معلومات عن كبسولات تريامترين Triamterene

كتابة: Judy Mallah آخر تحديث: 12 مايو 2021 , 19:44

عقار تريامترين

يستعمل عقار تريامترين وحده أو مع الأدوية الأخرى من أجل علاج الوذمة (احتباس السوائل، فرط السوائل المختزنة في أنسجة الجسم ) الناجمة عن الاضطرابات المتعددة، من ضمنها أمراض القلب والكبد. ينتمي عقار تريامترين إلى فئة من الأدوية تسمى مدرات البول. يسبب قيام الكلى بإخراج والماء والصوديوم غير الضروريين من الجسم إلى البول، ويقلل فقدان البوتاسيوم. [1]

عقار تريامترين مع هيدروكلوروثيازيد

عقار تريامترين مع هيدروكلوروثيازيد يستعمل من أجل علاج ارتفاع الضغط الدموي والوذمة في المرضى الذين يعانوا من انخفاض في كمية البوتاسيوم في أجسامهم والتي قد تكون خطيرة.

ارتفاع الضغط الدموي هو اضطراب شائع، وفي حال عدم علاجه يمكن أن يسبب الأذية للدماغ، القلب، الأوعية الدموية والكليتين وأجزاء أخرى من الجسم. أذية هذه الأعضاء يمكن أن تسبب أمراض قلبية، فشل قلبي، السكتة، فشل كلوي، فقدان الرؤية، واضطرابات أخرى. بالإضافة إلى استعمال الأدوية، تساعد التغيرات الحياتية في التحكم بضغط الدم. هذه التغيرات تتضمن تناول حمية قليلة الدسم والأملاح، الحفاظ على وزن صحي، ممارسة التمارين الرياضية على الأقل ل30 دقيقة معظم الأيام، تجنب التدخين. [2]

كيفية استعمال عقار تريامترين

  • يتوافر عقار تريامترين على شكل كبسولات يتم تناولها عن طريق الفم. يتم عادةً الحصول عليه مرة واحدة في اليوم بعد الإفطار أو مرتين يوميًا بعد الإفطار والغداء. من الأفضل استعمال عقار تريامترين مبكرًا في اليوم كي لا يؤدي الذهاب المتكرر إلى الحمام إلى تعطيل النوم في الليل، [1] اي يجب محاولة استعمال العقار قبل 4 ساعات من النوم على الأقل.
  • يجب استعمال عقار تريامترين بنفس الوقت من كل يوم، يجب اتباع تعليمات الطبيب بحذر، يجب استشارة الطبيب عن أي أمر غير واضح.
  • يجب استعمال تريامترين حسب الوصفة. لا يجب استعمال أكثر أو أقل من الجرعة التي يصفها الطبيب.
  • في جال استعمال الأدوية الأخرى من أجل خفض مستويات الكوليسترول، يجب عندها استعمال هذا الدواء قبل 4 ساعات على الأقل أو 4 إلى 6 ساعات بعد استعمال تريامترين.
  • تعتمد الجرعة على الوضع الطبيب وعلى الاستجابة للعلاج.
  • يحب إخبار الطبيب في حال عدم تحسن الاضطراب أو تفاقمه (أي في حال زيادة الضغط الدموي) [3]

الاستعمالات الأخرى للعقار

  • يتم استعمال عقار تريامترين مع مدرات البول من أجل علاج ارتفاع الضغط الدموي.
  • يتم وصف العقار لأغراض أخرى، يجب استشارة الطبيب من أجل المزيد من المعلومات. [1]

تحذيرات استعمال تريامترين

هذا العقار يمكن أن يرفع مستويات البوتاسيوم في الجسم. يزداد خطر حدوث ذلك من أجل الأشخاص الذين يعانوا من السكري أو من أمراض الكلية، كبار السن أو خلال الأمراض الخطيرة. ارتفاع مستويات البوتاسيوم يمكن أن تسبب آثارًا جانبية خطيرة (وربما مميتة). يجب إخبار الطبيب في حال ملاحظة أي من الآثار الجانبية التالية:

  • ضعف العضلات
  • بطء أو عدم انتظام ضربات القلب. [3]

احتياطات استعمال تريامترين

  • يجب إخبار الطبيب في حال وجود الحساسية لعقار تريامترين أو أي عقار آخر (ديازيد ، ماكسزيد).

يجب إخبار الطبيب حول القصة المرضية، وهي تتضمن:

  • الإصابة بالسكري
  • النقرس
  • حصيات الكلية
  • أمراض القلب، الكلية أو الكبد [1]

من أجل كبار السن

  • يمكن أن يكون كبار السن أكثر حساسية للآثار الجانبية للعقار، خاصةً الدوخة أو ارتفاع مستويات البوتاسيوم في الدم.

في حال الحمل

  • يجب استعمال هذا الدواء فقط في حال الضرورة القصوى. يمكن أن يؤذي العقار الجنين. يجب مناقشة الفوائد والأضرار مع الطبيب.

في حال الإرضاع

  • من غير المعروف فيما إذا كان العقار يمر عبر حليب الثدي . لكن هيدروكلوروثيازيد يمر إلى حليب الثدي ، ولكن من غير المحتمل أن يؤذي الرضيع. يجب استشارة الطبيب قبل الإرضاع.

في حال الجراحة

  • يجب إخبار الطبيب أو طبيب الأسنان حول جميع الأدوية التي يستعملها المريض (من ضمنها الأدوية الموصوفة، غير الموصوفة والمنتجات العشبية)

الأمور التي يجب تجنبها أثناء استعمال العقار

  • قد يسبب العقار النعاس أو الدوخة، لذلك لا يجب القيادة، أو تشغيل الآلات أو القيام بنشاطات خطيرة إلا بعد معرفة كيفية تأثير العقار على الشخص.
  • يمكن أن يزيد العقار من الحساسية للشمس. ويمكن أن يزيد من خطر سرطان الجلد ، خاصةً في حال استعمال العقار لفترة طويلة. يجب الحد من الوقت الذي يقضيه الشخص في الشمس ووضع الواقي الشمسي وارتداء ملابس واقية عند الخروج. يجب إخبار الطبيب في حال التعرض لحروق شمسية، القرحات في الجلد أو الاحمرار أو الآفات الجلدية.
  • يمكن أن يزيد التعرق الشديد، الإسهال، أو القيء من خطر التجفاف. من أجل الوقاية من التجفاف، يجب شرب كمية كبيرة من السوائل إلا في حال وصف الطبيب عكس ذلك.
  • في حال الإصابة بالسكري، يمكن أن يؤثر هذا العقار على مستويات سكر الدم. يجب التحقق من مستويات سكر الدم بشكل منتظم ومشاركة النتائج مع الطبيب. قد يقوم الطبيب بتعديل أدوية السكري، برنامج التمارين أو الحمية.
  • هذا العقار يمكن أن يؤثر على مستويات البوتاسيوم. قبل استعمال مكملات البوتاسيوم، يجب استشارة الطبيب.

التفاعلات الدوائية مع عقار تريامترين

يجب إخبار الطبيب بجميع الأدوية الموصوفة وغير الموصوفة والفيتامينات والمكملات التي يستعملها المريض. لا يجب البدء، التوقف أو تغيير الجرعة من أي عقار دون موافقة الطبيب.

بعض المنتجات التي قد تتفاعل مع عقار تريامترين تتضمن:

  • دوفيتيليد
  • الليثيوم
  • أدوية أخرى قد تزيد من مستويات البوتاسيوم (مثل سبيرونولاكتون ، أميلوريد ، سيكلوسبورين).

بعض الأدوية تحوي مكونات يمكن أن ترفع ضغط الدم أو تؤدي إلى تفاقم التورم. يجب إخبار الصيدلي عن المنتجات التي يستخدمها الشخص، والسؤال عن كيفية استخدام هذه المنتجات بأمان، وهي تتضمن:

  • أدوية السعال والبرد
  • الأدوية المساعدة في الحمية
  • مضادات الالتهاب غير الستيرويدي مثل الإيبوبروفين والنابروكسين.

الاختبارات المخبرية

قد يتداخل هذا الدواء مع بعض الاختبارات المخبرية (بما في ذلك بعض اختبار ات وظائف الغدة الدرقية)، مما قد يتسبب في نتائج اختبار خاطئة. يجب التأكد من أن موظفي المختبر وجميع الأطباء يعرفون أن المريض يستعمل هذا الدواء. [3]

الآثار الجانبية لعقار تريامترين

الأعراض الجانبية الشائعة

يمكن أن يسبب تريامترين آثارًا جانبية. يجب إخبار الطبيب في حال كانت الأعراض شديدة أو في حال استمرارها:

من أجل التقليل من الدوخة أثناء استعمال العقار، يمكن النهوض من وضعية الاستلقاء أو الجلوس ببطء. [3]

الأعراض الجانبية الخطيرة

في حال ظهور هذه الأعراض، يجب إخبار الطبيب مباشرةً:

  • ضعف العضلات أو التشنجات العضلية
  • بطء أو عدم انتظام ضربات القلب
  • الإسهال
  • الطفح الجلدي
  • صعوبة في البلع أو التنفس
  • اضطراب المعدة
  • التعب المفرط
  • ظهور الكدمات أو النزف
  • فقدان الطاقة
  • فقدان الشهية
  • الألم في الجزء العلوي من المعدة
  • اصفرار البشرة والعينين
  • أعراض شبيهة بالإنفلونزا
  • التهاب الحلق
  • جفاف شديد في الفم
  • ظهور الكدمات أو النزف. [1]

رد الفعل التحسسي

رد الفعل التحسسي لهذا العقار هو أمر نادر. يجب الحصول على رعاية طبية طارئة في حال ظهور أعراض رد الفعل التحسسي، وهي تتضمن:

  • الطفح
  • الحكة
  • التورم (خاصةُ في الوجه، اللسان، الحلق)
  • الدوخة الشديدة
  • صعوبة في التنفس [3]

الإفراط في الجرعة

أعراض الإفراط في الجرعة تتضمن:

  • الاضطراب في المعدة
  • القيء
  • الضعف أو التعب
  • الدوخة. [1]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق