استعمالات كريم بيبانثين الوردي

كريم بيبانثين الوردي، يعالج كريم بيبانثين الأمراض الجلدية البسيطة والغير حادة، ويعد من الكريمات المنتشرة والشهيرة التي تستخدم لهذا الغرض، ولا يتوقف الأمر على هذا بل يمكن استخدامه للعناية بالبشرة لدى قطاع كبير من السيدات لأنه يرطب الجلد ويحميه من العوامل البيئية، وله العديد من الاستخدامات التي سنوضحها فيما يلي.

كيف يعمل الكريم المرطب على البشرة

ؤ بسبب فقدان كمية من الماء في الطبقة العليا من الجلد، وهو ما يستدعي تعويض هذا الماء والحفاظ على الماء الموجود بالفعل، وهو ما يحدث عن طريق وضع المادة الدهنية على البشرة مما يحبس الماء بداخل الجلد، وهى الآلية التي تعتمد عليها كافة المرطبات الموجودة بالأسواق.

الأنواع المتوفرة من كريم بيبانثين

النوع الأول كريم بيبانثين الوردي لعلاج حساسية الجلد عند الأطفال هذا النوع من أفضل الكريمات التي تعالج المشاكل الجلدية لدى الأطفال لاحتوائه على المواد الآمنة والفيتامينات المرطبة للبشرة ويتصف بالقوام المتوسط، ويتم استخدامه للتخلص من الدمامل والبثور الصغيرة التي تهاجم جلد الصغير، ويساعد في القضاء على الحساسية الناتجة من استخدام الحفاضات أو المشاكل التي تنتج من لدغ بعض الحشرات أو التعرض للجروح أو الحروق السطحية نتيجة التعرض المباشر لأشعة الشمس، كما أنه من الأنواع التي تساعد على تجدد الجلد من الداخل للخارج مما يزيد من حيويتها وقوتها.

النوع الثاني كريم بيبانثين الأزرق يستخدم هذا النوع من كريم بيبانثين للعناية للبشرة والحفاظ عليها بصورة مشرقة حيث يوضع على البشرة بأمان، وهو من الكريمات التي تفتح وترطب البشرة ويعالج حب الشباب ويخلص البشرة من البثور السوداء التي تزيد خلال فترة الطمث والمراهقة بصفة عامة، وقوام الكريم الخفيف يجعله سريع الامتصاص ويمنحه القدرة لعلاج الأنواع المتلفة من البشرة سواء الجافة أو المختلطة أو الدهنية، كما يساعد في شد التجاعيد وعلاج الهالات السوداء والسواد الذي يحيط بمنطقة العين.

يتم استخدام هذا النوع من كريم بيبانثين ولكن اللوشن منه في فصل الشتاء للتخلص من مشكلة ترطيب البشرة ويمنح البشرة المترهلة نوعاً من الشد إذا تم استخدامه بصورة مستمرة.

النوع الثالث كرين بيبانثين الوردي يستخدم هذا النوع من كريم بيبانثين في علاج التشققات التي تزيد في فصل الشتاء بسبب التعرض لجفاف الهواء والبرودة، لأنه يحتوي على فيتامين B5 بنسبة كبيرة ونسبة عالية من المواد الدهنية التي تفيد الجلد بصورة كبيرة، وتكمن هذه التشققات بأماكن متفرقة من البشرة كاليدين والقدمين، كما أنه يعالج الجفاف والخشونة التي تتعرض لها مناطق الركبتين والكوعين، ويعالج كريم بيبانثين الوردي العديد من المشاكل الخاصة بتشقق البشرة لكونه مرطب فيعالج تشقق الشفاه والثدي والمناطق المحيطة به.

ونستخلص من هذا أن كريم بيبانثين الوردي ملمسه لين ويسهل امتصاصه سريعاً بالبشرة مما يجعله من الأنواع التي ترطبها ويظل تأثيره على البشرة لفترة طويلة، فيتم العلاج عن طريق وضع الكريم على المنطقة المراد علاجها مرة واحدة ليلاً وغسيلها صباحاً.

النوع الرابع كريم بيبانثين البرتقالي يستخدم هذا النوع من كريم بيبانثين لعلاج الحروق الخطيرة والمعروفة باسم الحروق من الدرجة الثالثة، لأنه يحتوي على الفيتامينات التي تساعد على ترطيب البشرة وإعادة بناءها من جديد مما يساعد على العلاج ويساعد على هذا القوام الثقيل للكريم، كما يصفه الأطباء لعلاج كل من الحروق الشديدة الناتجة من التعرض للشمس والطفح الجلدي المزمن والجروح الخطيرة، والتعرض للحمونيل والحصبة والصدفية والإكزيما وفي كل هذه الحالات يعمل الكريم على علاج الالتهابات وإزالة الاحمرار.

وصف كريم بيبانثين

يستخدم كريم بيبانثين لتفتيح وترطيب وعلاج البشرة الحساسة، ويعالج التشقق والطفح الجلدي بصورة جيدة، وتم إنتاج الكريم من خلال شركة فارما للصناعات الدوائية ككريم موضعي يعتمد على ديكسبانثينول المستخرج من برو فيتامين B5، ويوجد كريم بيبانثين في ثلاثة أحجام مختلفة 100، 50، 30 جرام وثلاثة أشكال البرتقالي والأزرق والوردي.

ولا توجد أثار جانبية ملحوظة أو شديدة ولكن قد تحدث الحكة البسيطة بالجلد والشعور بالحرقة ( عند الاستخدام على الجلد الملتهب )، ولا يجب استخدام الكريم في حالات الإصابة الفطرية إلا إذا وجد كريم مضاد للفطريات بجانبه، وفي حالة استخدامه في الشمس علينا استخدام كريم واقي ولكن من الأفضل استخدامه بعيداً عن الشمس.

كيفية استخدام كريم بيبانثين خلال فترة الحمل والرضاعة

لا يسبب استخدام كريم بيبانثين أي ضرر خلال فترة الحمل والرضاعة لأن حمض البانتوثينيك الذي يدخل ضمن مكونات كريم بيبانثين الأزرق من المواد الآمنة، ولكن على الأم اللجوء إلى الطبيب المعالج قبل البدء في الاستخدام لمعرفة الجرعة ومدة العلاج.

ومن الآثار الإيجابية لكريم بيبانثين عند استخدامه أثناء الحمل والرضاعة التقليل من تمدد الجلد الناتج من كبر منطقة البطن مع التقدم في شهور الحمل، كما أنه يعالج حلمة الثدي من التشققات الناتجة من عملية الرضاعة، وله أهمية كبيرة في العناية بالأطفال الرضع ومن أهمها علاج أكزيما الرضع حماية جلده من الجفاف والطفح الجلدي، ويمكن استخدامه بأمان في كل مرة يتم تغيير الحفاضات للطفل.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

(1) Reader Comment

  1. A
    A
    2019-07-11 at 09:44

    شكرا لك

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *