قصة اكتشاف فيتامين سي

تحتوي الفاكهة الحمضية على فيتامين سي، و هو احد العناصر الغذائية المهمة لصحة العظام و الأوعية الدموية الصغيرة، و يؤدي نقص فيتامين سي بالجسم إلى الإصابة بمرض الاسقرابوط.

اكتشاف مرض الاسقرابوط لأول مرة
في عام 1747م تم اكتشاف مرض الاسقرابوط لأول مرة، و كان ذلك في مجموعة من البحارة الإنجليزيون الذين سافروا على متن سفينة اسمها ساليسبوري، و كان عددهم ثمانمائة بحار تقريبا، و كانت لهذه السفينة مهمة واحدة هي ان تجوب حول مياه الساحل الجنوبي لإنجلترا، و كان مقدرا لهذه المهمة أن تستغرق حوالي ثلاثة اشهر تقريبا، و لم يمر سوى ثلاثة أسابيع حتى بدأت تظهر عليهم أعراض مرض غريب، و كانت هذه الأعراض عبارة عن شعور شديد بالضعف و وهن الجسم، و عدم القدرة على القيام بمهامهم على السفينة، و أصبحت عيون البحارة غائرة نحو الداخل، و أصيبت أجسادهم بقروح و جروح شديدة.

لماذا أصيب بالبحارة بهذه الأعراض؟
ترجع إصابة البحارة بهذه الأعراض إلى الطريقة التي كانوا يحصلون بها على الطعام أثناء وجودهم في عرض البحر، حيث كانوا يتناولون طعام معلب، و لا يتناولون أي طعام طازج مثل الخضار و الفاكهة، و عندما تم اكتشاف هذا الأمر أمرت البحرية البريطانية بضرورة إمداد كل سفينة قبل  تحركها بكميات من الفواكه و منها فواكه حمضية مثل  الليمون و البرتقال، و شملت الأوامر أيضا أنه يجب على كل بحار أن يتناول كمية يومية من عصير الليمون، و ذلك بعد أن أثبت أحد الأطباء الإنجليز و هو يدعى جيمس في عام 1757م أن الفواكه الحمضية تؤدي إلى منع ظهور الأعراض عند البحارة.

اكتشاف فيتامين سي لأول مرة
في عام 1928م قام العالم جورجي باستخلاص فيتامين سي بنجاح من الليمون، و تم إطلاق اسم الهيكسو يورينيك أسيد على هذا المركب الجديد، و هو عبارة عن حمض يورينيك مكون من سبع ذرات كربون بشكل أساسي، و لذلك تم إطلاق هذا الاسم عليه حيث هيكسو باللاتينية تعني رقم سبعة، و في عام 1932م أثبت الأطباء أن مركب الهيكسو يورينيك أسيد قد نجح في علاج مرض الاسقرابوط، و قد تأخر هذا الإثبات كل هذه السنوات لأن عنصر الهيكسو يورينيك أسيد مختزل و لا يمكن تناوله بهذه الصورة، و قد تم تصنيع فيتامين سي لأول مرة في المعمل في عام 1932م.

أهمية فيتامين سي للجسم و الصحة
يعتبر فيتامين سي من العناصر المهمة للجسم، و هو مهم جدا للوقاية من مرض الاسقرابوط، و يدخل في تصنيع الكولاجين الموجود في كل الأنسجة الضامة بجسم الإنسان و منها الجلد و العضلات و اللثة، و بالتالي يساعد فيتامين سي في حماية الجلد من الجفاف، و يمنع أمراض اللثة مثل التورم و الاحمرار و النزيف، و كذلك يساعد فيتامين سي على امتصاص عنصر الحديد من الجهاز الهضمي مما يمنع حدوث الأنيميا و ينصح مرضي الأنيميا بضرورة تناول عصير الليمون مع الوجبات لتسهيل امتصاص الحديد من الأكل و تعزيز الفائدة التي يتم الحصول عليها من المكملات الغذائية، التي يتم إعطائها لمرضى الأنيميا، و يساعد على سرعة التئام الجروح في جسم الإنسان و تقوية الشعيرات الدموية الصغيرة مما يمنع حدوث نزيف تحت الجلد أو من الانف أو الفم، و كذلك يمنع حدوث النزيف داخل العين، و هو أيضا له خصائص مضادة للأكسدة، و يقلل من نسبة حدوث أمراض البرد و الإنفلونزا و الرشح و الزكام.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *