الفرق بين ” كريم كاميل ” البرتقالي و الاخضر

يتكون كريم كاميل من العديد من المكونات العشبية والتي تختلف باختلاف استخدامه ولونه ، لكن بشكل عام هو يتكون من البابونج الطبيعي الذي يساعد بشكل كبير في التخلص من البقع الداكنة في البشرة التي تسببها الشمس ، وبالتالي يوحد لون البشرة ، ويعيد إليها لونها الطبيعي المشرق ، ولا يقتصر استخدامه على بشرة الوجه ، لكنه يستخدم للعناية بالأيدي والأظافر أيضًا خصوصًا في فصل الشتاء ، الذي تتعرض فيه البشرة للجفاف بشكل كبير ومستمر .

فوائد البابونج للبشرة

تعد زهور البابونج من أقدم الأعشاب الطبية المعروفة التي تم استخدامها لتهدئة الأعصاب وفي الخلطات التجميلية لزيادة جاذبية البشرة وللتخلص من أغلب المشاكل بها ، حيث تم استخدامه في آسيا وأوروبا وأستراليا وافريقيا وأمريكا الشمالية من قبل المصريين والرومانيين واليونانيين لعلاج العديد من الحالات والأمراض مثل الغثيان وتخفيف الألم والالتهابات والأمراض الجلدية ، وتشتق كلمة البابونج من كلمة يونانية تعني تفاحة الأرض ، وهذا لأن البابونج يحتوي على عطر يشبه التفاح الحلو ، ومن أهم فوائده ما يلي :

منظف للبشرة ويقلل من الالتهاب

عادة ما يستخدم البابونج لتطهير الجلد ، حيث يمكنك عمل منظف لبشرتك منه عن طريق خلط مسحوق زهور البابونج مع الحليب المجفف ، وعند الاستخدام يمكنك إضافة القليل من الماء للخليط ثم وضعه على الوجه وفركه برفق من على البشرة فيما بعد ، كما أنه يهدئ الالتهاب بسبب خصائصه المضادة للأكسدة والالتهاب ، ويقلل الاحمرار في البشرة .

يحارب حب الشباب

عادة ما يصاب أغلبنا بحب الشباب في فترة معينة من العمر ، والتي في أغلب الأحيان تكون مؤلمة ومملوءة بالصديد ؛ لذلك يلجأ الكثير منا إلى البابونج بسبب خصائصه المضادة للالتهابات والبيكتريا ، كما أن البابونج أو الكاموميل يحتوي على خواص قابضة تشد البشرة وتقلص المسام الواسعة ؛ فتقلل من فرص ظهور الحبوب في البشرة الدهنية ، ويمكن استعماله كقناع للبشرة عن طريق خلط القليل من مسحوق البابونج مع القليل من هلام الصبار الطبيعي ومزجها برفق ثم وضعها على البشرة .

يعد من أفضل المرطبات للبشرة الحساسة

إذا كنتِ من صاحبات البشرة الحساسة والتي تتهيج بسرعة من أغلب منتجات البشرة ؛ فإن الحل الأمثل لك هو استخدام البابونج في عمل خلطات مناسبة لبشرتك عن طريق إذابة نصف كوب من زبدة الشيا وملعقة كبيرة من زيت الأرجان ثم وضع الخليط في الثلاجة لمدة 15 دقيقة ، وعند الاستخدام يمكنك إضافة قطرات بسيطة من زيت البابونج إلى القليل من الخليط السابق عمله ووضعه على الوجه لمدة عشر دقائق فقط .

يقلل من انتفاخ العيون ويهدأ من حروق الشمس للبشرة

يمكنك صنع لنفسك كوب من شاي البابونج المهدئ ، ثم استخدمي كيس الشاي وضعيه على عينيك ، وانتظري وستري أن الانتفاخ قد زال بشكل كامل ، ولا تنس احتساء الشاي فهو مفيد للغاية في التخلص من السوائل الزائدة من الجسم .

ويمكن استخدام مسحوق زهور البابونج مع كمية من الشوفان الغروي مع ماء فاتر ويتم تقليب حتى يتحول الخليط إلى أن اللون الأبيض الحليبي ويوضع على البشرة لمدة  دقيقة فقط .

ملحوظة : قبل استخدام زيت البابونج ، يجب استشارة الطبيب خاصة إذا كنت حاملاً أو مرضعًا أو تعاني من أي حالات صحية خطيرة أو مزمنة ، ويجب إجراء اختبار بسيط على الجلد لمعرفة ما إذا كنتِ تعاني من حساسية تجاه الزيت أم لا ، وإذا كنتِ ممن لا يمتلكون الوقت الكافي لعمل الوصفات الطبيعية عندها يمكنك شرب شاي البابونج باستمرار أو استخدام كريم كاميل المناسب لك وهو سيعمل على تخليصك من أغلب المشاكل التي تعاني منها بشرتك .

طريقة صنع شاي البابونج

أولًا  يمكنك إضافة البابونج المجفف إلى الإناء الذي ستصنعي به الشاي أو ضعي كيس شاي البابونج في كوبك .

ثانيًا قومي بغلي الماء الذي يحتوي على البابونج المجفف أو استخدمي غلاية الشاي وبعد الغليان مباشرة قومي بصب المحتوى في الكوب .

ثالثًا إذا أردت إضافة نكهة للشاي يمكنك استعمال العسل الأبيض أو بعض قطرات من عصير الليمون  أو شرائح التفاح أو القليل من الحليب .

الفرق بين أكثر أنواع كريم كاميل انتشارًا (الأخضر والبرتقالي )

كريم كاميل الأخضر

هو كريم غني بالكاموميل أو البابونج المركز والبروكلي والأفوكادو والزيتون والصبار ، كما يحتوي على الكثير من المغذيات النباتية بما في ذلك الكلوروفيل الذي يساعد في إزالة السموم وتنقية البشرة من الشوائب ، ويعد هذا الكريم من الأنواع التي تناسب معظم أنواع البشرة .

كما أن وجود زيت بذور البروكلي خصوصًا مادة السلفوروفان يوفر للبشرة الكثير من مضادات الأكسدة القوية ومضادات للالتهاب ؛ وذلك للمساعدة في محاربة ضرر الجذور الحرة ، وبالإضافة إلى ذلك إن وجود مزيج الزيوت العطرية من البقدونس والمريمية وإكليل الجبل والزعتر يحفز الجلد بشكل كبير ليمتص مكونات الكريم المرطبة والمضادة للشيخوخة .

كريم كاميل البرتقالي

يساعد ذلك الكريم في شفاء واستعادة الجلد لرونقه والتخلص من الجفاف والتشقق ، وذلك بفضل مكوناته الخالية من الغلوتين مثل  الجلسرين وزيت اللوز وفيتامين أ والبابونج والتركيبات العشبية المتنوعة الموجودة به ، حيث تضيف للجلد نعومة لا مثيل لها وتخلصه من علامات الشيخوخة وتقدم العمر .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *