دوخة.
  • حدوث صعوبة في التنفس.
  • ضعف العضلات وتشنجاتها.
  • فقدان القدرة على التعرف على المعلومات الحسية.
  • يسمى تراكم سوائل المخ بالوذمة الدماغية لذلك في حالات التسمم الحاد بالماء قد تؤدي النوبات وتلف الدماغ إلى فقدان الوعي والموت.

علاج تسمم الماء

  • يرتبط التمرين بعدد كبير من المزايا الصحية بما في ذلك انخفاض ضغط الدم في حين أن الجمع بين التمارين الهوائية وتمارين المقاومة هو الأفضل فإن المشي ببساطة سيساعد في خفض ضغط الدم .
  • تناول لخضروات بشكل منتظم هذه الأطعمة غنية بالعناصر الغذائية مثل البوتاسيوم والمغنيسيوم والتي يمكن أن تساعد في خفض ضغط الدم كما أن الخضروات الغنية بالنترات مثل الخس والبنجر والسبانخ والجرجير غنية بالنترات مما يعزز إنتاج أكسيد النيتريك يتسبب أكسيد النيتريك في استرخاء الأوعية الدموية والشرايين وتوسيعها وزيادة تدفق الدم مما يقلل من ضغط الدم.
  • كمية الصوديوم المستهلكة تتناسب مع عدد السعرات الحرارية المستهلكة كلما زاد استهلاك السعرات الحرارية زاد استهلاك الصوديوم ونظرًا لأن معظم الناس يأكلون سعرات حرارية أكثر مما يحتاجون إليه يوميًا فإن الحد من تناول السعرات الحرارية هو الطريقة الأكثر مباشرة لتقليل تناول الصوديوم.
  • بالإضافة إلى العديد من الآثار الصحية السلبية الأخرى حيث يرتبط الاستهلاك المفرط للكحول بارتفاع ضغط الدم لذلك فانه
    يجب أن يقتصر استهلاك الكحول على مشروب واحد أو مشروبين في اليوم للنساء ومشروبين في اليوم للرجال فإذا تجاوزت هذه الإرشادات فقد ترغب في التفكير في تقليصها.
  • سيساعدك تناول سعرات حرارية أقل على إنقاص الوزن مما قد يساعد في خفض ضغط الدم وعدم حدوث تسمم مائي.
  • توقف عن شرب الماء أو أي سوائل أخرى.
  • تناول مدرات البول لزيادة إفراز البول من الجسم.
  • السبب الرئيسي في علاج التسمم بالماء سواء كان بسبب عقار معين أو سبب آخر استبدال الجسم بالصوديوم في الحالات الشديدة.[2]
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق