الشخصية الاعتمادية وأهم صفاتها

كتابة: hadeer said آخر تحديث: 08 أكتوبر 2017 , 00:08

الشخصية الاعتمادية :
هي شخصية لديها افتقار تام إلى الثقة بالنفس وعدم قدرتها على القيام بالأعمال الخاصة بها بمفردها دون الاعتماد على الآخرين حيث تطغي عليها مشاعر العجز الشامل مما يجعلها غير قادرة على اتخاذ القرارات أو إيجاد الحلول لأبسط المشاكل، ويطلق عليها انعدام الشخصية.

خصائص الشخصية الاعتمادية :
1- فالشخصية الاعتمادية لا تتحمل المسئولية نهائيا مهما تتطلب الأمر ولا يمكن الاعتماد عليها في إنجاز أية مهام أو طرح أفكار أو اقتراحات أو اتخاذ قرارات.

2- يعتمد هذه الشخصية دوما على الغير في كل كبيرة وصغيرة ،وعدم القدم خطوة واحدة في أي شي بدون استشارة الآخرين.

3- كما أنه لا يعارض الآخرين خوفا من عدم مساعدتهم له لهذا تقوم هذه الشخصية بالحصول على دعم الآخرين من خلال القيام ببعض الأعمال الهامة أو السفر لفترات طويلة للفت إنتباة الآخرين.

4- ويلاحظ أن الشخصية الاعتمادية لديها صعوبة بالغة في اتخاذ القرارات اليومية في معظم أمور الحياة دون الرجوع إلى نصائح واستشارات الآخرين.

5-فهذه الشخصية دائما تابع ويشعر بالعجز وعدم قدرته على تقديم المساعدة والشعور دائما بالحاجة إلى العناية والاهتمام ولفت النظار إليه من قبل الآخرين وذلك لعدم ثقته بنفسه وعدم تمكنه من التفكير بشكل مستقل عن الآخرين وموافقته على آرائهم حتى وإن كانت خاطئة خوفا من تخليهم عنه أو التغاضي عن تأييدهم له.

6- ولهذا أصحاب الشخصية الاعتمادية هم أكثر عرضة للإصابة بمرض الاكتئاب واضطرابات القلق والتوافق والتعرض لحالة نفسية قد تؤدي إلى الاكتئاب والعزلة بعيدا عن الجميع وغالبا ما تبدأ أعراض الشخصية الاعتمادية في مرحلة البلوغ المبكر.

7- ويتصف أصحاب هذه الشخصية بوصف أنفسهم بالغباء دوما.

8- ويشعرون بالسلبية والتقليل من قدراتهم والشك الذاتي و التشاؤم وافتقارهم التام للثقة بالنفس مما يجعله يعاني من صعوبة البدء في مشاريع جديدة أو القيام بأمور بمفرده بدون مساعدة أحد وذلك بسبب الشعور بالعجز الدائم وعدم الارتياح.

9- كما يتصف أغلبهم بالاعتماد المفرط على الآخرين لتلبية احتياجاتهم الجسدية والعاطفية وعدم جرأتهم على اتخاذ الخطوة الأولى في أمور الحياة وعدم قدرتهم على الاستقلال برأيهم.

10- وعادة ما تتكون الشخصية فاعتمادية نتيجة البيئة السلبية المحيطة به القائمة على التدليل الزائد والترف وتنفيذ كل متطلباته بدون نقاش أو استثناء.

11- وأكثر ما يدعو لغضب الشخصية الاعتمادية هو الشعور بالوحدة وسرعان ما يقوم ببناء علاقة عاطفية أخرى فور انتهاء العلاقة السابقة خوفا من الشعور ببادرة القلق المستمر لحاجته إلى اتخاذ بعض القرارات بنفسه مما يسبب حدوث اضطراب الشخصية الاعتمادية.

صفات الشخصية الاعتمادية:
يعتمد أصحاب هذه الشخصية بشكل كبير على مساعدة الآخرين له وتلبية كافة احتياجاته وتزداد نسبة الإصابة ب اضطراب الشخصية الاعتمادية في النساء عن الرجال وتزداد خاصة عند الأشخاص الذين يعانون من مرض مزمن في الصغر مما يدفعهم إلى الاعتماد على الآخرين لتلبية احتياجاتهم.

 أعراض الشخصية الاعتمادية :
1- عدم رغبته بالالتحاق بالوظائف التي تتطلب تحمل المسئولية.

2- عدم قدرته على اتخاذ حلول أو قرارات لأبسط المشاكل لديه.

3- تجنب تحمل المسئوليات الشخصية ودائما ما يهرب من أي مسئولية مما يدفعه للشعور بالقلق والخوف الشديد عند إسناد دور قيادي له فهو يظل تابع لمن حوله.

4- تحمل سخافة وإساءة الآخرين وسوء معاملتهم له.

5- التعايش في عالم من الخيال والأحلام.

6- لديهم خوف وحرمان عند انتهاء علاقة ما والشعور بالدمار والعجز وسرعان ما يبحث عن علاقة أخرى.

7- عدم القدرة على البدء في أي مشروع جديد.

8- وضع احتياجات ومتطلبات الآخرين قبل احتياجاته خوفا من خسارتهم لذلك تتصف الشخصية الاعتمادية بالسلبية.

9- مسامحتهم دوما للآخرين حتى بعد إيذاء وإساءة الآخرين لهم.

10- عدم قدرتهم على الاعتناء بأنفسهم مما يؤدي إلى فقدان الثقة لديهم، و الخوف من الشعور بالوحدة وصعوبة التصرف بنفسه.

12- احتياجه بشكل مفرط لعناية الآخرين لعدم تمكنه من تكزين حس قوي بالذات نظرا لحالته النفسية والمرضية التي تجعله عرضة لتلاعب الشخصيات المزعجة.

13- قد تسبب الأمراض الجسدية المزمنة التي تعاني منها الشخصية الاعتمادية واحتمالية الإصابة باضطراب قلق فانفصال في مرحلتي الطفولة أو المراهقة.

14- ينشغل صاحب الشخصية الاعتمادية بمخاوف تركه وحيدا يتولى اهتماماته ورعايته بنفسه.

15- دائما ما يشعر بالتشاؤم وأفكاره البائسة والتشاؤمية وشعوره بعدم الثقة بالنفس وخوفه دوما من إظهار ميوله ورغباته لعدم خسارة تأييد الآخرين له.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى