أشهر دولة بالينابيع الحارة

تعد اليابان أكثر دولة مؤهلة لتكون أشهر دول الينابيع الحارة ، ولعل السبب في ذلك احتوائها على 245  بركان ، 86 منها مازالت نشطة ، وتقع الجزر اليابانية فوق ألواح قريبة جداً من القشرة الصخرية للأرض ، وتتكون مادة الصهارة المكونة عند فوهات البراكين مع نقطة التقاء هذه الألواح ، وبذلك تكون البراكيسن مكونة بوقها بطريقة مباشرة.

ويرجع الأصل في تسخين مياه الينابيع الجوفية الحرارة الشديدة في باطن الأرض ، حيث تتسبب في حدوث تفاعل بين الصهارة والمياه الجوفية فيحدث التسخين وتتشرب معادن الصهارة هذه الحرارة ، وبذلك تعد اليابان أكثر دولة تحتوي على كم كبير من الينابيع الحارة ، ويبلغ عدد ينابيع اليابان 2839 ينبوعاً حاراً ، ومن خلال هذا المقال سوف نتطرق لمعرفة أشهر هذه الينابيع وخصائصها .

أشهر الينابيع الحارة باليابان

كما سبق وذكرنا أن دولة اليابان أكثر دولة تمتلك ينابيع حارة على الإطلاق ، ومن أشهر هذه الينابيع التي حازت على أهمية كبرى ، “ينابيع أونسن ” ويطلق عليها هذا الاسم نسبة للمنطقة الموجودة فيها ، كما تمتلك العديد من الفوائد الطبية حيث يمكن أن تستخدم لعمل جلسات من الاسترخاء والاستجمام .

ويُقال أن الأمير الياباني “شينغين ” هو أول من قام بدعوة الناس للاستفادة من الينابيع المعدنية ، وأكد على فوائدها الصحية ، وكان يتوجه هذا الأمير وجنوده لتلك الينابيع المعدنية الحارة عقب لقاءاتهم الحربية ، حيث كان لها أثر كبير في شفاء المصابين وتخفيف آلامهم ، كما كان لها أثر كبير في المساعدة على سرعة التئام جروحهم ، فكانت تساعدهم المياه المعدنية على استعادة نشاطهم والاستعداد للمعارك القادمة ، ودائماً ما كان يحرص الأمير على الذهاب للينابيع المنعزلة خوفاً من هجوم الأعداء عليهم وهم عُزل ، وفي العصر الحديث يلجأ الناس لهذه الينابيع اعتقاداً منهم أنها ستعيد لهم قوة أبدانهم ونشاطهم .

خصائص ينابيع اليابان الحارة

يوجد باليابان العديد من الينابيع المختلفة الأشكال والأحجام ، والأنواع ، ويتم التعرف على اسم الينبوع من خلال المادة المكونة له ، فعلى سبيل المثال فالينابيع الحارة الغنية بالحديد تتميز بلونها البرتقالي المائل للحمرة ، والينابيع المالحة والتي تحتوي على نسب عالية من الأملاح المعدنية يطلق عليها ينابيع الملح ، والينابيع التي تخرج الأشخاص منها وبشرتهم زلقة يطلق عليها ينابيع الأنقليس ، وهذه الينابيع تعتبر قلوية .

وأهم ما يميز هذه الينابيع مواقعها الجغرافية المميزة ، حيث تقع وسط مناظر الطبيعة الخلابة ، من أنهار وبحار وجبال ووديان ، ويعد الذهاب إليها والاستحمام بها نوع من السياحة ، حيث تتسبب في اسعاد زائريها بالمناظر الطبيعية والحصول على فرصة الاستحمام تحت مياه الشلالات أو الاستحمام في الكهوف ، فالذهاب إليها يشعر الزائر بالعودة للطبيعة الساحرة .

أماكن الينابيع الحارة

تتواجد الينابيع الحارة في المناطق البركانية كما سبق وذكرنا ، ومن هذه المناطق نيوزيلندا وأيسلندا ، التشيلي ، وشرق الفيدرالية الروسية ، وغرب الولايات المتحدة ، والجزائر ، ومصر (جنوب سيناء ) ، وترتفع درجات الحرارة في الكهوف الجوفية والتي تتكون من الصخور البركانية امتفاعلة ضد الماء كالريوليت ، وبتأثير الصهارة المحرقة تصل الماء لدرجة الغليان ويتحول معظمها لبخار ، مما يؤدي لزيادة الضغط في الكهوف واندفاع المياه والبخار لأعلى من خلال الصدوع باتجاه سطح الأرض فيندفع الماء والبخار لأعلى .

أفضل 10 ينابيع حارة بالعالم

-الينابيع الساخنة بجزيرة الخداع وتقع بالقرب من القرة القطبية الجنوبية أنتركاتيكا ، ويتواجد بالجزيرة بركان كالديرا النشط .

-كاسكات ديل مولينو إيطاليا ويوجد خارج بلدة ساتورنيا بمدينة توسكانا بإيطاليا ، وهو عبارة عن مجموعة من الشلالات المنحوتة أسفل عدد من الآبار الصخرية ، وترتفع درجة الحرارة بها ل37 درجة مئوية ويرجع ذلك لاقترابها من مصادر غنية بالكبريت والمعادن .

-بركة الدم الحار باليابان ويطلق عليها هذا الاسم بسبب لونها الأحمر الدامي بسبب احتوائها على عنصر الحديد .

-مقعد مينرفا بالولايات المتحدة وتقع في حديقة يلوستون بالولايات المتحدة ، وتقع المياه فيها بين التلال والحجر الجيري .

-تاكاراجاوا أنسين باليابان وتعرف بالمسبح الساخن وتقع على ضفاف النهر بجانب المناظر الطبيعية الخلابة ، ولها العديد من الخصائص العلاجية .

-ينابيع براهاماكوند الساخنة بالهند وتقع في مدينة راجيير في ولاية بيهار وتبدأ من كهف سابتبارني ، ويتدفق الماء فيها من سبعة تيارات مختلفة ، ويحتوي الماء فيها على المعادن ، لذلك فلها العديد من الخصائص العلاجية ، وهي من المقدسات عند الهندوس والبوذيين والجينز .

-النبع البراق الكبير وهو من الينابيع الواقعة في حديقة يلوستون بالولايات المتحدة ، وتصل المياه بداخلها لدرجة الغليان ، وتحتوي على العديد من المعادن وبها العديد من البكتيريا التي قامت بتلوين حواف البحيرة بألوان زاهية بين الأخضر والأحمر .

-بحيرة دومينيكا الساخنة وتقع في منطقة جزر الأنتيل الصغرى بالبحر الكاريبي ، وتعد ثاني أكبر الينابيع الساخنة حول العالم وتقع في حديقة تروابيتون مورن الوطنية ويحدها المنحدرات العالية مما جعل مائها دائم التجدد .

-بحيرة المقلاة بنيوزيلندا ويطلق عليها وايمانجوكاولورنو تقع في منطقة كريتر البركانية بالقرب من وادي وايمانجو بنيوزيلندا ، ويبلغ عرضها 200 متر ، مما جعلها أكبر الينابيع الساخنة بالعالم .

-باموكالي بتركيا وتعني قلعة الوطن وهي واحدة من أروع الينابيع الساخنة في العالم وحازت على اهتمام منظمة اليونسكو.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *