سرطان القنوات الصفراوية و بعض أعراضه

الأسم العلمي لسرطان القنوات الصفراوية ، هو Cholangiocarcinoma ، و هذا النوع من السرطان يظهر في القنوات الصفراوية ، و الأماكن المحيطة بها ، و من أهم نتائجه إنسداد القنوات الصفراوية ، كما أن هذا النوع من السرطانات يسبب ضرر بالغ للكبد .

طبيعة سرطان القنوات الصفراوية
هو أحد أنواع الأورام ، يصيب النسيج الذي يبطن القنوات المرارية ، مما يحدث إنسداد في هذه القنوات و ينتج عن هذا الإنسداد ، ارتفاع و تراكم نسبة العصارة الصفراوية في الجسم ، و تبدأ أعراضه بحدوث خلل في وظائف الكبد ، و على الرغم من كون هذا المرض أحد الأمراض النادرة ، إلا أنه شهد تطور ملحوظ ، و ارتفاع في معدلات الإصابة في الآونة الأخيرة .

على الرغم من دقة المكان الذي يصيبه هذا المرض ، فهو من أكثر أنواع السرطان التي يمكن علاجها ، و يسهل السيطرة عليها من خلال اتباع خطة علاجية يعتمد عليها الطبيب المعالج .

بعض أعراض سرطان القنوات الصفراوية
– من أهم الأعراض الشائعة عند الإصابة بسرطان القنوات الصفراوية ، حدوث اضطراب في نسب الدم الكبدية ، نتيجة حدوث خلل واضح في وظائف الكبد ، و هذا الخلل يكون أولى الطرق لكشف المرض من خلال بعض التحاليل ، التي تختص بوظائف الكبد .

– يعاني المريض من اليرقان و اصفرار الجلد ، و حوالي 66% من هذه الحالات ، يعانون من الحكة المصاحبة لهذا اليرقان .

– يعاني المريض من آلام في منطقة البطن ، و بشكل خاص في أعلى الجانب الأيمن .

– يلاحظ المريض دائما في هذه الحالة ، تغير في لون البراز ، و ذلك لأن الأملاح و العصارات المرارية ، تخرج من خلال القنوات الهضمية .

– يعاني المريض أيضا من اصفرار بياض العين بشكل ملحوظ ، نتيجة ارتفاع نسبة العصارة الصفراوية في الجسم .

– يلاحظ أيضا تغير لون البول ، فيصبح لونه داكن ، و ذلك نتيجة لتسرب الحصارة الصفراوية الزئدة عن حاجة الجسم من خلال البول .

– من أهم العلامات الشائعة عند الإصابة بسرطان القنوات الصفراوية ، أن المريض باستمرار يعاني بحالة من الأجهاد ، و فقدان الشهية مما يجعله يفقد وزنه بشكل ملحوظ .

– 20 % من الحالات المصابة بالمرض ، تعاني من الحمى المصاحبة لهذه الحالة .

عوامل خطورة الإصابة بسرطان القنوات المرارية 

على الرغم من أن هذا النوع من السرطان ، يسهل السيطرة عليه و علاجه لأنه يسهل التعرف عليه سريعا على عكس أغلب أنواع السرطان إلا أن هذا النوع من السرطان ، غالبا يرتبط بأنواع أخرى من الأمراض ،  و غالبا تكون هذه الأمراض من الأمراض المزمنة ، كالإلتهابات الكبدية و غيرها من الفيروسات التي تهاجم الكبد .

طرق علاج سرطان القنوات المرارية
هناك عدد من الطرق لعلاج هذا النوع من السرطان ، و يبدأ علاج المرض أولا بالكشف السريري ، و بعد ذلك يتم إجراء بعض الفحوصات مثل الأشعة للتأكد من درجة تشعب السرطان و المرحلة الخاصة به .

في المرحلة الثانية قد يحتاج الطبيب لعمل بزل للعصارة الصفراوية ، حتى يتمكن من التخلص من العصارة الزائدة و التي نتجت في الغالب من انسداد القنوات الصفراوية .

و هنا يبدأ الطبيب في اختيار العلاج الذي يتماشى مع حالة المريض ، و يمكن استخدام العلاج الإشعاعي أو العلاج الكيماوي ، و ذلك من أجل المساهمة المحاولة في تصغير حجم الالورم و الحد منه ، و عدم انتشاره .

و على صعيد أخر يتم إعطاء المريض عدد من المسكنات للحد من الآلام التي قد يتعرض له ، فضلا عن عقاقير تعمل على تحفيز وظائف الكبد التي تتأثر من هذا المرض .

و أخيرا يتم استئصال الورم من القنوات المرارية ، و يمكن أن يتم ذلك بالمنظار أو الجراحة تبعا لتقدم الحالة .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *