أهمية الارتفاع القاعي في الحمل .. وكيف يتم قياسه

كتابة: Rahma Ahmed آخر تحديث: 16 يوليو 2021 , 15:19

يمكن أن يكون اختيار إنجاب طفل قرار صعب لأن هناك بعضًا من الأشياء المجهولة التي تأتي مع الحمل فيجب عليكي أن تفعلي كل ما في وسعك لرعاية جسمك وطفلك ولكن يبقى السؤال كيف أعرف ما إذا كان طفلي ينمو جيدًا؟.‌

ما هو الارتفاع القاعي في الحمل

إنها المسافة من عظم العانة إلى أعلى الرحم وقياس طول قاع الرحم هو أحد الاختبارات التي قد يقوم بها الطبيب أثناء فحوصات الحمل وتشمل الطرق الأخرى التي يمكنهم من خلالها التحقق من صحة الطفل والتحقق من صحتك الجسدية والاستماع إلي نبضات قلب الطفل والتحقق من عدد المرات التي يتحرك فيها الطفل.

أهمية الارتفاع القاعي في الحمل

في حوالي 24 أسبوعًا من الحمل عادةً ما يتطابق ارتفاع قاع الرحم مع عدد أسابيع الحمل يمكن أن يساعد قياس ارتفاع قاع الرحم في إخبار بعض الأشياء المهمة عن الحمل:

  • سوف يستطيع الطبيب وضع أفضل تقدير عن التقدم في الحمل (عمر الحمل).
  • يمكن للطبيب تحديد ارتفاع قاع الرحم بمرور الوقت للتأكد من اكتسابك الوزن بشكل مناسب وأن طفلكِ ينمو باستمرار.
  • يساعد ارتفاع قاع الرحم في إظهار حجم طفلكِ (نمو الجنين) إذا كانت المسافة الأساسية لديكِ حوالي 26 سم (زائد أو ناقص 2 سم) فمن المحتمل أن تكون حوالى الأسبوع 26 من الحمل، بالطبع لا يمكن أن يحدد ارتفاع قاع الرحم عدد الأسابيع بالضبط أو إظهار الحجم الدقيق لطفلكِ لكنه تقدير جيد.
  • قياس ارتفاع قاع الرحم مهم بشكل خاص في الأماكن التي لا يتوفر فيها جهاز الموجات فوق الصوتية.
  • يستخدم الأطباء في جميع أنحاء العالم ارتفاع قاع الرحم للمساعدة في التحقق من صحة الأم أثناء الحمل ونمو الطفل بسهولة وبسرعة دون اللجوء إلى أي معدات باهظة الثمن وذات تقنية عالية.

يمكن أن يشير أيضاً قياس الارتفاع القاعي إلى العوامل التالية:

  • نمو الجنين البطيء.
  • جنين كبير بشكل غير طبيعي .
  • قلة السائل الأمنيوسي.
  • كثرة السائل الأمنيوسي.

كيف يتم قياس الارتفاع القاعي في الحمل

يمكن أن يكون قياس الارتفاع القاعي أمر صعب حتى على الأطباء المدربين ولكن هناك بعض الخطوات البسيطة التي يمكن من خلالها قياسه:

 أولاً يتم إفراغ المثانة:  تشير الدراسات إلى أن المثانة الممتلئة يمكن أن تغير قياسات ارتفاع قاع الرحم بعدة سنتيمترات، ثم استلقي على ظهرك وساقيك أمامك باستخدام شريط قياس يقيس السنتيمترات ضعي علامة الصفر في أعلى الرحم، ثم حركي شريط القياس عموديًا لأسفل معدتك وضع الطرف الآخر في الجزء العلوي من عظم العانة هذا هو قياس ارتفاع قاع الرحم.

ملحوظة: بدءًا من الأسبوع الرابع والعشرين يجب أن يكون طول قاع الرحم مساويًا لعدد السنتيمترات تقريبًا مثل عدد أسابيع الحمل مثال على ذلك:

قد ينخفض ارتفاع قاع الجسم بما يصل إلى 2 سم في أي من الاتجاهين أو يكون أزيد 2 سم ولا يزال يعتبر طبيعيًا، إذا كنت حاملاً في 30 أسبوعًا فإن ارتفاع قاع الرحم من 28 إلى 32 سم يعتبر نطاقًا طبيعيًا.

ماذا يحدث إذا كان قياس ارتفاع الرحم كبيرًا جدًا

إذا كنت في الأسبوع 25 من الحمل ولكن قياس طول قاع الرحم يقدر أنك في الأسبوع 28 أو 29 فلا داعي للقلق هناك عدة أسباب وراء حدوث ذلك:

  • ربما تكونين حاملاً في وقت أبكر مما تم حسابه من قبلك أو من قبل الطبيب وفقًا للدورة الشهرية الفائتة أو الموجات فوق الصوتية الأولى.
  • قد يكون طفلك أكبر من المتوسط.
  • قد يعني شكل جسمك أو نوعه أن معدتك بارزة أكثر قليلاً.
  • قد يكون لديك مثانة ممتلئة يمكن أن يجعل هذا معدتك بارزة بارتفاع 3 سم.

إذا كان الطفل أكبر من الأطفال الآخرين في تلك المرحلة من الحمل فقد يرجع ذلك إلى:

  • علم الوراثة: قد يكون لديك أنتِ أو شريككِ أو كلاكما جينات طويلة أو كبيرة في عائلتك فإنها تنتقل إلى الطفل.
  • زيادة الوزن: إذا كان قد اكتسبتِ وزناً زائداً أثناء الحمل أو قبل الحمل فقد يكتسب الطفل المزيد من الوزن أيضًا.
  • داء السكري : إذا كنت تعانين من سكري الحمل أو أي نوع آخر من داء السكري فقد يكون الطفل أكبر من المعتاد.

ماذا يحدث إذا كان قياس إرتفاع الرحم صغيرًا جدًا

أحيانًا يكون ارتفاع قاع الرحم أقصر مما ينبغي ولا يتناسب مع طول فترة الحمل ويكون  هناك عدة أسباب وراء حدوث ذلك:

  • ربما كان حدوث الحمل في وقت متأخر عما توقعته أنتِ أو الطبيب على سبيل المثال قد تقديرين أنكِ في الأسبوع 28 من الحمل لكنكِ في الواقع في الأسبوع 26 أو 27.
  • قد يكون حجم الطفل أصغر من المعتاد، قد يكون الطبيب أكثر قلقًا إذا كان الطفل أصغر من الطبيعي أو لا يكتسب وزنًا قد يؤدي نقص زيادة الوزن في الرحم إلى انخفاض الوزن بشكل كبير عند الولاد.

تشمل أسباب وجود حجم الأطفال صغار في الرحم ما يلي:

  • علم الوراثة: قد يكون لديكِ  أو شريككِ أو كلاكما جينات أقصر أو صغيرة في العائلة.
  • الحالات الجينية: يمكن أن تسبب بعض الحالات الصبغية أطفالًا أصغر حجمًا في وقت مبكر من الحمل.
  • التغذية: قد لا يحصل الطفل على نفس القدر من الأكسجين وتدفق الدم والعناصر الغذائية كما ينبغي.
  • مشاكل الرحم: قد تكون مشكلة في المشيمة تحد من كمية الدم والأكسجين التي يحصل عليها الطفل.
  • تغذية الأم: إذا كنتِ لا تتناول أطعمة صحية كافية أو كان وزن جسمك أقل من 100 رطل فقد لا ينمو الطفل بالسرعة المأمولة أيضًا.
  • الكحول والمخدرات: يمكن أن يؤثر الكحول أو تدخين السجائر أو تعاطي المخدرات على نمو الطفل وتطوره.
  • صحة الأم: صحتك مهمة لصحة طفلك وزيادة الوزن يمكن أن يؤثر عدد من الحالات التي قد تكون مصابًا بها والتي تؤثر على صحة الطفل ونموه وتشمل هذه الأمراض (ضغط دم مرتفع و فقر دم و داء السكري وأمراض الكلى وأمراض الرئة وأمراض القلب).[1]

ما الذي يمكن أن يؤثر على قياس الارتفاع القاعي 

هناك عدد من الأشياء التي يمكن أن تؤثر علي الارتفاع القاعي ولكن لا تتعلق كل هذه العوامل الطفل على سبيل المثال قد لا يكون قياس ارتفاع قاع الرحم دقيقًا إذا:

  • كان مؤشر كتلة الجسم لديك 30 أو أكثر.
  • لديك تاريخ من الأورام الليفية الرحمية.
  • المثانة ممتلئة.
  • لا تستلقي على الظهر عندما تأخذ القياس. ‌

هناك أسباب أخرى قد تجعل ارتفاع قاع الرحم أكبر أو أصغر من المتوقع، إذا كان طول قاع الرحم أكبر من المتوقع فقد يكون ذلك بسبب:

  • وجود الكثير من السائل الأمنيوسي.
  • وجود أكثر من طفل واحد.
  • حجم الطفل أكبر من المتوقع.

إذا كان طول قاع الرحم أصغر من المتوقع فقد يكون ذلك بسبب:

  • حجم الطفل أصغر من المتوقع.
  • لا يوجد داخل الرحم ما يكفي من السائل الأمنيوسي.

الجدول الزمني لنمو طفلي

سيتغير الجدول الزمني لنمو طفلك كثيرًا خلال فترة الحمل النموذجية ينقسم هذا الوقت إلى ثلاث مراحل سوف تلاحظين تغيرات واضحة في الطفل وفي نفسك خلال كل ثلاثة أشهر ، يعتقد الناس أن الحمل تسعة أشهر فقط ولكن الحمل الكامل هو 40 أسبوعًا أو 280 يومًا وذلك يكون اعتمادًا على الأشهر التي تكونين فيها حاملاً يمكن أن يكون بعضها أقصر وبعضها أطول قد تكونين حاملاً لمدة تسعة أشهر أو 10 أشهر وهذا طبيعي وصحي تمامًا.[2]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق