علاج الشد العضلي في الظهر

يعرف الشد العضلي في عضلات الظهر / تشنج عضلات الظهر بانه تقلص لا إرادي في أحد العضلات نتيجة العديد من العوامل المختلفة مثل نقص بعض الأملاح في الدم كالماغنسيوم والكالسيوم ، الإصابة بخلل في التمثيل الغذائي لدى مرضى السكري ، انخفاض تدفق الدم في المنطقة المصابة ، أو الإجهاد بسبب ممارسة التمارين الرياضية ، كما قد يكون متعلق بالآثار الجانبية لاستخدام بعض الأدوية المعالجة .

يصاحب الشد العضلي غالبا ألم شديد ، وهذا ما يتطلب العلاج الفوري له ، مع الحرص على الراحة لبعض الوقت ، ولذلك نوضع بعض الطرق التي تخفف آلام التشنجات العضلي في الظهر .

طرق طبيعية لعلاج الشد العضلي في الظهر

السوائل

قد تحدث تشنجات الظهر في الكثير من الأحيان بسبب الإصابة بالجفاف أو فقدان بعض المعادن، ولذلك يجب أن نحرص على تناول كميات كافية من الماء والسوائل، وخاصة في ظل الوجود في مناطق حارة، أو الإصابة بمرض مصحوب بالتقيؤ والحمى .

الزنجبيل

نقوم بوضع بعض قطع الزنجبيل الطازج، وكمية من الماء الفاتر في قدر على نار متوسطة، ثم نتركها حتى تغلي، ونرفعها عن النار ، ونقوم بعدها بتصفية  قطع الزنجبيل المغلية، ووضعها في قطعة من القماش النظيف، ونطبقها على مكان الشعور بالألم، ونكرر هذه الوصفة ثلاث مرات في اليوم من أجل الحصول على الراحة  وأفضل النتائج.

رفع القدمين

إن رفع القدمين عن مستوى الجسم يساعد على تخفيف حدة التشنج، ويريح الجسم، ولذلك نضع بعض الوسائد كدعام للقدمين عند رفعهما، ونستلقي بالجسد على فراش قاس أو على الأرض، ونقوم برفع القدمين إلى الأعلى، ونضعهما على كرسي أو على الوسائد للمحافظة على ثني الركبتين بمقدار تسعين درجة، وننتظر بضع دقائق حتى نلاحظ تحسناً على الحالة.

الكمادات الساخنة

يمكن تخفيف حدة التشنجات باستخدام الكمادات الساخنة أو ما يعرف بالأكياس الحرارية، وتطبيقها على المنطقة المصابة، ونتركها لمدة لا تزيد عن ربع ساعة حتى يختفي الألم، وبعد ذلك نضع مكانها أكياس من الماء البارد أو مكعبات الثلج، ونتركها لمدة ثلث ساعة، وإذا كان التشنج ناتجاً عن وجود التهاب فينصح باستخدام أكياس الماء الباردة بدلا من الدافئة ليعطي نتائج أفضل.

طرق الوقاية من تشنجات الظهر

ولتفادي الإصابة بتشنجات الظهر، ينصح بإتباع هذه الأمور أيضا

1- ممارسة الرياضة

تساعد ممارسة الرياضة في فك التشنجات واسترخاء العضلات ومرونة المفاصل، مما يقلل فرص حدوث تشنجات الظهر. ومن أهم الرياضات التي تساعد في الحفاظ على صحة الظهر والعظام ، رياضة السباحة ، وتمارين المقاومة والتمدد .

2- تجنب الحركات المفاجئة

تعتبر الحركات المفاجئة أكثر المسببات للآلام الظهر، مثل حمل الأشياء بطريقة خاطئة والتحرك المفاجئ . كما أن الجلوس في وضع معين لفترة طويلة يؤدي إلى حدوث التشنجات والشد العضلي ، ولذلك ينبغي تحريك الجسم وتغيير الوضع من حين لآخر .

3- عدم تعرض الظهر لمسببات الالتهابات

وينطبق هذا أيضاً على جميع أجزاء الجسم، فإن البرودة المباشرة من أجهزة التبريد تؤدي لحدوث التهابات في العظام والإصابة بالتشنجات. كما لا ينبغي الخروج المباشر في طقس بارد بعد التواجد في مكان حار وخاصة بعد الاستحمام لأن هذا يؤدي الالتهابات أيضاً.

4- تناول الأغذية الصحية والفيتامينات

فهي تساعد على تقوية العظام والمفاصل وتقلل فرص تأثرها بأي أمراض. وتعد الخضروات والفاكهة من أهم الأطعمة التي يجب أن يتضمنها الغذاء اليومي وذلك لأنها تحتوي على كمية كبيرة من العناصر الغذائية والفيتامينات التي يحتاجها الجسم.

 نصائح وتحذيرات عند شد عضلات الظهر

– ينبغي تجنب النوم على الأكياس الباردة أو الحرارية على الظهر، حتى لا يؤدي ذلك إلى الإصابة بعضة البرد أو تدمير أحد الأعصاب أو الإصابة بالحروق.

– يجب الابتعاد عن وضع الكمادات أو الأكياس الباردة مباشرة على الجلد، وإنما يفضل وضع عازل بينهما مكون من قطعة من القماش.

– يجب الحرص على تجنب العودة إلى ممارسة التمارين الرياضية في حال تناول دواء باسط للعضلات، فممارسة التمارين في هذه الحالة قد يؤدي إلى تفاقم الإصابة.

– ينبغي الابتعاد عن تناول الأدوية ومسكنات تشنج العضلات مع الكحول، وخفض كمية تعاطيها ؛ لأنه قد يكون لها آثار جانبية سلبية تؤدي إلى تدمير الكبد.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

بسمة حسن

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *