ما تأثير فيتامين ب 6 على الحامل

يمثل فيتامين ب 6 واحد من أهم الفيتامينات للجسم، حيث أنها من الأنواع التي تذوب في الماء، وله العديد من الأدوار الحيوية التي تساهم في تحريك ما يقرب من ستين أنزيم في الجسم، كما أنه يعد الوسيلة الأساسية لإنتاج السيروتوتين، والذي يعمل كناقل عصبي في المخ، بالإضافة إلى أنه مشترك بشكل كبير في صحة الجهاز العصبي، وبالتالي فيتم وصفه لكل من يعاني من أي مشاكل نفسية مثل مشاكل الاكتئاب أو مشالك الفصام.

كما أكدت العديد من الدراسات المختلفة أنه له دور كبير في علاج الأمراض المختلفة كمتلازمة ضيق النفق الرسغى، كما أنه يساعد على مقاومة الجسم من الالتهابات، بالإضافة إلى أنه له العديد من الفوائد للمرأة الحامل، وايضا يفيد المرأة في الرضاعة، وبالتالي فيتم تناوله كنوع من أنواع المكملات الغذائية التي تحتوي عليه لكي يحافظ على صحة المرأة والجنين، بالإضافة إلى أنه يساهم في بناء عقل الطفل.

احتياج المرأة الحامل لفيتامين ب 6

بالطبع تحتاج المرأة للعديد من الفيتامينات التي يتم وصفها من خلال الأطباء، وهي نسبة تعامل واحد وتسعة بالعشرة جرام من فيتامين ب6 في اليوم الواحد، وذلك بالإضافة إلى الاحتياج له في فترة الرضاعة الطبيعية، حيث تحتاج إلى جرامين بشكل يومي.
ولكن على الرغم من أن فوائده كثيرة إلا أنه ينصح بتجنب تناول الجرعات العالية منه، وبالأخص في أثناء فترة الحمل والرضاعة الطبيعية، حيث يمكن أن يؤدي إلى العديد من الأعراض الجانبية، وذلك مثل فقدان الإحساس بالأطراف والاضطرابات العصبية، بالإضافة إلى أنه يسبب في بعض الأحيان حالة من فقدان التوازن.

وكانت هناك العديد من التقارير التي قد صدرته حوله من خلال منظمة الدواء الأمريكية، والتي أكدت أنه من أفضل الفيتامينات التي يفضل أن يتم تناولها فترة الحمل، كما أنه يفضل أن يتم استخدامه على المدى البعيد، ولكن يتم تناوله تحت إشراف طبي من أجل مراقبة المستوى الخاص به بشكل عام.

أهمية فيتامين ب 6 للحامل

هناك من يطلق عليه فيتامين ب 6، وهناك من يطلق عليه فيتامين البيريدوكسين، حيث أنه من الفيتامينات الهامة لصحة الحامل، بالإضافة إلى دوره الكبير في صحة الجنين، وذلك نظرا لأنه يساهم في تحفيز عملية الأيض، كما أنه يساهم في عملية هضم البروتين والدهون والكربوهيدرات، بالإضافة إلى أنه له دور كبير في عملية تكوين خلايا الدم الحمراء، والناقلات العصبية والأجسام، كما أنه من الفيتامينات الأساسية التي تعمل على نمو الدماغ وتفيد أيضا الجهاز العصبي للجنين.

كما أنه من أهم الآثار الإيجابية الكبيرة لفيتامين ب 6 أنه يساعد الحامل على تخفيف أعراض الحمل، والتي تكون في بداية الشهور الأولى كالغثيان والقيء وغيرها من الأعراض التي تكون في الشهور الأولى من الحمل .

أعراض نقص فيتامين ب 6

ظهور الحبوب في الوجه
الشعور المستمر بالدوار

الإحساس بالعصبية الدائمة والاكتئاب
الإحساس بمتلازمة ما قبل الحيض

احتباس السوائل في الجسم
الشعور بضعف العضلات

الشعور المستمر بصعوبة النوم بالإضافة إلى الشعور بالأرق
الإحساس الدائم بفقدان الشهية
التهاب اللسان بالإضافة إلى التقرحات التي تكون في الفم

أطعمة تحتوي على فيتامين ب 6

هناك العديد من الأطعمة والأغذية التي تحتوي على كميات كبيرة من فيتامين ب 6، مما يفيد في تناوله بشكل طبيعي بدلا من تناول المكملات الغذائية، ومن تلك المواد الغذائية المكسرات والفاصوليا واللحوم والأسماك الدهنية، بالإضافة إلى البيض، حيث أنه يساعد تناول تلك الأطعمة على رفع مستوى فيتامين ب 6، ومن الأطعمة التي تحتوي على نسب عالية من ب 6: (الحمص- عصير البرقوق- سمك السلمون – الدجاج- السبانخ – الأفوكادو – بذر دوار الشمس- الموز- عين الجمل- جنين القمح).

تحول فيتامين ب 6 إلى سم

كان هناك اعتقاد من مختلف العلماء والباحثين ان فيتامين ب 6 هو فيتامين مثل غيره من الفيتامينات التي تذوب في الماء ولا يمكن أن يصل التركيز به إلى السم في الجسم، ولكن في عام 1983 ظهرت أول تقرير للتسمم بفيتامين ب 6، كما أن هذا التقرير قد أكد على إصابة أشخاص تناولوا أكثر من 2جم يوميا لمدة شهرين أو أكثر، مما أدى إلى تلف الأعصاب، حيث أن تلك الكمية تعادل 20 ضعف الحد الأعلى المسموح بتناوله.

وبالتالي فيجب على السيدات الذين يتناولون فيتامين ب 6 كنوع من أنواع المكملات الغذائية للحمل أو لعلاج أمراض متلازمة ما قبل الدورة أن يقوموا بالالتزام فقط بالمقدار الذي نصح الطبيب بتناوله، حيث أن تناول أي جرعة زائدة أو بدون استشارة الطبيب، حيث أنه يسبب أيضا العديد من المشاكل العصبية التي قد تؤذي كل من الأم والجنين وقد تسبب التشنجات والتقرحات الجلدية إذا تم تناول كميات كبيرة منه على فترات طويلة، كما يسبب مشاكل في النوم ويسبب حالة من الأرق.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *