تأثير ارتفاع معدل النمو السكاني في الوطن العربي

كتابة: ضحى حماده آخر تحديث: 23 يوليو 2021 , 21:12

النمو السكاني في الوطن العربي

يعد النمو السكاني في الوطن العربي واحدة من المشكلات التي يواجها ، وجدير بالذكر أن المتسبب الرئيسي في هذه المشكلة هو سوء توزيع السكان وليست عدم كفاية الأرض ؛ أي أن عدد كثير من السكان يقطن منطقة محددة من المساحة الكلية للبلاد ، بينما يقل عدد السكان في منطقة أخرى ، وهو الأمر الذي يتسبب في عدم الاستغلال الأمثل للموارد المتاحة في البلاد ، فيؤدي إلى عجز في الموارد بالإضافة إلى خسائر كبيرة أخرى.

كذلك فإن انتشار النمو الحضري جاء على حساب الريف ، مما أدى إلى مشكلات البطالة ، وعدم كفاية الموارد الغذائية مؤدية إلى محدودية الموارد في بلاد مثل السودان والصومال ، ويتوزع عدد السكان في الوطن العربي على اثنتين وعشرون دولة والتي يمكن توزيعهم على أربع مجموعات كما يلي: [1]

  • وادي النيل والقرن الأفريقي الذي يمثل 38% من إجمالي عدد السكان في الوطن العربي ، وهو ما يضم كل من مصر ، والصومال ، والسودان ، وجزر القمر ، وجيبوتي.
  • شمال افريقيا التي تمثل دوله 27% من إجمالي عدد السكان في الوطن العربي ، ويضم كل من تونس ، والمغرب ، وليبيا ، والجزائر.
  • الهلال الخصيب الذي يضم دول سوريا ، والعراق ، والأردن ، ولبنان ، وفلسطين المحتلة.
  • دول الخليج العربي وشبه الجزيرة العربية وتضم كل من المملكة العربية السعودية ، وعمان ، والإمارات العربية المتحدة ، واليمن ، والكويتي ، والبحرين.

توزيع السكان في الوطن العربي

تعتبر مجموعة وادي النيل والقرن الأفريقي هي أكثر المجموعات نسبة في التعداد السكاني ؛ حيث تضم حوالي 37% من عدد سكان الوطن العربي ، بينما تضم مجموعة شمال افريقيا 27% من تعداد السكان وباقي النسبة مقسمة على الهلال الخصيب ودول الخليج العربي وشبه الجزيرة العربية بنسبة متساوية تقريبا 18 أو 17% لكل منهما ، ولكن توزيع السكان في الوطن العربي على مستوى الدول يكون كما يلي : [1]

  • مصر ؛ وتأتي مصر في المركز الأول حيث تعتبر أكثر دول الوطن العربي من حيث التعداد السكاني بنسبة 28% من إجمالي السكان في الوطن العربي.
  • السودان ، والجزائر ، والمغرب ؛ تحتل الثلاث دول هذه المركز الثاني من حيث تعداد السكان في الوطن العربي ، فكل منهم يضم حوالي 12% من إجمالي عدد السكان.
  • السعودية ، وسوريا ، وتونس ، واليمن ؛ في المركز الثالث حيث تضم كل دولة منهم حوالي 5,6% من إجمالي عدد سكان الوطن العربي.
  • لبنان ، والأردن ، وموريتانيا ، وليبيا ، وفلسطين المحتلة ؛ في المركز الرابع ، حيث تضم حوالي 7% من إجمالي عدد السكان.
  • البحرين ، وجزر القمر ، وجيبوتي ، والامارات العربية المتحدة ، وقطر ؛ تمثل هذه الدول اخر مركز بسبب صمها لأقل نسبة من إجمالي عدد السكان وهي 1%.

ما هو تأثير ارتفاع معدل النمو السكاني في الوطن العربي

إن ارتفاع معدل النمو السكاني يؤثر بشكل سلبي وملحوظ على بلد معين ، فتخيل إن كان ارتفاع معدل النمو السكاني على مستوى الوطن العربي ، فسوف يؤثر بشكل كبير كما سنوضح فيما يلي :

  • النزاع بين الدول

فمع الزيادة السكانية بشكل كبير في الوطن العربي ،ستتناقص الموارد الطبيعية من محاصيل زراعية ، ومياه ، وموارد الطاقة مع زيادة عدد الأفراد وهو ما يؤدي إلى حدوث نزاعات قوية بين دول الوطن العربي ، من أجل الحصول على كفايات كل دولة من الموارد الطبيعية.

  • زيادة نسبة البطالة

قد يكون هذا الأثر مشترك بين زيادة عدد السكان على مستوى بلد واحد ، وعلى مستوى الوطن العربي ككل فعند ارتفاع معدل النمو السكاني في الوطن العربي ، سيؤدي ذلك إلى قلة فرص العمل دول الوطن العربي ، وهو ما سيتسبب في زيادة أعباء المعيشة وانتشار المرض والأوبئة.

إن كانت هجرة داخلية ؛ أي داخل الوطن العربي ، أو كانت هجرة خارجية ، فكلها سوف تؤثر بالسلب على الدول المُهاجَر إليها أو منها ، حيث أن الدول التي يهاجر منها الشباب سوف تتأثر بقلة الموارد البشرية والخدمية وبالتالي قلة الإنتاج ، بينما البلاد المهاجر إليها بحثا عن عمل ستعاني من زيادة في عدد السكان وبالتالي زيادة البطالة وقلة الكفاءات الأساسية.

  • نقص المياه

مع ارتفاع معدل النمو السكاني في الوطن العربي يزداد الطلب على المياه الصالحة للشرب كواحدة من أساسيات الحياة ، والتي تمثل نسبة ضئيلة جدا تصل إلى 1% فقط من المياه على سطح الأرض ، وبالتالي فإن منسوب المياه سيقل ، وتحدث أزمة كبيرة في الزراعة والصناعة مؤثرة على كيفية الحياة.

  • تدهور الصحة

يؤثر ارتفاع معدل النمو السكاني في الوطن العربي على الصحة بشكل سلبي ، فمع زيادة السكان عن الحد سيزداد الكلب على الطعام والماء واساسيات الحياة والتي لن تكفي احتياجات جميع السكان بسبب قلة الموارد البشرية ، والكفاءات التي يمكنها المساعدة في تطوير المنتجات والزراعة.

  • قلة الموارد والخدمات

يتسبب ارتفاع معدل النمو السكاني في الوطن العربي في قلة الموارد الطبيعية من خلال نقص المساحات الزراعية ، وبالتالي قلة المحاصيل الزراعية ، ونقص المياه العذبة ، وتدهور الصناعة والتجارة بسبب البطالة وانخفاض مستوى المعيشة ، بالإضافة إلى نقص الخدمات الطبية والتعليمية.

أسباب ارتفاع معدل النمو السكاني في الوطن العربي

من أجل حل مشكلة كبيرة مثل ارتفاع معدل النمو السكاني في الوطن العربي ، يحب اولا معرفة أسبابها كما يلي :[1]

  • زيادة عدد المواليد وانخفاض عدد الوفيات وهو أول الأسباب المؤدية إلى ارتفاع معدل النمو السكاني في الوطن العربي.
  • الزواج في سن مبكرة ؛ من خلال تفكير خاطئ بأن هذه الطريقة الوحيدة لحماية الفتيات.
  • كثرة إنجاب الأبناء ، بسبب الفكر السائد أن الغزوة تقوى بزيادة عدد الأبناء ، وهذا خطأ كبير تقع فيه الدول العربية بسبب الفكر والتقاليد التي يتبعوها ، متجاهلين ما آلت إليه الأمور من نقص موارد وقلة خدمات طبية وتعليمية.
  • انخفاض مستوى المعيشة لنسبة كبيرة من المواطنين بسبب البطالة وزيادة عدد الأفراد ، ما يؤدي إلى انخفاض دخل الفرد.
  • عدم كفاية الفرد من الخدمات الطبية والتعليمية ، وأيضا الخدمات الأساسية المتمثلة في الأكل والشرب ، واللبس والمسكن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: