اطعمة غنية بــ ” الليوسين “

كتابة: Wessam Mohamed آخر تحديث: 22 يونيو 2021 , 12:32

الليوسين

يعد الليوسين واحد من بين الأحماض الأمينية الأساسية الضرورية لبناء عضلات الجسم وإصلاحها، وقِيل أن الليوسين أهم حمض أميني على الإطلاق يُنتجه الجسم بشكل طبيعي ولا يتم صناعته لكن بالرغم من ذلك يمكن المساعدة في زيادة نسبته في الجسم بتناول بعض الأصناف والأطعمة التي يتوفر بداخلها.

فوائد الليوسين للجسم

لطالما كان حمض الليوسين متواجد في عدد من الأطعمة نظرًا لأهميته القصوى للجسم، إذن لماذا يحتاج الجسم لـ الليوسين؟ يساعد الليوسين الجسم في تنظيم نسبة السكر في الدم بجانب تحسين سرعة التئام الجروح وإنتاج الهرمون المسؤول عن النمو بالإضافة لعدد من الفوائد الأخرى المتمثلة في الآتي:

– بناء العضلات: يساعد الليوسين في بناء العضلات وإصلاحها، لكن غير معلوم ما إذا كانت المكملات الغذائية التي تحتوي على الليوسين تعمل على زيادة كتلة العضلات مثل الحمض نفسه الذي يُفرزه الجسم أم لا.

انتعاش العضلات: بعد القيام ببعض الأعمال والمهام الشاقة للعضلات بالطبع يأتي الشعور بتعب وإرهاق العضلات الشديد ليأتي دور الليوسين في التعافي والانتعاش من جديد، ففي واحدة من الأبحاث التي أُجريت على راكبي الدراجات أدى تناول الليوسين بعد الرياضة إلى قلة الإجهاد وزيادة التحسن بسرعة.

– منع فقدان العضلات: أثبت الليوسين مدى فاعليته للأشخاص الذين يعانون من ضمور العضلات حيث يحسن من قوة العضلات خاصًة لكبار السن.

– التحكم في الوزن : يلعب الليوسين دورًا في التحكم في الوزن، وثبت ذلك بعدة دراسات أجريت على الحيوانات أتضح فيها أن مكملات الليوسين حسنت بدورها من هرمون اللبتين “هرمون تنظيم الشهية”.

أطعمة غنية بالليوسين

الحصول على حمض الليوسين والأحماض الأمينية بشكل عام من بعض الأطعمة هو الحل الأكثر أمنًا لمعظم الناس الذين يعانون من قلة الحمض بالجسم، وذلك لأن المكملات الغذائية التي تزود الحمض يمكن أن تترك بعضاً من آثارها الجانبية ولا تقدم نفس الفائدة التي تأتي من الأطعمة بشكل طبيعي، فإن جرعة الليوسين بالنسبة لمعظم البالغين يجب أن تكون 121 مجم لكل رطل يوميًا كحد أدنى أو ما يقرب من 4.4 جرام يوميًا لشخص وزنه (80 كجم)، ولكن في بعض الدراسات الأحدث نصت النسبة المطلوبة يوميًا للبالغين الأصحاء على 86 مجم من الليوسين لكل رطل أي ما يعادل 3.1 جرام يوميًا لشخص وزنه (80 كجم) وفقًا لمنظمة الصحة العالمية.
ولكي تكتمل احتياجات الجسم من حمض الليوسين نجد أن هناك العديد من المصادر الغذائية تتمثل في الآتي:

الفاصوليا البحرية

يقدم 1/3 كوب من الفاصوليا البحرية حوالي 0.7 جرام من الليوسين، فهي مصدر غني بالبروتين والألياف وبعض المغذيات الأخرى مثل حمض الفوليك والفسفور والبوتاسيوم وفيتامين ب الأخرى بالإضافة لـ الحديد والمنجنيز ونظرًا لما تضمه من معانمعا ومغذيات فهي مفيدة جدًا لصحة القلب وتحد من عوامل الخطر المرتبطة بالسمنة مثل التعرض لارتفاع ضغط الدم ومستويات السكر في الدم، تفيد الفاصوليا البحرية البيض اء أيضًا في صحة الدماغ مثل الذاكرة والتركيز ومهارات حل المشكلات والتواصل.

تتمتع الفاصوليا البحرية بنكهة محايدة تناسب تناولها بجانب وجبات لا حصر لها فيمكن الاستمتاع بمذاقها بجانب الحساء أو السلطات أو المنقوع كطبق جانبي.

الجبن القريش

يحتوي نصف كوب من الجبن القريش على 1.27 جرام من الليوسين بجانب نسبة من السيلينيوم البروتين وفيتامين ب 12، ويمكن ضم الجبن القريش للحمية الغذائية الخاصة لأنها تساعد على إنقاص الوزن بفضل احتوائها على كمية كبيرة من البروتين فتوحي بشعور الشبع لفترة طويلة وتساعد في اكتساب كتلة عضلية إذا تم دمجها مع بعض التمارينات الرياضية.

يمكن الاستمتاع بمذاق الجبن القريش مع التوت والمكسرات في وجبة الإفطار لتكون وجبة متكاملة مليئة بالحيوية أو استخدامها لتزيين المعكرونة وفي حشو اللازانيا ويمكن تناولها كطبق جانبي وبديل صحي للمايونيز في الأطعمة مثل السندويشات.

بذور السمسم

تضم ملعقتان كبيرتان من بذور السمسم الكاملة على 0.25 جرام من الليوسين، وتعد بذور السمسم من أهم المغذيات لاحتوائها على البروتين والمغنيسيوم والألياف وفيتامين ب والزنك والكالسيوم وغيرها من العناصر الغذائية الهامة للجسم منها المركبات النباتية التي يمكن لها أن تقلل الالتهاب وتسيطر على نسبة السكر في الدم وتخفض مستويات الكوليسترول المرتفعة.

يمكن الاستمتاع بتناول بذور السمسم الرائعة في أطباق البطاطس المقلية والمعكرونة والسلطات، ويمكن الإستفادة منها بتناول الطحينة التي يتم تحضيرها من السمسم.

بذور اليقطين

يحتوي 28 جرام من بذور اليقطين المجففة على 0.7 جرام من الليوسين، فهي بذور مليئة بالمركبات النباتية المعروفة بفوائدها الصحية، كما أنها مصدر غني بالعناصر الغذائية مثل البروتين والألياف والأحماض الدهنية غير المشبعة والفوسفور والمغنيسيوم والمنجنيز والحديد والزنك والنحاس وبفضل ذلك تدعم هذه البذور صحة القلب .

يمكن تناول بذور اليقطين مع البذور الأخرى المختلفة مثل بذور الشيا والقنب والكتان والسمسم وعباد الشمس فهي ذات مذاق لذيذ عندما يتم تحميصها في الفرن أو خلطها مع مزيج الجرانولا “الشوفان” أو خبزها داخل عجينة الخبز والبسكويت.

البيض

بيضة واحدة كبيرة يمكنها أن تدعم الجسم بـ 0.6 جرام من الليوسين إضافةً إلى العديد من الفيتامينات مثل فيتامين ب والبروتين والفسفور والسيلينيوم والكولين المعروف بدعم صحة الدماغ والخلايا الخاصة بها، ويفيد البيض أيضًا في صحة العينين لامتلاكه خصائص مضادة للأكسدة.

بالطبع هناك الكثير من الوصفات التي يدخل فيها البيض فيمكن تناوله إما مسلوق أو مقلي أو ضمن وجبات خفيفة غنية بالبروتين، ويمكن أيضًا استخدامه في المخبوزات مثل الخبز والكعك والفطائر.

بذور القنب

توفر 3 ملاعق كبيرة من بذور القنب المقشر حوالي 0.65 جرام من الليوسين فضلاً عن البروتين والألياف والمنجنيز وفيتامين هـ والأحماض الدهنية غير المشبعة ذات الخصائص المضادة للالتهابات، بالإضافة إلى قدرتها على تحسن أعراض التهاب المفاصل ودعم صحة الجهاز الهضمي والقلب.

بالرغم من صغر حجم بذور القنب إلا أن استخدامتها متعددة ومذاقها يعشقه الكثيرون فيمكن وضعها على السلطات وأطباق المعكرونة أو خلطها مع عصائر الفواكه والآيس كريم أو الحلوى الأخرى.

العدس

كوب واحد أي بما يعادل (198 جرام) من العدس المطبوخ يحتوي على 1.3 جرام من الليوسين، ولا يكتفي بـ الليوسين فقط فهو مليء أيضًا بالألياف ومضادات الأكسدة والبروتين والمركبات النباتية المعززة للصحة التي قد تفيد القلب والدماغ.

يمكن استخدام العدس بعدة طرق مثل الفول فيمكن أن يُتبل جيدًا ويُقدم كطبق جانبي صحي للسلطات والفطائر أو في شكل حساء لذيذ.

سبيرولينا

تحتوي ملعقتان كبيرتان من السبيرولينا المجففة على 0.69 جرام من الليوسين، وهي عبارة عن نوع من الطحالب الغنية بالنحاس والحديد والبروتينات وفيتامين ب، وأثبتت الدراسات أنها قد تفيد في دعم صحة القلب وتنظيم مستوى السكر في الدم، ويمكن الاستمتاع بها على العصائر الخضراء أو إضافتها إلى البودينغ والمثلجات اللذيذة.

الفول السوداني

يوفر 28 جرام من الفول السوداني تقؤيبًا 0.5 جرام من الليوسين، علاوة على الدهون غير المشبعة والبروتين والألياف ونظرًا لهذه العناصر الغذائية فإن تناول الفول السوداني يساعد في الحماية من أمراض القلب، يمكن تناوله بمفرده أو بجانب وجبة خفيفة وصناعة نودلز الفول السوداني أو حساء الفول السوداني أو خلطه مع الجرانولا.

الشوفان

يحتوي 1 كوب من الشوفان على 0.5 جرام من الليوسين بجانب نسبة من البروتينات والألياف منها “بيتا جلوكان” التي ثبت أنها تفيد صحة القلب، يمكن الإستفادة منه عن طريق طحنه مع الدقيق لعمل الخبز أو إضافته إلى العصائر أو تحميصه لاستخدامه في الجرانولا محلية الصنع. [1]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق