معلومات عن الزي الشعبي السعودي للنساء

يختلف زي النساء التقليدي في المملكة العربية السعودية باختلاف المنطقة، وتحتوي ملابس النساء التقليدية على ملابس للاستخدام اليومي، وملابس للمناسبات وأخرى للخروج، ومن أمثلة تلك الملابس الثياب بأنواعها والدراعة والعباءة، والتي تقوم بتغطية كامل الجسم، بالإضافة إلى أغطية للوجه والرأس، وعدد من المكملات من الحلي والزينة.

أنواع الأزياء السعودية

الدراعة أو الزي المقطع

وهو ذلك الزي التقليدي الرئيسي للنساء في المناطق الشرقية والشمالية والوسطى، وهو عبارة عن ثوب فضفاض طول يصل حتى الكعبين، يتم خياطة البنيقة به من الجانبين، حتى تعطي الاتساع المطلوب للحركة بحرية، كما أنه يقوم بإخفاء الجسم، ويحتوي على أكمام طويلة واسعة ابتداء من الكتف، لتضيق بشكل تدريجي بالوصول إلى الرسغ، ومن أشهر الألوان التي تميز الدراعة اللون القرمزي والبرتقالي والحلبي.

الزبون

هو أحد قطع الملابس الأساسية الخارجية في المناطق الغربية، ويتم صناعته من قماش القز الهندي أو الستان وذلك وفقا لاختلاف الرغبات والأذواق، ولديه كم قصير عند الكوع وياقة مرتفعة.

السحابي

هو عبارة عن ثياب واسع يتم ارتداءه فوق الدراعة في المناطق الشمالية والشرقية والوسطى، وأيضا فوق الزبون، في المناطق الغربية، وهو واحد من الملابس الأساسية التي لا تستطيع المرأة الاستغناء عنها.

المجنب (المتروك)

هو أحد الثياب المميزة للنساء في منطقة عسير، وتم تسميته بذلك لاسم، نظرا لوجود قصة فوق الفخذ ينزل منها عدد من القطع الجانبية التي تساعد في اتساع الثياب، وكان المتروك يصنع من مختلف الأقمشة ومنها الستان، والقطن الأسود، والمخمل أو القطيفة، ويتم تطريزه باستخدام الخيوط الحريرية ذات الألوان المتعددة، من الأكمام والصدر وبطول الخياطات الجانبية.

المقبل

هو أحد أنواع الثياب التي يتميز بها النساء أيضا في منطقة عسير، يتم صناعته من الأقمشة الخام بلونها الطبيعي دون صباغته، ويتم تزيين الصدر والظهر باستخدام الكلف القطنية السوداء، ومن الممكن تطريز الصدر باستخدام الخيوط الحريرية الملونة بالأحمر على هيئة خطوط متكسرة.

المزوعن

هو نوع من أنواع الثياب التي تتميز بها المرأة من منطقة الباحة.

الدقلة (الزبون)

هو شكل من أشكال الثياب النسائية ويكون مفتوح من الأمام، مع وجود فتحتين على كل من الجانبين ولكنها صغيرتان، ويتم غلق الجزء العلوي به عن طريق أزرار دائرية، من القصب أو القماش الزري، ويتم تثبيتها من خلال عراو خارجية من نفس القماش مع ترك الجزء السفلي مفتوح.

البخنق أو المخنق

هو الثوب الذي تقوم الفتيات الصغار بارتداءه، وهو عبارة عن غطاء للرأس باللون الأسود، ويتكون من قطعة حريرية من القماش الأسود الشفاف الذي يحاك كاملا عدا فتحة الوجه، ويتم تطريزه باستخدام الأسلاك الفضية أو الذهبية ولخيوط الحريرية، وهناك عدد من الثياب الأخرى؛ ومنها الكرتة والنقدة والمفحح وهو ذلك الثوب المكون من عدة قطع عرضية وطولية ملونة.

أنواع العباءات السعودية

العباءة البشت

وكانت تستخدمها النساء من المناطق الشرقية والشمالية والوسطى للخروج، كما كانت ترتديها العرائس فوق ثوبها في ليلة العرس، وهي عبارة عن رداء واسع طويل مفتوح من الأمام، وكان يصنع قديما من الصوف الخشن، وتطور فيما بعد لتتم صناعته من الصوف الناعم، ثم استخدمت الأقمشة الآلية الصنع بعد ذلك لصناعته، ويتم تزيينه من خلال الخيوط الحريرية السوداء أو التعصيم، ومن أشهر العباءات: عباءة الدوك وفيصول ودقاق شمال وونيشة.

الخرقة

وهي العباءة التي تميز سيدات البادية في منطقة شمال غرب المملكة العربية السعودية، ويتم صناعتها من القماش الأسود ويتم تطريزها وتزيينها بالخرز الملون.

أغطية الرأس بالمملكة

الشيلة

والتي تعرف أيضا بالغدفة وهو واحدة من أعطية الرأس الأكثر استعمالا والأساسية في أغلب المناطق في المملكة، وهي عبارة عن قطعة من القماش القطني المستطيل الأسود الخفيف الخالي من أي تطريز أو زينة، تقوم المرأة بلفها حول الرأس مع كشف الوجه، ولها عدة أنواع منها شيلة التلي، والمشنفة، والمريشة.

الشمبر

هو عبارة عن مثلث من القماش الصغير، ويكون من الكروشيه أو الفوال الأبيض، ويتميز بخيطان من القيطا في الزاويتين الجانبيتين منه يستخدمان في تثبيته خلف الرأس.

المحرمة

وهي عبارة عن قطعة مستطيلة من القماش، تختلف طولها بحسب طول الشعر، ويتم صناعتها من الشاش الأبيض الذي يعرف بفرخ اليشمك.

المدورة

وهي عبارة عن قطعة مربعة مصنوعة من أقمشة اليشمك، ويزين بعدد من الوورد الملونة المطبوعة على أطرافه، ويختلف لونه وزينته وفقا للمناسبة.

العصابة

تقوم النساء في البادية بارتدائها وبالأخص في شمال غرب المملكة، ولها عدد مختلف من الخامات والأشكال، فمنها ما يتم صناعته من الجلود وتزين من الخرج الفضي.

المصون

هو عبارة عن غطاء رأس مستطيل يصنع من القطن السميك الأسود، ولديه هدب على أطرافه، ترتديه النساء المتزوجات فوق المنديل، فتقوم بلفه حول وجهها وتثبته في الجانب لتترك الوجه مكشوف.

المنديل

هو عبارة عن مثلث من القطن الخفيف ذات اللون الأحمر أو البرتقالي، والذي يتزين بالورود المطبوعة، ويتم وضعه على الرأس وربطه تحت الذقن من الأمام أو من الخلف، وكانت تكتفي الفتاة الغير متزوجة بذلك المنديل كغطاء للرأس وتتميز به النساء من المناطق الجنوبية.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *