علاجات منزلية لمرض القلاع الفموي لدى الرضع والأطفال

كتابة: بسمة حسن آخر تحديث: 05 ديسمبر 2017 , 22:58

القلاع الفموي هو عبارة عن بقعة بيضاء اللون غير مؤلمة التي تظهر نتيجة نوع معين من الفطريات ، وهو شائع في جميع المراحل العمرية ، ولكن الأطفال الصغار أكثر عرضة بداية من عامين ، وعلى الرغم أنه غير مؤلمة ، فإنها يمكن أن تسبب الألم للرضع ، كما يصعب إزالتها .

إذا لاحظت بقعة صفراء أو بيضاء كريمية على فم الرضيع ، والتي تظهر عادة على اللسان ، الشفاة أو الخدين ، سقف الفم أو اللثة ، كما يمكن أن ينتشر حتى الحلق ، المريء واللوزتين .

أسباب القلاع الفموي :
إن الخميرة أو الفطريات التي تسبب القلاع الفموي تعد جزء من الوظائف الطبيعية للجهاز المناعي الخاص بالطفل ، وإذا حدث أي خلل في أي نوع من أجهزة الجسم ، فربما يحدث القلاع .
– إذا كان الطفل يخضع لعلاج مضاد حيوي ، فربما يصاب بالقلاع الفموي ، لأنه يسبب خلل في البكتريا الموجودة داخل الفم .
– يأتي الطفل أولا متصلا بالخميرة لأنه قد عبر خلال الممر المهبلي للأم ، وإذا كان الطفل لديه مناعة منخفضة ، فربما يصاب بالقلاع .
– إذا كانت  الأم تعاني من القلاع ، فيمكن أن تنتقل للطفل عن طريق الرضاعة الطبيعية ، وتظل العدوى موجودة لدى الأم والطفل حتى يتم تلقي العلاج المناسب لكليهما .

العلاجات المنزلية للقلاع الفموي :
1- بيكربونات الصوديوم : تعتبر بيكربونات الصوديوم من المواد الفعالة في القضاء على الخميرة ، التي تسبب القلاع الفموي لدى الأطفال ، كما تساعد على الحفاظ على المستويات الطبيعية PH في الفم ، تستخدم عن طريق تحضير محلول متوسط  من بيكربونات الصوديوم مع الماء ، تستخدم قطعة من القطن أو إصبع نظيف لوضع القليل من هذا المحلول على الأماكن المصابة .

2- الثوم النيئ : يعتبر الثوم مضاد قوي للفطريات والبكتريا ، يؤخذ فص ثوم ويسحق جيدا ، يستخدم إصبع نظيف لوضع العصير الناتج عن الثوم على الأماكن المصابة بالبقع البيضاء .

3- فيتامين ج : يعد فيتامين ج معزز للمناعة ويساعد على وضع حد لقلاع الفم ، تستطيع الأم ابتلاع أقراص فيتامين ج للتأكد من حصول الطفل عليه خلال حليب الثدي ، كما يمكن وضع عصير البرتقال بواسطة إصبع نظيف أو قطعة قطن على المكان المصاب .

4- الكرز : يعتبر كل من الكرز وعصير الكرز من العلاجات الشهيرة للقلاع الفموى لدى كل من الكبار والصغار ، يمكن سحق بعض الثمار لإستخراج لعصير ، وإطعام الطفل ملعقة صغية ، أو شراء العصير المتوفر في الماجر الخالي من السكر .

5- القرفة : تعتبر القرفة من المكونات المضادة للفطريات ، لتحضير شاي القرفة يغلى كوب من الماء مع قطعة صغيرة من عود القرفة ، يترك ليبرد ، يصفى ويعطى للطفل بضع قطرات منه .

6- أطعمة البروبايوتيك : تحتوي الأطعمة الغنية بالبروبايوتيك على البكتريا النافعة ، والتي تساعد على تزويد الأمعاء والفم بهذه البكتريا، يعد الحليب الرائب والزبادي من أفضل الأمثلة للبروبايوتيك ، يقدم للطفل ملعقة مليئة منه للتخلص من القلاع الفموي .

7- زيت القرنفل : يعد واحدا من المكونات المضادة للفطريات ، يوضع باستخدام إصبع نظيف على المناطق المصابة لتخفيفها ، توجد بعض الزيوت الأخرى التي تساعد في هذه الحالة مثل زيت شجرة الشاي وزيت اللافندر ، زيت الزعتر وزيت جوز الهند .

8- تنظيف مضخات الثدي واللهايات : فالأدوات الغير نظيفة تنقل البكتريا الضارة والفطريات ، مما يسبب القلاع الفموي ، لذلك يلزم التأكد من تعقيمها قبل الاستخدام .

9- الصبار : يعتبر الصبار من الأعشاب العلاجية المضادة للبكتريا والفطريات ، والتي تستخدم في علاج العديد من الحالات ومنها القلاع الفموي ، يقطع جزء من ورق الصبار ، ويتم فتحها واستخلاص الجل الموجود بداخلها ، ويتم تدليك الجزء المصاب بها .

10 – أوراق النيم : والتي تحتوي على مواد مضادة للبكتريا والفطريات ، واستخدمت كعلاج طبيعي منذ القدم ، تصنع عجينة باستخدام أوراق النيم المطحونة مع الماء ، توضع على الأجزاء المصابة ، أو يمكن صنع شاي النيم بغلي الأوراق وإطعام الطفل بضع قطرات من وقت لآخر خلال اليوم .

11- معجون الكركم والحليب : يعتبر الكركم مادة مطهرة ، مضاد للبكتريا والفطريات ، يمزج القليل من مسحوق الكركم مع الحليب الدافيء لصنع معجون ، ويوضع على الأماكن المصابة .

12- خل التفاح وعسل النحل : يعد خل التفاح من المواد المضادة للفطريات والمعادلة للفم في نفس الوقت ، يمزج القليل من خل التفاح مع عسل النحل لعمل معجون ، ويوضع على المناطق المصابة ، لا يستخدم هذا الخليط للأطفال أقل من عام .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق