قصة المسلسل التاريخي The Crown .. وأبرز أخطائة الفادحة

كتابة: Riyam Tawfeeq آخر تحديث: 24 يوليو 2021 , 10:38

معلومات عن مسلسل The Crown

هو مسلسل تاريخي يتحدث عن السيرة الذاتية لملكة بريطانيا إليزابيث الثانية والعائلة الحاكمة في الولايات المتحدة الأمريكية، يعتبر هذا المسلسل من أنجح وأهم المسلسلات التاريخية التي حازت على إعجاب عدد كبير جداً من الجمهور على مستوى العالم بأكمله، تمت كتابة هذا المسلسل من قبل بيتر مورغان وهو نفسه الذي قام بأعدادها

ومن إنتاج شركة الإنتاج العالمية (ليفت بانك)، تم عرضها لأول مرة على منصة نتيفلكس في 4 نوفمبر لعام 2016، مخرج هذا المسلسل هو ستيفن دالدري، وبطولة نخبة من الفنانين منهم مايكل كولكن، وفيكتوريا هاملتون، وكلير فوي، ومات سميث، وجون ستاندنق، وكلوي بيير، وفانيسا كيربي، عرض أربعة أجزاء لهذا المسلسل، وكل جزء منهم يتكلم عن حقبة سياسية معينة

وكل جزء يتضمن عشرة حلقات مدة عرض كل حلقة تتراوح ما بين الواحد وخمسون دقيقة إلى واحد وستون دقيقة، تم تصوير هذا المسلسل في عدة أماكن منها لندن وجنوب أفريقيا، وإسكتلندا، والكلية البحرية الملكية القديمة، ووادسون مانور، حاز هذا المسلسل على عدة جوائز عالمية مهمة منها جائزة جولدن جلوب الأمريكية لأفضل مسلسل درامي

وجائزة الأيميا لأفضل ممثلة نجمة التي حازت عليها الفنانة كلير فوي خلال دورها في الموسومين الأول والثاني، وجائزة الاسمي الذي حاز عليها الممثل لجون لينعو خلال دوره في المسلسل كرئيس وزراء، ولكن على الرغم من الإعجاب الكثير الذي حاز عليه هذا المسلسل لقد حاز على تعليقات سلبية وردود أفعال غاضبة من الجمهور.

قصة مسلسل The Crown

ساهم هذا المسلسل في توضيح الكثير من المعلومات المهمة التي تخص العائلة الملكية، حيث يتكلم الموسم الأول والثاني عن بداية رحلة الملكة إليزابيث الثانية والفترة التي حازت على منصبها الحالي، مع عرض الكثير من الأحداث التي حصلت ما بينها وبين زوجها الأمير الراحل فيليب، وكيف استطاعت الملكة إليزابيث الوقوف صامدة وقوية رغم كل المواقف الصعبة التي مرت بها.

قصة الموسم الأول من مسلسل The Crown

في الموسم الأول من المسلسل يتم تصوير الملكة إليزابيث وهي في فترة مراهقتها وكيف كانت تمتلك شخصية قوية وصامدة ومرحة ونشيطة في نفس الوقت، وكيفية تسلمت العرش الملكي وهي في عمر صغير جداً ولا تعلم الكثير عن عالم السياسة، حيث كان عمرها لا يتجاوز الخمسة وعشرون عاماً فقط

وبعدها استطاعت أن تلفت أنظار حكام العالم بأكملهم بسبب قدرتها وحكمتها في إصدار الأحكام والسيطرة على دولة كاملة بمفردها، الحدث الأهم الذي حدث في الموسوم الأول من المسلسل هو زواج الملكة إليزابيث والأمير فيلب، حيث كان الأمير شاب وسيم وأصبح بعد زواجهما رفيق الملكة والداعم الأول لها

من الجدير بالذكر بأن الملكة إليزابيث تزوجت من الأمير فيليب في عمر صغير وقبل تسلمها التاج الملكي، حيث كانت تبلغ واحد وعشرون سنة فقط، وعلي الرغم من المحطات والحروب التي عاشتها الملكة إليزابيث لم يتخلى الأمير فيليب أبداً وازدادت علاقتهم حب ووفاء مع مرور الزمن.

قصة الموسم الثاني من مسلسل The Crown

يتحدث عن قناة السويس وكيف أصبحت أزمة سياسية كبيرة، حيث كانت السبب في تغير سياسة الحكم بأكملها وذلك في عام 1956 ميلادي ، وفي عام 1963 ميلادي قام رئيس الوزراء هارولد ماكملين بتقديم استقالته، وبعد ذلك بدأت الكثير من الإشاعات والفضائح تلاحق العائلة المالكة، وأبرز هذه الفضائح هو علاقة سكرتير الملكة بروفيومو مع فتاة صغيرة في السن تبلغ من العمر تسعة عشر عاماً.

قصة الموسم الثالث من مسلسل The Crown

الموسم الثالث من هذا المسلسل كان من طاقم عمل مختلفين عن باقي الأشخاص الذين قاموا بتقديم الموسم الأول والثاني من المسلسل، يتحدث هذا الموسوم عن تطورت كبيرة حصلت للملكة إليزابيث التي تقوم بتقديمه الفنان العالمية أوليفيا كولمان، أما بالنسبة إلى دور رئيس الوزراء في الموسم الثالث فقام بتجسيده الفنان هارولد ويلسون

وفي هذا الجزء بالتحديد تتعرض البلاد إلى الكثير من المحن ولكن استطاعت الملكة إليزابيث أن تجتازها بكل شجاعة، من الجدير بالذكر بأن أهم المواقف التي تم طرحها خلال هذا المسلسل هو هبوط أبولو على سطح القمر، وفي نفس الفترة تتعرض العائلة المالكة إلى فضيحة كبيرة وهي وجود علاقة غير شرعية لأخت الملكة إليزابيث الأميرة مارغريت، وقد تم الكشف عن الكثير من الأسرار والفضائح خلال هذا الموسم.

قصة الموسم الرابع من مسلسل The Crown

يعتبر الموسوم الأهم من هذا المسلسل هو الموسم الرابع والسبب وراء ذلك هو تسليط الضوء على ابنة الملكة إليزابيث الأميرة ديانا الراحلة وقضية موتها المثيرة إلى الجدل بالإضافة إلى ذلك يناقش الموسم الرابع لهذا المسلسل أحداث مصيرية ومهمة تسببت في حدوث تغيرات جذرية في تاريخ إنجلترا بشكل عام.

الأخطاء الفادحة في مسلسل The Crown

سيناريو غير حقيقي (سيناريو من وحي الخيال)

بعد أن عرض المسلسل مباشرةً أعلنت العائلة المالكة عن مدى استيائها وغضبها من هذه المسلسل وذلك بسبب سيناريو المسلسل الغير حقيقي والذي تم استمداده من وحي الخيال، لأن الكاتب بيتر مورغان لم يستطيع الوصول إلى أصل الحديث والحوارات التي دارت بين أكبر شخصيات المسلسل مثل حوار الملكة وثاتشر وحوار  الأمير ويلز والدوق إدنبرة قبل حدوث جنازة اللورد مونتباتن

ولم تكن الحوارات فقط من وحي الخيال بل كان هناك العديد من الأحداث المهمة التي حصلت في الواقع وغيرها المسلسل بشكل مناف للعقل تماماً.

تم إعطاء معطيات خاطئة عن العائلة المالكة

كان المسلسل يحتوي على العديد من المعطيات الخاطئة  المنافية للواقع وكان الهدف من هذه المعطيات الخاطئة هو تحريف تاريخ حزب المحافظين، وكذلك تم تغيير اسم نائب مايكل فاغان حيث كان اسمه الحقيقي جون غرانت وفي المسلسل تم إطلاق اسم ريتشارد هاستينجز عليه وهو عضو برلماني في عام 1981م تم انتمائه إلى الحزب الديمقراطي الاجتماعي العام.

تغيير أماكن الصور المشهورة

المقصود في تغيير الأماكن في الصور المشهورة هو التغيير الذي حصل في المسلسل والاختلاف الجذري بين الصورة الحقيقة والصورة التي ظهرت في المسلسل والصورة الحقيقة كانت للأميرة ديانا مع زوجها وطفلها حينما ذهبا في رحلة ملكية إلى نيوزلندا وأستراليا في عام 1983م في الثالث والعشرين من أبريل

وحينها التقطوا لهم صورة اشتهرت جداً حيث كانت الأميرة ديانا جالسة في جانب زوجها وطفلهما في حديقة خضراء وفي المسلسل كان موقع الصورة مختلفاً تماماً حيث ظهرت الأميرة ديانا وزوجها وطفلهما في صحراء على عكس الصورة الحقيقية والتي كانت في إحدى الحدائق وغضب الجمهور جداً مما ما حصل لأنه قد تم تغيير تاريخ كامل بسبب هذه الصورة الشهيرة.

معلومات خاطئة عن الأميرة ديانا

ظهرت الأميرة ديانا بشكل واضح في الموسم الرابع من المسلسل، ومن أحد الأخطاء الكبيرة التي وجدت في المسلسل كانت متعلقة بالأميرة ديانا، حيث تم تصوير الأميرة وكأنها كانت تواجه الكثير من الصعاب والعقبات في التعامل مع قواعد القصر الملكي، حيث توجد هذه القواعد بشكل رسمي في البروتوكول الملكي البريطاني

وفي الحقيقة أن ذلك خاطئ جداً، كانت الأميرة ديانا متعلقة جداً بالقواعد الملكية وتحرص بشكل دائم على تطبيقها بكل حذافيرها، بالإضافة إلى ذلك كان يوجد بين الأميرة ديانا ووالديها الملكة إليزابيث الثانية والأمير فيليب علاقة وطيدة وقوية جداً، ولم تكن ترغب في إزعاجهم أو رفض أوامرهم.[1][2]

المراجع
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق