امثلة على القراءة المتعمقة

كتابة: Hanan Ghonemy آخر تحديث: 09 سبتمبر 2021 , 11:25

القراءة المتعمقة

يجب على القارئ أنّ يقوم بتحديد الهدف الذي يريده من القراءة حتَّى تكون القراءة بشكل عميق، لذا يُفضل أنّ يضع تصوراته عن القراءة في عقلة ليقوم بالربط بين الأفكار التي في ذهنه وببن ما يقوم بقراءته ثمّ يقوم بتلخيص أفكاره مع أراء الكاتب ليصل إلى المعلومات المهمة ومن الممكن أنّ يحدد بعض الأسئلة قبل البدء في القراءة ليصل إلى إجابتها من خلال القراءة. 

 استراتيجيات القراءة المتعمقة

يوجد العديد من الاستراتيجيات القراءة العميقة التي تمّ وضعها بحث تساعد القارئ على التعمق والاستفادة من القراءة بشكل سريع ومن هذه الاستراتيجيّات هي (SQ3R)، وهذه الطريقة التي اتبعتها جامعة أوهايو في الولايات المتّحدّة الأمريكيّة منذ عام 1930م وتتمّ استخدام هذه الاستراتيجية من أجل مساعدة الطلاب على القراءة بشكل عميق وأكثر فعالية للكتب العلمية والأدبية كذلك حيثّ تعتمد هذه الطريقة على استنتاج بعض الأفكار التي تساعد في الإبداع والابتكار. 

وفي عام 1940م قام العالم الفرنسي  فرانسيس روبنسون، وهو عالم تربويّ، بتطوير هذه الاستراتيجية  في كتابه الشهير (الدراسة الفعالة) الذي يٌعرف بهذا الرمز (SQ3R)، وقام بوضع بداية خطوات القراءة المتعمقة الخمسة لتلك النظرية لكي تسير عليها القراءة المتعمّقة، وهي: “Survey” بمعنى التصفّح أو الاستطلاع،”Question” بمعنى اسأل، “Read” اقرأ، “Recite” بمعنى سمّع، “Review”بمعنى راجع

الخطوات الخمس للقراءة المتعمقة 

تتمثّل خطوات القراءة المتعمّقة في خمس خطوات، وتلك الخطوات كالآتي:

التصفّح

يبدأ القارئ أولاء بتجميع الكتب التي ترغب في قراءتها ثمّ فتح الفهرس الخاص بكل كتاب ومعرفة المادة التي يتناولها الكتاب بالشرح وطريقة وخطة الكاتب في الكتابة ومنتجة أيضًا في الكتابة ثمّ يجب التعرف على شخصية الكاتب والمكان الذي نشأ فيه والأستاذة الذي تعلم على أيديهم وذلك لأنّ البيئة العلمية والأدبية التي تربه فيها الكاتب هي التي ستطغى على كتاباته مما يجعلك تحدد ميول الكاتب وأفكاره. 

الأسئلة

في الخطوة الثانية يقوم القارئ بوضع بعض الأسئلة على الفقرات التي قرأها، وهذه الأسئلة تكون عن الأشياء أو الأفكار الغامضة التي تناولها الكاتب في كتابه ولم يستطيع القارئ فهمها أو استنباط ما يُشيره إليه الكاتب كذلك، فمن الممكن أنّ تكون هذه الأفكار الغامضة متعلقة بشخصية الكاتب أو أنّها أفكار تمهيدها يضعها الكاتب لكي يتمّ بناء أفكار أخرى عليها، وتُعدّ كثرة الأسئلة التي يضعها القارىء في أثناء قراءته علامة على قراءته المتعمقة وتركيزه في القراءة.  

القراءة

تٌعدّ هذه الخطوة هي الخطوة الأهم من خطوات القراءة الخمسة، حيثُ يبدأ القراءة من خلال هذه الخطوة في فهم وتحليل أفكار الكاتب ومحاولة الإجابة على الأسئلة التي وضعتها في الخطوة الثانية، حيثُ تكتمل بالقراءة حصوله على جميع المعلومات لذا تُعد هذه الخطوة من الأهم من بين الخطوات الخمسة للقراءة المتعمقة لأنها نتيجة لما قبلها، وتمهيدًا لما بعدها.

التسميع

في هذه الخطوة يكون القارئ  قادر على استرجاع كافة المعلومات التي استنباطها واستنتاجها من خلال الثلاث خطوات السابقة، حيثُ تعتبر هذه الخطوة هي تأكيد وتثبيت للمعلومات التي جمعها القارئ في ذهنه قبل القراءة المتعمقة، كما تعتبر هذه الخطوة من الخطوات المهمة من بين الخطوات الخمسة للقراءة المتعمقة لأنّ القارئ يقوم بحفظ جميع المعلومات التي تحقق منها من خلال القراءة ليستفيد بها في حياته ويفيد بها الآخرين.

المراجعة

يقوم القارئ في هذه الخطوة بنظرة دقيقة بمراجعة ما قرأ ليٌراجع ما فقده خلال القراءة، أو أنَّ يراجع ما وضعه من أسئلة والإجابات التي جمعها من القراءة لتقيمها هل هذه الإجابات هي الإجابات الحقيقة أمّا أنّها مجرد إشارات للإجابات الحقيقية، ومع أنّ هذه الخطوة تأخذ وقتًا أقل من الوقت التي استغرقه القارئ في القراءة ولكنها يجب أنّ تكون أعلى في التركيز وتكون القراءة متعمقة بصورة أكبر لزيادة تأكيد القارئ على المعلومات التي حصل عليها.

عمليات القراءة المركزة

تتمحور عمليات القراءة المركزة في خمس محاور، وهي كالآتي:

  • مرحلة ما قبل القراءة: منذ البداية يتطلب الأمر من القارئ الإجابة على هذه الأسئلة وهي: 
    • ما هو هدفك من القراءة؟
    • ماذا أعرف عن هذا الموضوع؟
    • أين سأجد ما يُمكنه خدمتي في الموضوع؟
    • ما الذي أحتاج إلى استيعابه بصورة أفضل؟
    • كيف سيأكد عندي بعد فَهمي للموضوع؟
  • مرحلة القراءة السريعة: وتتمثل هذه الخطوة في خمس نقاط وهي: 
    • يبدأ القارئ في قراءة بدايات فقرات الكتاب. 
    • ثمّ قراءة العناوين الرئيسة والعناوين الجانبيّة. 
    • القيام بنظرة عامة ودقيقة على محتوى الكتاب من الرسوم والجداول. 
    • يكون القارئ في هذه النقطة قادر على تجميع فكرة عامة عن محتوى الكتاب. 
    • معرفة الأدوات التي استخدمها المؤلف من خلال كتابته ومحاولة الاستفادة منها قدر الإمكان. 
  • مرحلة القراءة المتعمقة:  وتتمّ من خلال خمس خطوات أساسية وهي:
    • تصفّح.
    • واسأل.
    • واقرأ.
    • وسمّع.
    • وراجعْ.
  • مرحلة ما بعد القراءة: بعد إتمام القراءة يجب أنّ يكون الكاتب قد وصل للإجابة على خمس أسئلة مهمة وهي: 
    • هل أحتاج إلى المزيد من المعلومات من هذا الموضوع؟ 
    • هل استطعت أن أُجيب عن كلّ الأسئلة التي وضعتها خلال القراءة؟
    • هل كانت إجابات تلك الأسئلة مُقنعة؟
    • هل كان مُلخّص البحث كافيًا؟
    • تحديد موعد للمراجعة اللاحقة.
  • مرحلة التركيز وزيادة الفهم: وتنقسم هذه المرحلة الأخيرة والمهمة كذلك إلى خمس محاور استراتيجية وتتمثل فيما يلي: 
    • الأسئلة التي تمّ وضعها من القارئ قبل القراءة والأسئلة التي وضعها بعد القراءة بتمعن وتركيز عالي. 
    • أمّا الاستراتيجية الثانية وهي التسميع يقوم القارئ باختبار قدرته على حفظ وتسميع الأرقام التي ورد ذكرها في الكتاب لمعرفة مدى الاستفادة من القراءة.
    • أمّا الاستراتيجية الثالثة فتتمثل في الرسوم والجداول. 
    • الاستراتيجية الرابعة والخامسة تتمثل في تدوين وكتابة القارئ لكافة الملاحظات والتعليقات. 

أهمية القراءة المتعمقة 

  • تساعد على التحفيز الذهني: العقل عضو في جسم الإنسان مثله مثل باقي الأعضاء يحتاج إلى بعض التمارين التي تساعد تنشيطية، وتعتبر القراءة المتعمقة من أهم الأنشطة الذهنية التي لها العديد من الفوائد على صحة الدماغ حيثُ تساعد في تعزيز الاتصال في الدماغ وتحسن وظائف المخ ويقي من فقدان الذاكرة مع التقدم في العمر. 
  • تساعد في تخفيف التوتر: تساعد القراءة المتعمقة والتركيز مع شخصيات الرواية على التخلّص من ضغط الحياة والبعد عن المشاكل اليومية، مما يساعد في تخفيف التوتر والقلق الذي يعيشه الإنسان بشكل يومي. 
  • تساعد على النومأحيانًا لا يستطيع الإنسان النوم بسبب تفكيره بالعديد من الأمور المتعلقة بحياته الشخصية، لذا تساعد القراءة المتعمقة حتَّى لو كانت لمدّة قصيرة على طرد جميع الأفكار المتعلقة في ذهنك وبذلك تجعلك تنام بشكل عميق. 
  • القراءة المتعمقة فرصة جيدة للتعلم: لا يستطيع الإنسان أنّ يحصل على كافة المعلومات من الدورس والمحاضرات فقط، لأنّ العلم له العديد من المجالات الواسعة يمتد من شرق الأرض إلى مغربها، وكل هذه المعلومات توجد في الكتب وأحيانًا كثيرة بشكل مجاني كما أنّ الكتب ليست باهظة الثمن، لذلك يتطلب منك الاطّلاع والقراءة بصورة منتظمة للحصول على فرصة مجانية للتعليم، كما تزيد القراءة من حصيلة المفردات اللغوية لدى الإنسان وتحسين القدرة على التحدث بمفردات جيدة.[1][2][3]

الوسوم
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
نحب تفكيرك .. رجاءا شاركنا تعليقكx
()
x
إغلاق