معلومات عن اعوجاج العمود الفقري للاطفال

كتابة: Aya Magdy آخر تحديث: 01 ديسمبر 2021 , 23:27

نبذة عن اعوجاج العمود الفقري عند الاطفال

هل سبق لك و شاهدت اعوجاج أو تقوس غير طبيعي في العمود الفقري لأحد الأطفال ، حيث قد تعتبر تلك الحالة من ضمن الحالات النادرة التي تحدث حول العالم للأطفال بصفة عامة ، و على ذلك الأساس ، قد يبدو الأمر مقلق إلى حدا ما ، عندما يجد أحد الآباء وجود بعض الاعوجاج في العمود الفقري لأبناءهم .

و هو ما يسمى بالجنف الذي يؤدي إلى وجود تشوه في العمود الفقري على شكل حرف S أو C في المستوى النظري المباشر . أو من خلال ملاحظة ظهور بعض الانحناءات في العمود الفقري ، فكثيرًا ما يصاب المرضى أيضًا بوجود تشوه دوراني للعمود الفقري ، حيث يدور على الضلع و الجذع مما قد يتسبب في ظهور حدبة أو بروز في أحد جانبي الظهر .

شكل اعوجاج العمود الفقرى للاطفال

فعلى الرغم من أن الجنف أو الاعوجاج ليس حالة شائعة جدًا عند الأطفال ، إلّا أن ما يقرب من 2-3٪ من الأطفال في سن المدرسة قد يعانون من انحناء بدرجة أكبر من 10 درجات. و مع ذلك ، قد لوحظ أن ثلاثة فقط من كل 1000 طفل لديهم انحناء أكبر من 30 درجة .

فمما لا شك فيه أن الأطفال الذين يعانون من وجود منحنى صغير أقل من 20 درجة ، سوف يكونوا أكثر عرضة لخطر الإصابة بالتشوه بعد النضج الكامل للهيكل العظمي ، و قد يحدث ذلك بعد انتهاء سن البلوغ و من ثم الانتهاء من النمو المستمر .

و على ذلك قد تبين أن المرضى المراهقين الذين يعانون من وجود انحناء أكبر من 50 درجة لديهم احتمالية كبيرة جدًا بأن يزداد الانحناء سوءًا بمرور الوقت أو مع كثرة الحركة و الاستخدام . فعادةً لا يشعر الأطفال المصابون بالجنف بأي ألم ، و على ذلك سوف يعتبر السبب الرئيسي لإجراء الجراحة هو تصحيح انحناء الجنف و منع تفاقمه .

و بالفعل قد ثبت أن الانحناءات الصدرية التي تزيد عن 80 درجة سوف تسبب تناقص كبير في حجم الصدر و القدرة على التنفس ، و قد تؤثر ايضا على وظائف القلب لدى بعض المرضى. فغالبًا ما تصبح الانحناءات القطنية و الصدرية القطنية الكبيرة مؤلمة في مرحلة البلوغ ، و قد تؤدي إلى وجود خلل كبير في العمود الفقري على حدا سواء . [1] [2]

اسباب اعوجاج العمود الفقري للأطفال

ففي معظم الحالات ، لا يمكن أن يتم تحديد سبب اعوجاج العمود الفقري ، فمن الممكن أن يولد الطفل مع ذلك الاعوجاج  أو يمكنه تطويرها لاحقًا في الحياة . فغالبًا يظهر عند الاطفال من عمر 10 -18  سنة، ويكون ظاهرا بكثرة في الفتيات اكثر من الاولاد الذكور ، و تشمل الأسباب المحتملة لحدوث الجنف ما يلي:

  • حدوث مشاكل مزمنة في الجهاز العصبي مثل الشلل الدماغي  .
  • بعض الحالات الوراثية  التي قد  تميل إلى الحدوث  في العائلات
  • الاختلافات في الأغلب في تطوال الساق لذلك يمشي الطفل معوجا .
  • إصابة أو حادثة
  • حدوث عدوى شديدة
  • بعض الأورام الخبيثة [2]

اعراض اعوجاج العمود الفقري 

فيما يلي تعتبر أكثر  حالات اعوجاج العمود الفقري شيوعًا تكون مصحوبة بعدة أعراض ، لذلك  فيمكن و أن تحدث تلك الأعراض بشكل مختلف قليلاً في كل طفل ، فكل طفل و لديه أعراض مختلفة عن الآخر ، و على ذلك  يمكن أن تشمل تلك الأعراض ما يلي :-

  • الفرق في ارتفاع مستوى الكتف
  • لا يتركز الرأس مع باقي الجسم
  • الفرق في ارتفاع الورك
  • اختلاف في ارتفاع الكتف
  • حدوث اختلاف في طريقة تعليق الذراعين بجانب الجسم عندما يقف الطفل مستقيماً
  • يظهر فرق في ارتفاع الظهر على الجانبين خاصة عندما ينحني الطفل للأمام

من الممكن و أن  تظهر تلك الأعراض مثل مشاكل الظهر الأخرى. أو قد تكون نتيجة إصابة أو عدوى. لذلك يجب استشارة الطبيب في حالة ملاحظة أي من الأعراض السابقة  . [2] [1]

تشخيص اعوجاج العمود الفقري للاطفال

يعتبر تشخيص مرض اعوجاج العمود الفقري لدى الأطفال من الأمور الهامة لدى الجميع و على ذلك الأمر يوجه الاطباء كامل الاهتمام من أجل تشخيص الأعراض الخاصة بمرض اعوجاج العمود الفقري و يشمل التشخيص ما يلي

الفحص البدني

قد يسمى اختبار الفحص القياسي لاعوجاج العمود الفقري   بأسم ” اختبار الانحناء الأمامي لآدم “.  ففي أثناء الاختبار ، سينحني طفلك للأمام مع وضع قدميه معًا ، مع وجود استقامة للركبتين و للذراعين تكون متدليتين للأسفل .

و من ثم سيراقب طبيبك طفلك من الخلف ، و يبحث عن موضع  الاختلاف في شكل الضلوع الأمامي على كل جانب . و من خلال الفحص بعدة طرق قد تبين أن  الكشف عن تشوه العمود الفقري يعتبر أكثر وضوحًا في هذا الوضع  عن غيره .

فمع وقوف طفلك في وضع مستقيم ، سيتحقق طبيبك أيضًا لمعرفة ما إذا كانت الوركين و الكتفين في وضع متساوي  ، و ما إذا كان وضع الرأس يتركز فوق الوركين أم لا . و على ذلك سيتحقق من حركة العمود الفقري في جميع الاتجاهات.

و يتم استبعاد الأسباب الأخرى في تشويه العمود الفقري ، و ايضا سيتحقق طبيبك من عدم المساواة في طول الأطراف ، و ايضا نتائج الأعصاب الغير الطبيعية ، و المشاكل الجسدية الأخرى . [3]

الأشعة السينية x_rayb

بالتأكيد ستوفر الأشعة السينية عدد من  الصور الواضحة للعظام في العمود الفقري لطفلك. فهي سوف تسمح لطبيبك برؤية الموقع الدقيق للمنحنى و ايضا قياس مدى شدته. بشكلا عام ، سوف تعتبر الانحناءات التي تزيد عن 25 درجة ، تكون خطيرة بما يكفي لكي تتطلب العلاج ، و ذلك اعتمادًا على عمر الطفل .

مثال

يوضح المثال التالي الأشعة السينية لمريض الاعوجاج لطفلة مصابة باعوجاج شديد في العمود الفقري بدون تحديد السبب . و يتبين من الصورة الوسطى  بروز ضلعها ناحية اليمين قليلا ، و يكون أكثر وضوحا خلال مراقبة الإنحناء من الامام ، و من ناحية اليمين تبين الأشعة إنحناء عمودها الفقري ناحية الصدر الأيمن

علاج اعوجاج العمود الفقري

سيأخذ طبيبك في الاعتبار عدة أمور سوف تحدث عند  التخطيط لعلاج طفلك و منها ما يلي :- [4]

  • موقع المنحنى
  • شدة المنحنى
  • عمر طفلك
  • عدد سنوات النمو المتبقية  ، و ذلك بمجرد أن يكتمل المراهق ، ليس من الشائع أن يتفاقم المنحنى في ظهره  بسرعة .

فمن خلال تقييم هذه العوامل ، سيحدد طبيبك مدى احتمالية تفاقم منحنى طفلك و يكون على ذلك قادرًا على تقديم أفضل خيار علاجي له .

العلاج غير الجراحي

أما بالنسبة للعلاج الغير جراحي ،  فإذا كان منحنى العمود الفقري لطفلك أقل من 25 درجة أو إذا كان قد اكتمل نموه تقريبًا ، فقد يوصي طبيبك ببساطة بمراقبة ذلك  الانحناء للتأكد من أنه لا يزداد سوءًا . سيقوم طبيبك بإعادة فحص طفلك من 6 إلى 12 شهرًا و تحديد موعد للمتابعة بالأشعة السينية حتى يكتمل نمو طفلك . [3]

 فإذا كان منحنى العمود الفقري بين 25 درجة و 45 درجة و كان طفلك لا يزال ينمو ، فقد يوصي طبيبك بتركيب الدعامة . فعلى الرغم من أن التقوية لن تعمل على تقويم المنحنى  الموجود ، إلا أنها تمنعه ​​في كثير من الأحيان من أن تزداد سوءًا لدرجة تتطلب إجراء جراحة .

و في دراسة بحثية حديثة لمرضى الجنف الذين يعانون من وجود انحناءات معرضة لخطر كبير للتفاقم  ، يتم عمل تقييم للدعم بشكل كبير من حدوث الانحناءات التي تقدمت إلى درجة الحاجة إلى الجراحة .

فهناك عدة أنواع من دعامات الجنف ، تكون معظمها 8 عن دعامات تحت الإبط مصنوعة خصيصًا لتناسب جسم طفلك بشكل مريح.

مثال 

تشاهد أمامك الآن صورة سريرية لطفل يرتدي دعامة تحت الإبط ، و سوف تهدف دعامة الإبط هذه إلى منع إنحناء العمود الفقري من التدهور إلى النقطة التي تتطلب الجراحة .

العلاج الجراحي

الالتحام الشوكي

 قد يشير طبيبك إلى إجراء  عملية جراحية للطفل  إذا كان منحنى طفلك أكبر بكثير من 45 درجة  . فالانحناءات الشديدة التي لم يتم علاجها يمكن أن تتفاقم في النهاية لدرجة أنها تؤثر على وظائف الرئة بصفة عامة . [3]

و سوف يتم إجراء عملية جراحية تسمى ” اندماج العمود الفقري” على تقويم الانحناء بشكل كبير ثم دمج الفقرات معًا بحيث تلتئم لتشكل عمودا مستقيما و  صلبًا واحدًا. و سيوقف هذا النمو تمامًا في جزء العمود الفقري المصاب بالجنف.

و في أثناء ذلك الإجراء ، تتم إعادة محاذاة عظام العمود الفقري الذي يشكل المنحنى ، و يتم وضع قطع صغيرة من العظام فيه – فتسمى ترقيع العظام ، في اماكن الفراغات بين الفقرات المراد دمجها ، و ذلك قد يتم بمرور الوقت ، حيث تنمو العظام معًا ،  على غرار ما يحدث عندما يلتئم العظم المكسور .

و يعتمد مقدار الالتحام الدقيق في العمود الفقري على منحنيات طفلك ، فقط الفقرات المنحنية تلتحم معًا ، لكي تظل عظام العمود الفقري الأخرى قادرة على الحركة و من ثم ايضا تساعد في الحركة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: