شعر عتاب عراقي

كتابة: Yasmin آخر تحديث: 19 مايو 2021 , 05:05

ابيات شعر عتاب قوية عراقية

إن العتاب هو اللغة التي يتغلب بها الأحباب عما يمرون به من لحظات خصام أو خلاف، وهناك قول مأثور يقول أن العتاب مطهر للقلوب، وقد برع العراقيون في مجال الشعر والقصائد خاصة أشعار العتاب ومن بين الأبيات الشعرية التي اشتهروا بها في ذلك الجانب ما يلي:

اريد أعلن حداد وللعشك ماعود

واريد انساك ونسة البينك وبيني
وشك دفتر غرامك خاطر انة انساك
ودير الوجه عنك من تلاكيني
ماريدك بعد لو انت روحي اتصير
وماريدك لون من موت تحييني
ملح بعيوني احطن ونسة حتى النوم
اخافن بالمنام طيوفك تجييني
اذا شافتك عيني وفرحت بملكاك
والله اتبره منهه وهاي موعيني
واذا صافحك جفي بحجة الخملان
اكص اثنين اديه يساري ويميني
واذا كالولي حبك يسري بالشريان
ثق بالله اكطع كل شراييني
واذا صاير شمس انه ابقه دوم بليل
وما ريد الضوة وبلظلمه خليني
تذكرمن لكيتك والعطش واليك
وكلتلي امعود اترجاك روييني
عصرت اجفون عيني وشلييت دموع
وشربتك بديه وانت تدرييني
ومن مرني العطش صرت انت جربة ماي
كصدتك معتني ومديت جفيني
وانت بكل وكاحة وكل صلافة عين
درت بجفوفي سم وردت تنهيني
تذب نفطك عليه وانه بيه النار
وتتحمه اعله ناري و ماتطفيني
وصرت محبس بديك وكمت بيه تسوم
ساعة تبيع بيه وساعة تشريني
اظل خصمك وفضحك حتى من اتموت
على كبرك أخطن بايك اسنيني

شعر للعراقي نوري سراج الوائلي

الشاعر العراقي والدكتور نوري سراج الوائلي ولد بمدينة بغداد وبدء كتابة الشعر حين كان بمرحلة دراسته الجامعية، حيث كتب آلاف الأبيات الشعرية والعديد من القصائد العمودية، والتي كان يتم نشرها بالمجلات الورقية والأدبية، وقد تناولت قصائده وأشعاره أغلب جوانب الحياة وبشكل خاص الجانب التربوي والأخلاقي والديني والجمالي، وكان يعمل استشاري أمراض الكلى بجامعة نيويورك، ومن أبياته الشعرية في عتاب الحب يب قصيدة (عودي للهوكِ): [1]

طول النهارِ عن التودّدِ تُشغلُ

وتنامُ ليلكَ عن هوانا تغفلُ

ما ضمّني في الليلِ حُضنك دافئً

حتّى كانّك عن لقائي تثْقلُ

أين الليالي حين كُنت ضياءَها

ولّت كأنّي في دُجاها الموحلُ

أسفي على زمنِ الصبا يا حلوتي

حيثُ التجمّلُ والودادُ المجزلُ

رغم الجمالِ فما رواني حُسنه

والعمرُ يجري والمفاتنُ تأفلُ

عودي لقلبي كالصبيّة وانهلي

فالشوق عينٌ أنْ ظمأت المنهلُ

عسلٌ للهفك لو أذقت منابعي

فأنا لودّك لو عَرفت المنحلُ

ما أسعد اللحظاتِ حين عيونه

ترمي فؤادي بالسهامِ وتقتلُ

عودي فقدْ جفّ الفؤادُ من الجفا

والصبرُ من هجرِ الأحبّة مُجفلُ

ألكيلُ يطفحُ أن بعُدت للحظةٍ

كيف التصبّر والنوى لا يعقلُ

أحلى عنادك لو يكون لمتعةٍ

بيني وبينك فعْلها لا يُخجلُ

بالله هبّ إلى اللقاءِ مهلّلاً

فأنا بجفْوك مُسقمٌ مُتململُ

ضُمّ الجوارحَ بالحنين مُدفّئً

فالبردُ من ضعْف العواطفِ مُوغلُ

حقّي عليك بأنْ تجيْب فأنّني

زوج وقلبي في ودادك يأملُ

لا تجعليني ناطراً شمْسَ الشتا

تعلو ولكنْ دفؤها لا ينزلُ

شعر عتاب الحبيب

العتاب هو الدلالة على بقاء الود والمحبة ما بين الأحباب، حيث إنه إن كان هناك عتاب فإن الحب ما زال باقياً، وهو الملح الذي يمنح العلاقات المذاق، وهو السكر الذي يحلي أيام الحبيبين، فلا يوجد علاقة ما بين طرفين وخاصةً علاقات الأحباب لا يوجد بها خلافات أو حزن وهنا يلعب العتاب دوره قبل الوصول إلى الفراق لينتهي الأمر بالحضن ويصبح الحب أقوى من ذي قبل، ومن أجمل الأشعار العراقية في العتاب:

يمعود تره الكلك بعدني ارتاحلك جذاب يمعود

وجهات النظر تختلف باللحظات
مو لان رمده العين ..لان شوف الكلب ارمد
وعزيز الشمع بس بالليل ومن ينطفي كلهه اضوج
مو حبا ..لأن كلشي يصير اسود
يمعود طبع سجين انه طبعي
شما اضعف عليك اشتد
يمعود ..أنه ما ناجرك ياباب
الله يساعد النجار بوجه الباب من ينرد
كبل جنت انه دايخ بيك اموت عليك
وتردد عليك وعلي تتردد
هسه ما اجي ..ومن تجي بشارعنه
اذا مفتوح بابي لوحده ينسد
يا بلبل ربه وما غردت فد يوم
وبلبل مشتره وللمشتري غرد
يمعود صحيح انته حلو كلش
حلو تخبل حلو بلاعد
وحلو طبعك ..طبع رطبه تصير احله
شما حر الوكت يشتد
بس آنه ضجت منك …لان حبوك مدري شكد

شعر عراقي حزين

الحزن من أكثر المشاعر التي قد تمر على القلب فتسبب له الألم، وهل يوجد أكثر من الفراق يؤلم القلب ويتسبب له في الألم والوجع، ولكن لما يترك الأحباب أنفسهم يصلون إلى مرحلة الفراق، فإن كانت الفرصة لا زالت باقية للعتاب فقد يلعب الشعر دوره في التأثير على القلوب، وهو أحد الأساليب التي كثيراً ما يلجأ إليها العراقيون في إصلاح العلاقة ما بينهم وبين أحبائهم، ومن أروع أشعار الحزن والعتاب العراقي ما يلي:

شما اقرب عليك

اتزيد حسراتك
اذا خايف احرجك
گلي ليش اتخاف؟
ماريد آنه اصبح
سبب مأساتك
احسب للطريق، وشوف دربك زين
بس آنه اعتقد
حاسب حساباتك
مرات اني اشوفك
قمه بالاشواگ
ومرات احس گلبك
عكس نظراتك!!
اشوفك ترف، واطمع ع الترافه البيك
اجيك وتنگلب قاسي بعلاقاتك
يـ ( حبيبي) بالكرم
واكثر بعد للناس
بس وياي تبخل
ليش ساعاتك
تلعب على اجروحي
وتضحك ومرتاح
وأنا ابطيبة گلب
احمل جراحاتك
واضح ويه غيري
وغامض انت وياي
اتمنى اني غيري واحوي ضحكاتك
بس راح اني اعوفك
وانشغل بالروح
وما تلگي من يمسح غيري دمعاتك

شعر عتاب قوي للحبيب

مو ذاك الاعرفك انت من سنين

اطباعك علية هواي مختلفة

مدغيرة الملامح بيك والاشواك

وجياتك احس مابيها اي لهفة

جنت تجرح كبل يومين عندي يطيب

هسة الجرح منك ابد مايشفة

وجنت توكف كبل والعين تحجي العين

هسة شبيها عينك شو صفت صلفة

كبل حجيك ذهب والناس تمدح بيك

ومن تحجي عسل تتناثر الشفة

هسة اختلف حجيك كلة ذم واعتاب

وبكلمن يودك كمت تتشفة

على جتافي حملتك سرت بيك دروب

وبنار العشك جمدوب اتحفة

مو تدري انة احبك وانت بية الروح

اسهرلك ليالي وعيني ماتغفة

شسولف من قلبك بية صار سنين

ونار البية منك ابد ما تطفة

شمسح من ذنوبك وانت شو كل يوم

تجرح بالكلب وادكلي ما اشفة

طك صبري وخلص والدمع شح العين

وهم البلكلب ماضن بعد يخفة

من عندك نهوني صحبتي واخوان

كالولي صحبتك بالهوى سعفة

وكالولي اتركة ماية خابط طين

لتضن بمحبتك يركد ويصفة

كدامك بحر مكشوف بس من فوك

لو تنذر عمر ماتكدر اتعرفة

كدامك بحر مكشوف بس من فوك

والجوة البحر ماتكدر اتعرفة

عاندت ومشيت وكلت رحلة شوك

حطيت البلم وامواجك تحرفة

حطيت البلم وامواجك تحرفة

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق