أصل لعبة الكاراتيه و أهم قوانينها

تعتبر لعبة الكاراتيه فناً من فنون القتال المعروفة منذ القدم حيث أنها أحد رياضات الدفاع عن النفس ، و هي تتمتع بشهرة واسعة في دول شرق آسيا ، و تعتمد على استخدام الأيدي و الأرجل في القتال .

نبذة عن أصل لعبة الكاراتيه :
كلمة كاراتيه هي في الأصل كلمة يابانية بمعنى الأيدي الفارغة ، و قد تم ممارستها منذ عام 1971م في جزيرة أوكيناو ، و صارت منذ ذلك الوقت من أشهر أنواع رياضات الدفاع عن النفس ، حيث لم تكن القوات اليابانية في ذلك الوقت تسمح بإستخدام الأسلحة ، مما جعل السكان الأصليون يقومون بابتكار وسائل بديلة للدفاع عن أنفسهم من خلال استخدام الأيدي و الأرجل و عدة أدوات بسيطة يتم استعمالها في الزراعة .

عرف السكان الأصليون لجزيرو ريوكيو أيضاً رياضة الكاراتيه و كانوا يمارسونها باستخدام الأيدي ، و بعد ذلك تعرفت بعض العائلات الصينية على هذه الرياضة من خلال مكوثهم بالجزيرة ، فقاموا بنقلها إلى الصين و ظهرت منها العديد من الأشكال الجديدة و أصبحت متطورة عما كانت عليه من قبل ، كما أنها اكتسبت شهرة واسعة و أصبح يمارسها العديد من اللاعبين من جميع أنحاء العالم .

بعد مرور الوقت و انتشار لعبة الكاراتيه في العالم ، تم اعتمادها لتصبح واحدة من الألعاب الأولمبية الشهيرة المتعارف عليها بالشكل الذي نراه الآن ، ثم أصبح لها عدداً كبيراً من المدارس في اليابان التي تقوم بتدريس أصول الكاراتيه و الطريقة الصحيحة لممارسته ، و من أبرز تلك المدارس هي : مدرسة جوجوديو ، مدرسة وأدوريو ، مدرسة شوتو كان ، مدرسة شينتوريو ، و صارت لعبة الكاراتيه تعتمد على استراتيجيات و طرق معينة في القتال .

قوانين ممارسة لعبة الكاراتيه :
– يجب أن تتم ممارسة لعبة الكاراتيه على أرض يوضع عليها بساط مربع الشكل ، بحيث تصل مساحته إلى حوالي 8 متر من كافة الأطراف ، و يجب أن يتوافر متر واحد زائد عن جميع الأطراف و يطلق عليه منطقة الأمان .

– يجب أن يقوم اللاعبين لإلقاء التحية على بعضهما البعض قبل بداية المباراة ، و يتم البدء في القتال بعد أن يقوم الحكم بإطلاق صوت مرتفع يقول فيه شوبو هاجيمي .

– يقوم اللاعبان بمحاولة جمع أكبر عدد من النقاط و ذلك من خلال الركل و اللكم ، و يسعى كل منهما إلى طرح الخصم أرضاً لينال نقاط أكبر ، و لكل حركة من تلك الحركات علامتها و التي تتحدد طبقاً لصعوبة تلك الحركة .

– يُمكن أن يرتدي اللاعبان واقيات لحماية الساقين و اليدين و الأسنان و الرأس أيضاً ، و ذلك طبقاً لرغبة اللاعب نفسه ، و لكن غير مسموح بارتداء النظارات الطبية و يُمكن استبدالها بالعدسات اللاصقة .

– لابد أن يتم ارتداء الزي الرسمي للعبة الكاراتيه سواء للاعبين أو للحكم ، و يُمنع تماماً وضع إعلانات أو خطوط تغير من ملامح هذا الزي ، كذلك يجب ارتداء حزاماً واحداً أثناء المباراة .

معلومات عن زي لاعبي الكاراتيه :
تُعرف لعبة الكاراتيه بأن لها زي محدد تم تصميمه خصيصاً لها منذ بدايات لعبها ، و يتميز هذا الزي بأنه يجعل اللاعب حراً في كافة حركاته ، و يتم إضافة بعض التعديلات على هذا الزي كل فترة إلا أنه دائماً ما يتم المحافظة على الشكل التقليدي له حتى تظل تلك اللعبة مميزة بهذا الرداء .

يتشكل زي لاعبي الكاراتيه من بنطال و جاكيت فضفاض ، بالإضافة إلى حزام يتم ربطه حول الخصر ، و يكون لون هذا الجزام دليلاً على المستوى الذي وصل إليه اللاعب في لعبة الكاراتيه ، حيث عندما يكون مبتدئاً يكون الحزام أبيض و يتم التدرج بالألوان مع كل مستوى حتى يصل إلى الحزام الأسود الذي يدل على درجة الاحتراف .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *